مشاهير /مشاهير العرب

بوسي: أمي ربتني بمفردها ووالدي أراه صدفة بالشارع ولم أقل له «بابا» أبداً

كشفت الفَنّانة بوسي في ظهورها الأول ببرنامج «معكم» مع الإعلامية منى الشاذلي على قناة cbc، بعد الأزمة التي حدثت بينها وبين والدها، لأول مرة خلال الحلقة عن طبيعة علاقتها مع والدها، بعد ظهوره في فيديو تحدث عن عقوقها له. كما أفصحت عن العديد من أسرار حياتها، وتحدثت عن الهجوم الذي حدث لها خلال الفترة الماضية بعدما أعلن والدها أنّه مريض ولم تقف إلى جواره في محنة مرضه، كما كشفت عمّا مرت في الـ10 أشهر الماضية خارج مصر وسبب هروبها كل تلك الفترة بسبب أزمة الشيكات بينها وبين زوجها، وبدت متأثرة عند الحديث عن ابنها الذي لم يهتم به أحد طوال الفترة المنقضية.

 

بوسي في برنامج معكم منى الشاذلي


عادتي الصمت ولم أخرج من المنزل منذ عودتي لمصر


أكدت بوسي خلال الحلقة أنّ أول قرار أخذته بعد عودتها من خارج مصر هو عدم الخروج من المنزل لفترة طويلة لكي تكون مع ابنها، موضحة أنّ من عادتها الصمت، ولا ترد على أيّ شائعات، مشيرة إلى أنّها منذ صغرها قوية ولا شيء يكسرها.
وأضافت بوسي أنّها ليس لها أصدقاء مقربين رغم أنّ حولها العديد من المعارف من الوسط الفَنّي، ولكنّها كانت تنتَظِر أن أحداً يسأل عن ابنها في فترة غِيابها.

تابعي المزيد: ذا فويس سينيور: نجوى كرم وسميرة سعيد تراهنان على أربعة مواهب لحصد اللقب


مشكلة الشيكات سبب هروبي وأثّرت على عملي


وعن مشكلة الشيكات وصدور العديد من الأحكام ضدها من طليقها، أوضحت بوسي أنّ هذا الأمر أثّر عليها وعلى عملها، وحينما حَلّت أمر الشيكات وهي خارج مصر ظهرت مشكلة انتشار فيروس كورونا ما منعها من الرجوع لمصر حتى تمّ فتح الطيران مَرّة أخرى وعادت لمصر.
وقد بدأت بوسي الحلقة بغنائها أغنية «واحدة»، حيث تكشف العديد من الأسرار في حياتها خلال الحلقة، وسوء الفهم والهجوم الذي حدث لها خلال الفترة الماضية بعدما أعلن والدها عن أنه مريض ولم تقف بجواره ابنته.


كنت في محنة وظروفي كانت قاسية خارج مصر


وعن مسألة إقامتها خارج مصر طيلة 10 أشهر، قالت المطربة بوسي إنّها دائماً تقول «الحمد لله حينما تتعرض لأي أزمة أو مشكلة ما، لكي تكون قريبة من الله سبحانه وتعالى»، لافتة إلى أنهّا هربت خارج مصر وتركت ابنها لمدة 10 أشهر قبل عيد ميلاده بيوم واحد يوم 30 أغسطس العام الماضي، موضحة أنّها مرت بأسوأ حالة لا يمكن رجل أن يتحملها، أولها عيد الأم ولم تكن بجوار ابنها، وأنّها كانت في محنة ويعد اختباراً لها.


الوسط الفني لا يوجد به أصدقاء


وتابعت بوسي أنها ليس لها أصدقاء مقربين رغم أنّ حولها العديد من المعارف من الوسط الفَنّي، ولكنها كانت تنتظر أنّ أحداً يسأل عن ابنها في فترة غيابها ولكنه لم يحدث.


بوسي عن والدها: طلق أمي وأنا جنين في بطنها بعمر الشهرين


وعن أزمتها مع والدها وعمّا صدر منه ووصفه لها بأنّها «ابنة عاقة»، قالت المطربة بوسي: «أنا أفضل الصمت خاصة إذا كان الموضوع يأتي من شخص يوجعك، ومينفعش أغلط فيه، لأنه والدي في النهاية، خاصة أن الأب تعاون مع الأعداء ليشوه صورتي ويشارك في الحرب عليّ».
وأكدت بوسي أنّها لو كانت ابنة عاقة، لم تكن لتطلب من والدتها وهي في عمر الـ15 عاماً أن تنزل وتشتغل لتعيلها، قائلة: «أبويا طول عمره مش موجود معايا ومطلق أمي وهي حامل فيا بشهرين، وأنا قولت الكلام ده في برامج كتير»، لافتة إلى أنّه «قبل ظهوره في الفيديو أرسلت له مبلغاً مادياً وكان في نيتي أن أرسل له مَرّة أخرى، وتفاجأت بكلامه في الفيديو».


وأشارت بوسي خلال استضافتها في برنامج «معكم»، إلى أنّه لا توجد علاقة بينها وبين والدها منذ ولادتها، والذي قام بتربيتها هي والدتها وأهل والدتها وكانت تراه بالصدفة في الشارع ولم تقل له بابا، موضحة أن «لديها أشقاء من أم ثانية وإذا سألوا عنه الله أعلم هيقولوا إيه، هم اللي جوزوا نفسهم بنفسهم، ومسألش على واحدة فينا»، مؤكدة أنّ لديها أخاً لا تعرف شكله ولا تعلم عنه شيئاً، مشيرة إلى أنّ أشقاء والدتها كانت تنادي لهم ببابا. ورغم ما حدث ذلك لم تُقَصِّر بوسي في حق والدها كاشفة «أنها لم تُقصر مع والدها رغم جشعه كأب لأولاده ومع ذلك لم تقصر معه إذا كان في إمكانها».


ترد على مُتّهميها بالعقوق


ووجّهت بوسي كلمة لكل من حَكَمَ عليها بأنها ابنة عاقة وقالت: «فكرت تحط نفسك مكاني فيوم من الأيام إن أبوك يكون شايفك أنك بتشتغل وأنت عمرك 15 سنة وأب جشع ومش حنين ومبيصرفش علينا». وقالت بوسي إنّ «والدتها توفيت وهي عمرها 17 سنة وعندها كان والدها يأتي إليها يطلب منها فلوس وكنت أعطيه وعمري ما قولت لأ، وناس كتير تشهد على الكلام ده».

بوشي


لم يسأل على ابني أحد وليس لي أصدقاء


وأكّدت بوسي أنه ليس لها أصدقاء مقربون رغم أنّ حولها العديد من المعارف من الوسط الفَنّي، ولكنها كانت تنتظر أن أحد يسأل عن ابنها في فترة غيابها الـ10 شهور وقت أزمة الشيكات وهروبها خارج مصر، فمرت بكثير من الأزمات ولكنّها أقوى من أي شيء وتقف على رجليها مرة أخرى.
من ناحية أخرى، لقد أجرى محمد شعبان والد المطربة بوسي، جراحة في عينه اليمنى، على أن يجري جراحة أخرى في عينيه اليسرى وذلك بعد أن تكفل برنامج «واحد من الناس» بمصاريف الجراحتين، وبعض المصاريف الأخرى، حيث تدهورت الحالة الصحية له، وهو ما دفعه للجوء إلى الإعلام، وأعلن عن تهرب ابنته منه.


يذكر أنّ بوسي طرحت منذ قليل أحدث أعمالها الغنائية ممثلة في أغنيتها الجديدة التي تحمل اسم «أنا الدنيا»، وذلك على يوتيوب. والأغنية من كلمات ملاك عادل، وألحان مصطفى حجاج، وتوزيع أحمد عادل وماستر هاني محروس، ومن إنتاج حمدي بدر.
وكان آخر أعمال بوسي فيلم «أنت حبيبي وبس»، الذي عُرِضَ في موسم الصيف الماضي بالسينمات، وشارك في بطولته مجموعة من الفَنّانين منهم هالة فاخر، ومحمد محمود، ونيرمين ماهر، وأحمد حلاوة، والليثي، وصوفينار، وإيمان السيد.

X