اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

البرلمان العربي يُدعو لتوفير المزيد من الاهتمام والرعاية لكبار السن بالمجتمعات العربية

البرلمان العربي يشارك في ورشة اقليمية حول حماية حقوق كبار السن
دعوة لتوفير الرعاية الشاملة لكبار السن في المجتمعات العربية
3 صور

في إطار دعم كبار السن ومساندتهم، دعا البرلمان العربي إلى ضرورة تعزيز وتوفير الرعاية الشاملة لكبار السن في المجتمعات العربية، نظرا للارتفاع المطرد لهذه الفئة العمرية في المجتمعات العربية.


وأكد البرلمان العربي في كلمة ألقتها رئيس لجنة الشؤون الاجتماعية والتربوية والثقافية والمرأة والشباب بالبرلمان الدكتورة مستورة الشمري في أعمال ورشة العمل الإقليمية لبناء قدرات البرلمانات العربية حول حماية حقوق كبار السن والتي عقدت افتراضياً، دعمه للخطط الوطنية لدعم وحماية حقوق كبار السن، والإستراتيجية العربية لكبار السن التي تُغطي الفترة من 2019م إلى 2029م.


وأشارت الدكتورة الشمري، إلى أن البرلمانات العربية تأتي في طليعة المؤسسات المعنية بالنهوض بواقع كبار السن وحل مشكلاتهم وتوفير جميع أشكال الرعاية لهم، وذلك من خلال إقرار التشريعات الوطنية التي تُقَنِن حقوقهم، وتفرض التزامات على الدولة وعلى المجتمع وعلى أفراد أسر المسنين لتلبية جميع احتياجاتهم وإشراكهم في جهود التنمية المجتمعية.


ونوهت رئيس لجنة الشؤون الاجتماعية والتربوية والثقافية والمرأة والشباب بالبرلمان الدكتورة الشمري بأن الظروف الطارئة التي تجتاح العالم اليوم بسبب جائحة كورونا تفرض على البرلمانيين العرب وجميع الحكومات والمؤسسات الوطنية في الدول العربية ومؤسسات العمل العربي المشترك إيلاء المزيد من الاهتمام والرعاية لكبار السن في ظل هذه الظروف الطارئة.


وينظم الورشة الافتراضية لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا وجامعة الدول العربية والمكتب الإقليمي للدول العربية لصندوق الأمم المتحدة للسكان.