لايف ستايل /سياحة وسفر

السياحة في أوروبا: بورتو

السياحة في أوروبا: بورتو

عند البحث عن أماكن السياحة الشهيرة في أوروبا، قد لا تبدو بورتو "نقطة ساخنة"، لكن عند قراءة المزيد عن هذه المدينة التي تعدّ واحدة من مدن أوروبا الأكثر قدمًا، وعن النشاطات الوافرة التي تقدّمها للسائحين، فإن أمر زيارتها قد يوضع على لائحة الوجهات المرغوبة، بعد انتهاء غمة وباء "كورونا".
. تقع بورتو عند النقطة، التي يلتقي فيها نهر دورو بالمحيط الأطلسي، في شمال البرتغال، وهي لطالما لعبت دورًا تجاريًّا منذ الأيام الأولى لها كموقع أمامي روماني. وتحظى بورتو بمعالم ثقافية وتاريخية، بما في ذلك منطقة من العصور الوسطى شهدت على التجديد أخيرًا، وذلك على حدود الواجهة البحرية ذات المناظر الخلابة. كما تنتشر أمثلة جميلة من العمارة بطراز الـ"باروك" حول الجزء القديم من المدينة أيضًا. توفّر جولات المشي في بورتو طريقة ممتعة لاستكشافها، علمًا أن معظم مناطق الجذب السياحي الرئيسة في بورتو يقرب من بعضه البعض. وفي الآتي، لمحة عن الأماكن السياحية في بورتو.


"ريبيرا"


يبدأ العديد من زائري بورتو زيارتهم من منطقة "ريبيرا" التاريخية، التي يرجع تاريخها إلى القرون الوسطى، وتقع بالقرب من نهر دورو. في Praça da Ribeira ، تمتد الشوارع الضيقة المرصوفة بالحصى، وصولًا إلى الساحة ذات المناظر الخلابة حيث يستريح السكان المحليون والسائحين، وينعمون بأشعة الشمس، وبالإطلالات على مصب النهر. هناك، تتعدّد مطاعم المأكولات البحرية. يعد Ribeira Pier مكانًا شهيرًا للتجمع أيضًا. أمّا لأولئك الذين يسافرون سيرًا على الأقدام أو بالسيارة، فيوفر Cais da Ribeira سهولة الوصول إلى جسر Dom Luis Bridge أيضًا.

تابعوا المزيد: سياحة افتراضية: ألوان الخريف في 3 مدن


برج "كليريجوس"


يرجع تاريخ البرج إلى القرن الثامن عشر، وهو يقع في Igreja dos Clerigo. صمم البرج، الرسام الإيطالي، ومالمعمار ونيكولاو ناسوني، في سنة 1754. وهو معلم من معالم بورتو، ولا يمكن تفويت زيارته. يرتفع البرج المزخرف حوالي 76 مترًا، مما يجعله أحد أطول المباني في شمال البرتغال. تنتظر إطلالات بانورامية على المدينة ومصبّ نهر دورو، الزائرين الذين ينجحون في صعود 255 درجة إلى برج الجرس. إشارة إلى أن الجولات الصوتية متاحة، في مقابل رسوم إضافية.


"ليفراريا ليلو"


إلى جانب مجموعة مؤلّفة من أكثر من 60 ألف كتاب، فإن مزيجًا غنيًّا من الأساليب المعمارية لفن الـ"آرت ديكو" والطراز القوطي يجعل من "مكتبة ليلو" واحدة من مكتبات أوروبا الأكثر شهرةً. ويشاع أن المكتبة كانت مصدر إلهام للروائية ج. رولينج ، التي عملت مدرسة للغة الإنجليزية عند كتابة كتب "هاري بوتر ". بالإضافة إلى الكتب التي تغطي كل زاوية وركن، يمتاز المتجر الذي يعود تاريخه إلى قرن من الزمان بضمّ درج حلزوني مزدوج ومنور زجاج ملون ومقهى صغير في الطبقة الثانية.


"بالاسيو دا بولسا"


يقع "بالاسيو دا بولسا" بجوار صرح "ساو فرانسيسكو" الديني، وهو عبارة عن مبنى ضخم على الطراز النيوكلاسيكي. بتمويل من جمعية بورتو التجارية ، كان بني القصر ليشغل وظيفة البورصة. وقد عمل العديد من المهندسين المعماريين في المبنى، خلال فترة البناء التي استمرت نحو سبعين سنة! في المكان، يلاحظ الزائر أن مجموعة من الغرف معدّة وفق أسلوب مغاربي من قبل Gustavo Adolfo Gonçalves e Sousa، وهي من المعالم البارزة. لا تزال المساحة المذهلة تستخدم قاعة استقبال لزيارات كبار الشخصيات اليوم.


جسر "دوم لويس"


يعدُّ جسر "دوم لويس" من الجسور الشهيرة التي تمتد على نهر دورو. كان بني في سنة 1886، بإشراف المهندس Téophile Seyrig، الذي عمل مع Gustave Eiffel (باني برج إيفل). كان يحتوي الجسر الحديد الضخم على سطحين، علوي وسفلي، وذلك حتى سنة 2003 عندما تم تحويل الامتداد العلوي لاستيعاب نظام السكك الحديد الخفيف. يوفر ممر المشاة على السطح العلوي مناظر خلابة، بالإضافة إلى طريق مشي مباشر إلى نزل عبر النهر.

تابعوا المزيد: أماكن سياحيه في العالم يعشقها السعوديون

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X