فن ومشاهير /مشاهير العالم

الأمير ويليام أصيب بفيروس كورونا ونجح بإخفاء صراعه معه سراً

تم الكشف مؤخراً عن أن الأمير الإنجليزي ويليام كان من بين المصابين بفيروس كورونا، لكنه أبقى إصابته سراً من إبريل – نيسان الماضي لغاية صباح يوم أمس الأحد 1 نوفمبر- تشرين الثاني فقط.
حيث تم أمس الأحد الكشف عن أن الأمير ويليام ،الوريث الثاني للعرش البريطاني البالغ من العمر"38 عاماً" ،أصيب بفيروس كورونا في شهر إبريل – نيسان 2020 الماضي في نفس التوقيت تقريباً الذي أصيب به والده الأمير تشارلز "74 عاماً" به،حسب تقارير عدة لصحف بريطانية وعالمية.


عانى بشدة أيضاً من مشاكل صعبة في التنفس

الأمير ويليام  ملتزم بوضع الكمامة.jpg
الأمير ويليام  ملتزم بوضع الكمامة


وبحسب صحيفة "ذا صن" البريطانية،فإن ملك المملكة المتحدة "بريطانيا" المستقبلي الأمير ويليام "38 عاماً" أصيب بفيروس كورونا المستجد المعروف عالمياً باسم "كوفيد 19" ،وعلى عكس والده الأمير تشارلز الذي شعر بأعراض خفيفة،وعزل نفسه لمدة أسبوعين فقط في منزله الأسكتلندي ثم شفيّ سريعاً،عانى ويليام كثيراً من الفيروس،وعانى بشدة أيضاً من مشاكل صعبة في التنفس،لكنه أبقى أمر تشخيص إصابته بفيروس كورونا، وصراعه الصعب معه ومع أعراضه الشديدة سراً حتى لا يثير القلق حول صحته في أرجاء البلاد.


عولج سراً في منزله الخاص

الأمير ويليام وزوجته دوقة كامبريديج كيت ميدلتون.jpg
الأمير ويليام وزوجته دوقة كامبريديج كيت ميدلتون


وعولج دوق كامبريديج الأمير ويليام سراً في منزله الخاص "أنمير هول" في منطقة نورفولك من قبل أطباء القصر ،واتبع كامل الإجراءات الإحترازية ليسرع في شفائه والقيام بواجباته الملكية كالمعتاد.
وقد أكد مصدر لموقع "بي بي سي" البريطاني إصابة الأمير ويليام بفيروس كورونا.
وشارك الأمير ويليام في 14 لقاء عبر الهاتف والإتصال المرئـي أثناء صراعه السري مع فيروس كورونا، لكنه حصل على إجازة لمدة أسبوع من تاريخ 9 إلى 15 إبريل – نيسان.
وفي 23 إبريل – نيسان الماضي ظهر الأمير ويليام برسم كوميكس مع المؤلف والممثل الكوميدي ستيفن فراي،كما ظهر مع زوجته دوقة كامبريديج كيت ميدلتون وأطفالهما الثلاثة الأمراء: جورج وتشارلوت ولويس يصفقون لمقدمي الرعاية الصحية في بريطانيا.


تزامنت إصابته مع إصابة رئيس وزراء بريطانيا بوريس جونسون


يشار إلى أن إصابة الأمير ويليام تزامنت أيضاً مع إصابة رئيس وزراء بريطانيا بوريس جونسون بفيروس كورونا،الذي عانى بشدة من آثار المرض عليه مما اضطره إلى تمضية ثلاية أيام في العناية المركزة بعد دخوله المستشفى في 5 إبريل – نيسان الماضي.

المزيد من مشاهير العالم

X