فن ومشاهير /أخبار المشاهير

وفاة الفنان العراقي مهدي الحسيني أحد ابطال فرقة "ناجي عطالله" بأزمة قلبية

توفي الفنان العراقي مهدي الحسيني، فجر اليوم الاثنين، بأزمة قلبية مفاجئة خلال وجوده في المستفى، ولم يمت متأثرا بفيروس "كورونا" كما تداولت بعض المواقع الاخبارية.
وقد نعاه الإعلامي العراقي خالد الخالدي في تغريدة على "تويتر" قائلا: "انتقل إلى رحمة الله الفنان مهدي الحسيني بعد إصابته بفيروس كورونا، الفاتحة".
وكانت الفنانة آلاء حسين كتبت في تغريدة لها "أن الحسيني نقل إلى مستشفى الكرخ إثر نوبة انخفاض حاد في الأوكسجين، بعد تأكيد إصابته بفيروس كورونا المستجد".
ومهدي الحسيني هو مهدي حسن علي العابد، ولد في بغداد في العام 1956، وحاصل على بكالوريوس فنون جميلة / قسم الفنون المسرحية فرع التمثيل في 1980-1981.
وأكدت قناة الشرقية عبر صفحتها الرسمية بموقع تويتر أن سبب وفاة مهدي الحسيني الفنان العراقي، هو جلطة قلبية مفاجئة تعرض لها أثناء وجوده في منزله.
وذكر نقيب الفنانين بالعراق في تصريح صحفي تلقت جورتن نيوز نسخة عنه أن وفاة مهدي الحسيني جاءت إثر السكتة القلبية التي آلمت به فجأة الليلة.
ويعد الحسيني، الذي عمل أيضا مصمما للإضاءة ومديرا للإنتاج، من أبرز الممثلين العراقيين، حيث شارك في أعمال الدرامية والمسرحية هامة، من بينها "فاتنة بغداد"، و"رياح الماضي"، و"أحلام السنين"، و"مسلسل الفندق"، إلى جانب مشاركته في مسلسل "فرقة ناجي عطا الله" مع الفنان المصري عادل إمام.
وجاءت وفاة مهدي الحسيني عن عمر يناهز 84 عاما، كونه من مواليد بغداد سنة 1956 ميلادي، حيث يمتلك سجلا شخصيا فريدا منذ دخوله المجال الفني في ثمانينات القرن الماضي.

تابعي المزيد: وجه نادين نسيب نجيم يحمل كلّ مقاييس الجمال عربيًا بشهادة أطباء التجميل

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X