أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

طيار يرتكب جريمة بشعة بحق طفلته ويخنقها حتى الموت

ارتكب طيار بريطاني جريمة مروعة بحق  طفلته صاحبة العام الواحد، حيث أقدم على خنقها حتى الموت.

ووفقا لصحيفة ديلي ميل البريطانية، نقلت زوجة الطيار البريطانية ابنتها صوفيا من المصعد إلى مدخل فندق خمس نجوم في كازاخستان، وهي تبكي بمرارة، بعد أن قتل زوجها الطفلة خنقا. وتصرخ " لقد قتل ابنتي "

وتم القبض على الزوج وهو طيار بريطاني (41 عاما)، الذي سيواجه فترة سجن تزيد على 20 عاما في كازاخستان .

 وقال مدير أمن الفندق مادي عليمخانوف للمحكمة إنه رأى زوجة الطيار، (22 عاما) وهي تحمل طفلتها بين ذراعيها، وتبكي، وكان جسد الطفلة أزرق اللون عيناها مغلقتين ولم تظهر أي علامات تدل على أنها على قيد الحياة .

وأضاف مدير أمن الفندق "كانت المرأة  تصرخ قائلة: "لقد ضرب طفلتي.. لقد قتلها".

وذهب رجال الأمن بعد الواقعة إلى الغرفة التي كان الطيار متواجدا فيها، وكان مخمورًا في الحمام وظل يصرخ، وكان في وعيه ولكن بحالة عامة غير ملائمة، وتصرف بعنف وشتم الشرطة .

ونفى الأب الجاني،  أنه أصاب طفلته بضرر، وطلب الحصول على محاكمة عادلة في كازاخستان حيث كان موجودا هناك .

المزيد من أخبار أسرة ومجتمع

X