أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

أول حالة ولادة لطبيبة مصابة بفيروس كورونا داخل مستشفى عزل قها

أول حالة ولادة لطبيبة مصابة بفيروس كورونا داخل مستشفى عزل قها
أول حالة ولادة لطبيبة مصابة بفيروس كورونا داخل مستشفى عزل قها
أول حالة ولادة لطبيبة مصابة بفيروس كورونا داخل مستشفى عزل قها
أول حالة ولادة لطبيبة مصابة بفيروس كورونا داخل مستشفى عزل قها

شهد مستشفى قها المركزي للحجر الصحي، والمخصص لاستقبال حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد، نجاح أول ولادة قيصرية لطبيبة تدعى شيماء عزت فتحي، والتي تعمل بمستشفى ناصر العام، لتكون أول حالة ولادة تتم داخل مستشفى العزل، منذ أن تم تخصيصه لاستقبال حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد.


وقال المستشفى إن فريق العملية ضم كلاً من الدكتور أحمد مصطفى، طبيب تخدير، والدكتور إسلام شمس، أخصائي نساء وتوليد، والدكتور أحمد سامي، نائب نساء وتوليد، كما ضم طاقم التمريض الممرضة دعاء رضا، والممرضة حنان فرحات، ورئيس قسم الصيانة رضا عرفات.


كما أكد المستشفى استقرار حالة الأم المصابة بفيروس كورونا، إلى جانب استقرار حالة المولودة، مسك أحمد عطية، مع التأكيد على وضعها تحت الملاحظة؛ لمتابعة مستجدات الحالة.


وفي سياق متصل، أعلنت إدارة المستشفى عن استقرار حالة الطبيب أحمد ماهر، استشاري العناية المركزة بمستشفى بنها الجامعي، وأحد أبطال فريق العزل الطبي بالمستشفى، ضمن الفريق الخامس، والذي أصيب أثناء أداء واجبه المهني والإنساني، وانتهت مهمته بالمستشفى أوائل الأسبوع الحالي.


وأضاف المستشفى أن «الدكتور أحمد ورفاقه جيل فريد من الأطباء، سنقف كثيراً أمامه، فهم شباب لم يؤثروا السلامة على مصلحة أوطانهم، ولم يأبهوا بالمخاطر، يوصلون الليل بالنهار، مبلسمين آلام المرضى وجراحهم، ومؤمنين برسالتهم السامية، ومدركين عظم المهمة وأنهم خط الدفاع الأول والأخير، يبيتون في المستشفيات؛ لينعم المواطنون بالصحة، ولينام الناس في بيوتهم».

مواضيع ممكن أن تعجبك

X