فن ومشاهير /أخبار المشاهير

شاهد: علا رشدي تروي قصتها مع كورونا بعد العودة من الجونة

كشفت الفنانة علا رشدي للمرة الأولى حقيقة إصابتها هي وزوجها النجم أحمد داود بفيروس كورونا عقب عودتهما من الدورة الرابعة لمهرجان الجونة، وقالت إن كل المسحات الطبية لزوجها ظهرت سلبية، بينما ظهرت عينة واحدة لها إيجابية، وبعد التزام العزل الصحي لمدة أسبوع واحد صارت عينتها سلبية.

أحمد داود
أحمد داود وعلا رشدي خضعا للعزل الصحي لمدة أسبوع

علا حسمت الجدل الدائر في مواقع التواصل الاجتماعي حول حقيقة إصابتها بالفيروس، ونشرت مقطع فيديو عبر حسابها بموقع إنستقرام، طمأنت فيه جمهورها على حالتها الصحية، ونفت تماما أن يكون زوجها أحمد داود مصابا بالمرض ويكتم الحقيقة.

 

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by Ola Roshdy (@ola.roshdy) on

تابعت قائلة: بعد ما رجعنا من الجونة عملنا التحليل أول يوم وأحمد طلع سلبي وأنا طلعت إيجابي، مع إن الأعراض اللي عندي كانت صداع شديد بس.

 

أضافت: أنهما قاما بعمل مسحة أخرى في اليوم التالي، وجاءت نتيجتها سلبية لكل منهما، منوهة أنها لم تعاني من أي أعراض والتي تحدث لمصابيي كورونا سوى آلام الرأس.

 

وأوضحت أنها وزوجها الفنان أحمد داوود قررا عزل أنفسهما لمدة أسبوع، ثم قاما بإجراء المسحة للمرة الثالثة أمس وجاءت النتيجة سلبية لكل منهما.

 

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by Ahmed Dawood - أحمد داود (@adawoodofficial) on

يذكر أن أحمد داود استنكر بشدة ترويج أخبار عن إصابته وزوجته علا رشدي بفيروس كورونا، مشيرا إلى أنهما لم يتأكدا بعد من نتيجة الفحوصات، وهو ما يتناقض مع تصريحات زوجته التي أكدت أن عينتها الأولى ظهرت إيجابية للفيروس.

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X