أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

غدًا.. عودة الحياة الطبيعية ببروتوكولات وقائية إلى السعودية

بعد أكثر من ثلاثة شهور على اتباع المملكة لنظام منع التجول الكلي والجزئي بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد في معظم مدنها ستدخل السعودية غدًا الأحد المرحلة الثالثة والأخيرة لعودة الحياة الطبيعية ببروتوكولات وقائية، وفقًا للخطة التي تم الإعلان عنها فيها 26 مايو الماضي.

 

يذكر أنّ المرحلة الثالثة ستتيح رفع الإغلاق التام عن معظم المناطق والمدن في السعودية، مع عودة الحركة الطبيعية بمفهومها الجديد القائم على التباعد الاجتماعي والالتزام بالإجراءات والبروتوكولات والتدابير الوقائية.

 

وقد نصت الخطة في هذه المرحلة على "أن تتم العودة لأوضاع الحياة الطبيعية في جميع المناطق ومدنها إلى ما قبل فترة إجراءات منع التجول - فيما عدا مدينة مكة المكرمة - مع الالتزام التام بالتعليمات الصحية الوقائية والتباعد الاجتماعي، والحرص على المحافظة على حماية الفئات الأعلى خطرًا من الإصابة، خاصة كبار السن والمصابون بأمراض مزمنة وأمراض تنفسية".

 

 

تجدر الإشارة إلى أنّ وزارة الداخلية السعودية كانت قد فرضت عقوبة بقيمة 1000 ريال على عدم ارتداء الكمامات الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم، أو عدم الالتزام بمسافات التباعد الاجتماعي، أو من يرفض قياس درجة الحرارة عند دخوله القطاعين العام أو الخاص على أن تتضاعف العقوبة في حال التكرار.

 

كما قررت زيادة الحد الأقصى المسموح به في التجمعات العائلية وغير العائلية، داخل المنازل أو الاستراحات أو المزارع أو في المناسبات الاجتماعية، ليصبح 50 شخصًا.

 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X