لايف ستايل /الأبراج

تأثير الكواكب على الأبراج

كيفية تأثير الكواكب على مسار حياة وشخصية الأبراج

ترتبط الكواكب بالأبراج ارتباطًا وثيقاً؛ إذ كل برج يتحكم فيه كوكب واحد أو عدة كواكب وتؤثر تأثيرًا جذريًا في شخصيتها ومسار حياتها. وحين تسبح هذه الكواكب داخل الأبراج التي تتحكم فيها تكون لها مكانة خاصة وتأثير قوي. وفي هذا الإطار، سيدتي.نت" يطلعك على أسرار الأبراج والكواكب التي تتحكّم فيها، وكيفية تأثيرها على حياتك الخاصة.


كيفية تأثير الكواكب على الأبراج

الأبراج والكواكب
ترتبط الكواكب بالأبراج ارتباطًا قويًا ومهمًا في تأثيرها على حياة الأبراج

 

إليك، أسماء الكواكب ومدى تأثيرها على مسار حياة الأبراج وكذلك على شخصيتها وطباعها:

 

كوكب الشمس:

الكواكب والأبراج
تأثير كوكب الشمس على الأبراج

ترمز في علم الفلك إلى المركز الذي تدور حوله كل أنشطة حياتنا دائماً؛ إذ تُعتبر رمز لطبيعتنا والخيط المتصل الذي يسري في كل ما نفعله في حياتنا. وإن كل شيء في خريطة الفلك يدور حول الشمس، ورغم وجود قُوى أُخرى على خريطة بعض الأشخاص إلا أن الشمس هي النواة الكلية للوجود وهي ترمز إلى كل ما يُمكن أن يحدُث للإنسان طِوال حياته. فالشمس هي الحيوية وهي القوة المُحركة للحياة، وكل تطور يحدث في مستقبلك تجد أسراره في الشمس كما أنها تُحدد السِمات الأساسية لشُعاعك على كل ما هو حولك؛ كونها رمز القوة والحكمة والوجود والقدرة بالنسبة لكل شخص. وتتميز الطبيعة الشمسية بالغرور والقوة، وهي تلجأ إلى القوة على الدوام.

كوكب عطارد:

الكواكب والابراج
تأثير كوكب عطارد على الأبراج

عُطارد هو كوكب العقل وقوة الحدس والإتصال. وهو المسؤول عن تلوين اتجاهاتنا وآرائنا، وكذلك عن قدرتنا على إيجاد التواصل بين ردود أفعالنا الداخلية وبين العالم الخارجي. وكذلك يتحّكم في الكلام واللغة والحساب والرسم والتصميم والطلبة والشباب والمكاتب والمدرسين وكل ما يتصل بالعقل البشري.

كوكب الزهرة:

الأبراج والكواكب
تأثير كوكب الزهرة على الأبراج

يرمز إلى التوافق والتألّق الشديد. فهو الجمال بحد ذاته، والرقة والذوق والنعومة والجاذبية. وهو يدل في علم الفلك على الرشاقة والإتزان والإحساس بالجمال. فالزُهرة يُحدد إحساسنا بكل شيء جميل ومحبوب، أما إذا لم يكن في الوضع الغير المناسب فإنه يتحول إلى الاستهانة بالنفس.

كوكب القمر:

كوكب القمر
تأثير كوكب القمر على الأبراج

القمر هو الكوكب الحاكم لبرج السرطان، يكون في أوجه في برج الثور و/أو برج الحمل وربما العذراء، وينتظم في العقرب و/أو الميزان، ويضعف في الجدي. ويؤثر بشكل قوي على الأمزجة والمشاعر بصورة عامة، الا أن تأثيره لاشعوري في معظم الأحيان. لكن الواقعون تحت تأثيره حالمون حسّاسون سريعوا الغضب والرضى.

وفي عالم الفلك، يرتبط القمر بالتكوين العاطفي للشخص، والعادات اللاواعية، والإيقاعات، والذكريات، والحالات المزاجية، وقدرته على التفاعل، والتكيف مع المحيطين به. ويرتبط أيضًا مع الأم بغرئز الأمهات أو الرغبة في التنشئة والتربية، والحاجة إلى الأمن والماضي خاصةً التجارب المبكرة ولطفولة. في الطب.. يرتبط القمر بالجهاز الهضمي، والمعدة، والثدي، والمبيض، والدورة الشهرية والبنكرياس. في علم التنجيم الحديث القمر هو الحاكم الأصلي الرئيسي للمنزل الرابع ولكن تقليديًا كان له بهجته في المنزل الثالث.

 

كوكب المريخ:

كوكب المريخ
تأثير كوكب المريخ على الأبراج

وهو الكوكب المُجاور للأرض وله مجال جوي أحمر ملتهب يملأ خريطة الأبراج بالقوة والغضب. أنه الطاقة والمبادرة والشجاعة والجرأة. وإذا واجهتك مشكلات فإن ذلك يعني أنه هنالك كوكب أخرى تؤثر على المريخ في خريطة أبراجك ويتحكم المريخ في تصرفات الجنود والجزارين والجراحين والتُجار وأي مجال يتطلب الجُرأة والمهارة والخبرة الفنية والتحدي.

 

كوكب المشتري:

كوكب المشتري
تأثير كوكب المشتري على الأبراج

يتحكم المشتري في علم الفلك في حُسن الحظ والمرح والصحة والثراء والتفاؤل والسعادة والنجاح والفرح . فهو رمز الفرصة ودائماً يفتح الطريق لإمكانيات جديدة في حياة الفرد كما أنه يتحكم في الحيوية والحماس، والحكمة والمعرفة ، والكرم وكل أشكال السخاء والسعة. وأيضاً يتحكم في حياة الممثلين ورجال السياسة والموظفين والمهنيين والنشر وتنقلات كثير من الناس في مناطق عديدة.

كوكب زحل:

كوكب زحل
تأثير كوكب زحل على الأبراج

يؤثر زُحل على تحويل مشاعرنا إلى المجالات التي كنا نُهملها من قبل والتي نتكاسل عنها. فهو يحثّنا على التعقّل في الأشياء ويُجبرنا على تحمل نتائج انتمائنا إلى الجنس البشري ويُطالبنا بتقبُل تغيرات الأحوال وتداول الأيام التي تُعد سمة محتومة من سِمات الحياة الإنسانية. وأيضًا يتحكم زُحل في الزمن والشيخوخة والاعتدال والرزانة، ويُثير الاكتئاب والسوداوية والغيرة والطمع.

كوكب أورانوس:

كوكب أورانوس
تأثير كوكب أورانوس على الأبراج

وهو كوكب مخترق ويدل على الموهبة والأصالة والعبقرية في خارطة الأبراج. فأورانوس يتحكم في عملية التغيير المفاجئة والاضطرابات غير المتوقعة والثورات. إنه رمز الاستقلالية التامة ويؤكد على تحرر الفرد من كل القيود، كما أنه يُسبب الفراق المؤلم والحوادث والنكبات والتصرفات الغريبة وقد يدفع الإنسان إلى التمرد الأهوج وإلى فساد عبقرية. وكذلك يتحكّم في التقنية والطيران وكل أشكال التقدم الكهربائي والإلكتروني وتحقيق قفزات إلى الأمام في أي مجال من المجالات.

كوكب بلوتو:

كوكب بلوتو
تأثير كوكب بلولتو على الأبراج

يتحكّم في خريطة الأبراج (بمعنى أن المراحل الأخيرة من حياتك ووصول الأحداث الهامة والتطورات الكبرى إلى نقطة اللاعودة. إنه السبب في كل التحولات التي تحدث ولكن بطريقة رقيقة وبطيئة وقوية التأثير في الوقت نفسه، وهو يُوجد الشيء ثم يُدمره ثم يُعيده من جديد. ويتحكم بلوتو في عالم الموتى والعالم الخفي وفي كل القوى الخفية الني تُسبب الحياة والدمار من حولنا ومن تحتنا ومن فوقنا. إنه يرمز إلى القدرة التامة على التغيير التام والكُلي لأسلوب حياتنا سواء في التفكير أو التصرف.

كوكب نبتون:

كوكب نبتون
تأثير كوكب نبتون على الأبراج

إن نبتون كوكب الأوهام. وبالتالي، فهو يتحكم في المجالات الخفية التي تكمن وراء قدراتنا العقلية العادية ووراء قدراتنا على إثبات الحقيقة كما نراها من وجهة نظرنا والخداع والأوهام والإحباط والغش. كما ويدل على واقع غامض يعد بالخلود، ولكن بصورة معقدة يستحيل علينا أن نفهمها وحين يكون نبتون في أسوأ أوضاعه يُصيب الإنسان بأوهام لا أساس لها من الصحة. وحين يكون في أحسن أوضاعه فإنه يلهم بالشعر والموسيقى والوحي بالحب في أسمى صورة.

تابعي المزيد:

هذه الأبراج تمتلك كاريزما خاصة لا تقاوم

أكثر الأبراج كذبًا عند الرجال

مواضيع ممكن أن تعجبك

X