سيدتي وطفلك /الحمل والولادة

أسئلة عن الحمل في ظل مرض الكورونا (كوفيد 19)

جدول محتوى
ما هو كوفيد 19
كيف ينتشركوفيد 19
هل الحوامل عرضة لخطر الإصابة بأعراض شديدة؟
هل الحامل المصابة بفايروس كورونا يمكن أن تنقل الفيروس إلى طفلها؟
كيف يتم علاج كوفيد19؟
هل ستتغير مواعيد زيارة الحمل الروتينية؟
كيف ستكون ولادتي؟
ماذا لو كنت مصابة وأرغب في الرضاعة الطبيعية؟


كثير من الأزواج أجلوا مخطط إنجاب الأطفال، بسبب انتشار كورونا، لكن هذا ليس حلاً مرضياً لفترة طويلة، خصوصاً إذا لم يجدوا علاجاً للمرض خلال هذه السنة، وربما استمر انتظار العلاج للسنة القادمة، كما أن الأمور تحت السيطرة، وما عليك إلا اتباع بعض القواعد والتعرف على بعض الحقائق، لتكوني بصحة كاملة أثناء الحمل والولادة.
الدكتور مصطفى الدم، اختصاصي النسائية والتوليد والمساعدة على الإنجاب وعمليات المناظير والتجميل النسائية، من مستشفى الزهراء.

ما هو كوفيد 19

يشير مصطلح كوفيد 19 إلى مرض الفيروس التاجي 2019
وهو فيروس مستجد ظهر في أواخر عام 2019 ويمكن أن يعاني الأشخاص المصابون به من الحمى والسعال وصعوبة في التنفس وفقدان حاسة الشم والتذوق. وقد تحدث مشاكل التنفس عندما تؤثر العدوى على الرئتين وتسبب الالتهاب الرئوي ولكن أغلب المصابين قد لا يعانون من أي أعراض أو فقط من أعراض خفيفة.

كيف ينتشركوفيد 19؟

يحدث هذا عادة عندما يعطس أو يسعل شخص مصاب أو يتحدث بالقرب من أشخاص آخرين. يمكن أن ينتقل الفيروس بسهولة بين الأشخاص الذين يعيشون معاً. ولكن يمكن أن ينتشر أيضاً في التجمعات التي يتحدث فيها الناس عن قرب مع بعضهم البعض أو مصافحتهم أو المعانقة أو مشاركة الطعام أو حتى الغناء معاً. يعتقد الأطباء أيضاً أنه من الممكن أن يمرضوا إذا لمست سطحاً به الفيروس ثم لمست فمك أو أنفك أو عينيك.

هل الحوامل عرضة لخطر الإصابة بأعراض شديدة؟

لازال الأطباء لا يعرفون الكثير عن طبيعة المرض أثناء الحمل والحوامل مثلهم مثل غيرهم من الأشخاص معرضون للمرض، ويجب عليهم الحرص الشديد على عدم التعرض للمرض، ولكن أغلب الحالات التي أصيبت بالمرض حتى الآن شفيت تماماً وأغلبهم تعافوا قبل الولادة.

هل الحامل المصابة بفايروس كورونا يمكن أن تنقل الفيروس إلى طفلها؟

يعتقد الخبراء أنهقد يكون من الممكن أن يصاب الطفل بالعدوى أثناء وجودهفي الرحم. لكن هذا يبدو نادراً جداً وإذا حدث ذلك، لا يكون تأثير المرض على الطفل قوياً، ومن الممكن أيضاً نقل الفيروس إلى الطفل أثناء الولادة أو بعد ولادة الطفل.

كيف يتم علاج كوفيد 19؟

إلى الآن لا يوجد علاج شافٍ محدد أو معروف، ولكن معظم الأشخاص المصابين سيشفون تماماً من الفيروس بدون أي تدخل طبي، وبالذات في الحالات الخفيفة أي الحالات التي لا تعاني من ضيق في التنفس أو أعراض شديدة للمرض قد يحتاج الحوامل المصابون الذين يعانون من أعراض خطيرة أو مشاكل صحية أخرى إلى الذهاب إلى المستشفى إذا كنت بحاجة إلى العلاج في المستشفى، فسيراقب الأطباء والممرضات أيضاً صحة طفلك.
إذا كنتِ حاملاً وتعانين من الحمى، فاستشيريطبيبك. ويمكن استخدام خافضات الحرارة مثل البندول، وهي آمنة بشكل عام على الحامل والجنين، ويمكن أيضاً استخدام الكمادات الباردة فهي تساعد على خفض الحرارة.

هل ستتغير مواعيد زيارة الحمل الروتينية؟

سيعمل طبيبك معك لوضع خطة لزياراتك أثناء الحملإذا كنت تعيشين في منطقة ينتشر فيها، فمن المحتمل أن تكون هناك بعض التغيرات في الإجراء أثناء الزيارة على سبيل المثال:
قد لا يتمكن مرافقوك من الانضمام إليك في المواعيد
إذا كان لديك أي أعراض لمرض الكوفيد19 فيجب عليك ارتداء قناع طبي لك خلال مواعيد الزيارة وإعلام الطاقم الطبي ومقدمي الخدمة العلاجية. قد يقوم طبيبك بتجميع اختبارات معينة معاً لتقليل زيارتك للمستشفى قدر الإمكان.
قد يقترح طبيبك أو ممرضتك أو ممرضة التوليد أن تقوميببعض الزيارات بدلاً من المكالمة الهاتفية أو مكالمة فيديو. ويجب أن تضعي في اعتبارك أن الهدف هو المساعدة في حمايتك وحماية الآخرين.

كيف ستكون ولادتي؟

سيتم فحص الحمى والأعراض الأخرى للكوفيد 19 فور وصولك إلى المستشفى أو غرفة الولادة، وسيتم فحصك للكشف عن الفيروس حتى لو كنت تشعرين بصحة جيدة وليس لديك أي أعراض، ويجب عليك وضع القناع على الوجهلحمايتك وحماية غيرك.وبالنسبة لطريقة الولادة فإن الفيروس لا يؤثر على طريقة الولادة فمن الممكن الولادة بطريقة طبيعية أو إجراء القيصرية لو وجد داع طبي لذلك.
قد يقترح طبيبك البقاء بعيداً عن طفلك إذا كنت حاملة للفيروس حتى الشفاء التام من الفيروس. إذا أمسكت بطفلك، فستحتاجين إلى ارتداء قناع للوجه لتقليل خطر انتشار العدوى. قد تحتاجين إلى اتخاذ احتياطات أخرى أيضاً. هذه الأشياء يمكن أن تكون صعبة. لكنها مهمة لحماية طفلك.

ماذا لو كنت مصابة وأرغب في الرضاعة الطبيعية؟

الرضاعة الطبيعية لها فوائد عديدة لك ولطفلك. من غير المعروف ما إذا كان الفيروس الذي يمكن أن ينتقل إلى الطفل من خلال حليب الثدي. إذا كنت مريضة، قد تحتاجين إلى طريقة أخرى لإرضاعالطفل إذا لم يكن ذلك ممكناً، فمن المهم أن تكوني أكثر حذراً عند إطعام طفلك أو حمله، سواء كنت ترضعين طفلك رضاعة طبيعية أم لا.إن الخبراء لا يعرفون ما إذا كان الفيروس يمكن أن ينتشر عن طريق حليب الثدي، ولكن لازال يمكنك تمريره إلى طفلك من خلال الاتصال الوثيق. يمكنك حماية طفلك بغسل يديك كثيراً وارتداء قناع للوجه أثناء إطعامه. قد تختارين ضخ حليب الثدي لطفلك. إذا كنت مريضة، اغسلي يديك بعناية قبل الضخ، وارتدي قناعاً أثناء الضخ. إذا كان ذلك ممكناً، فاطلبي من شخص سليم تنظيف المضخة جيداً بين الاستخدامات.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X