أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

رسميًّا البدء بصرف 500 ألف ريال لذوي المتوفى بـ"كورونا" في السعودية

خادم الحرمين الشريفين
البدء بصرف 500 ألف ريال لذوي المتوفى بكورونا في السعودية

بعد موافقة مجلس الوزراء السعودي في وقت سابق على صرف مبلغ 500 ألف ريال لذوي المتوفي بفيروس كورونا العامل في القطاع الصحي الحكومي أو الخاص، فقد نشرت جريدة "أم القرى" الرسمية، تفاصيل البدء بتنفيذ هذا القرار.


وأوضح القرار، أنه سيتم صرف مبلغ نصف مليون ريال لذوي المتوفى بسبب جائحة فيروس "كورونا" المستجد (كوفيد 19)، من العاملين بالقطاع الصحي الحكومي أو الخاص، مدنيا كان أم عسكريا.


ويشمل القرار السعوديين وغير السعوديين، على أن يسري ذلك اعتبارا من تاريخ تسجيل أول إصابة داخل المملكة بفيروس" كورونا" المستجد (كوفيد 19).


ويقضي القرار بتشكيل لجنة من المجلس الصحي السعودي، تضم في عضويتها ممثلين من المجلس ومن وزارات: الصحة، والمالية، والموارد البشرية، والتنمية الاجتماعية، تكون مهمتها وضع الإجراءات اللازمة لتنفيذ القرار.


وكان مجلس الوزراء السعودي برئاسة خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبد العزيز، قد أصدر قراراً في وقت سابق يقضي بصرف تعويض مالي لذوي المتوفي بسبب جائحة فيروس "كورونا" الجديد (كوفيد 19)، العامل في القطاع الصحي، سواء كان مواطنا أو من المقيمين.


وبحسب بيان صادر عن اجتماع مجلس الوزاراء، يصرف مبلغ مقداره 500 ألف ريال لذوي المتوفى بسبب جائحة فيروس "كورونا" الجديد (كوفيد 19)، العامل في القطاع الصحي الحكومي أو الخاص، مدنيا كان أم عسكريا، وسعوديا كان أم غير سعودي، على أن يسري ذلك اعتبارا من تاريخ تسجيل أول إصابة بالفيروس في 7 / 7 / 1441هـ" الذي يوافق الثاني من مارس الماضي.


كما شدد مجلس الوزراء على المواطنين والمقيمين بضرورة الالتزام بتطبيق الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية وعدم التهاون، في ظل ما تشهده عدد من دول العالم من موجة ثانية وقوية لفيروس "كورونا" المستجد (كوفيد 19).

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X