مشاهير /مشاهير العرب

لطيفة رأفت تحكي معاناتها مع فيروس كورونا وتنصح الناس بالحذر

لطيفة رأفت

كشفت الفنانة لطيفة رأفت لجمهورها، عن إصابتها بفيروس كورونا المستجد، وذلك أياماً بعد إعلانها إصابة والدتها أيضاً بنفس الوباء.
وتقاسمت رأفت مع متابعي حسابها الرسمي على تطبيق الصور والفيديوهات "إنستغرام"، صوراً لها من داخل المستشفى أرفقتها بتدوينة تتحدث فيها عن تجربتها مع المرض.
وكتبت: "السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته، أعلم انه طال غيابي عنكم ولم أوافيكم بحالة أمي الغالية الصحية، ولكن الظرف كان قاهرا جدا، بعد أن أخبرتكم بمرض والدتي، أصبت بهذا الفيروس اللعين وباء كورونا ودخلت في نفس الحالة الخطيرة التي مرت على والدتي، نٌقلت بعدها على متن سيارة الإسعاف إلى مستشفى الشيخ زايد و أنا أودع بيتي و إبنتي في حالة من الخوف والهلع".
وتابعت: "تدهورت حالتي جدا جسديا ومعنويا، أنا ووالدتي في نفس المستشفى وفي نفس الحالة ليس لنا إلا الله وملائكة الرحمان، أخص بالذكر، أطباء وممرضين و مسؤولين في وزارة الصحة اللذين يقومون بمجهود جبار لإخراج كل مريض عندهم من هذه الوعكة بصحة جديدة".


تجاوزت مرحلة الخطر ولكن...

 


وأكدت رأفت أنها تجاوزت هي ووالدتها هذه المرحلة الصعبة بسلام، لافتة إلى أنها مازالت تخضع للمراقبة الطبية وأنها لم تسترجع قوتها بعد إلا أنها تحمد الله على خروجها من المستشفى ووجودها بجانب ابنتها، رغم عدم قدرتها على لمسها بعد.
ووجهت الفنانة لطيفة، شكرها للطاقم الطبي والصحي على المجهودات الجبارة التي يقومون بها من أجل علاج المرضى الذين يتوجهون إليهم، داعية جميع المغاربة الالتزام بالتدابير الوقائية التي أوصت بها الجهات المختصة وذلك من أجل حماية أنفسهم وعائلاتهم من الوباء.
وكانت قد أعلنت الفنانة المغربية لطيفة رأفت لجمهورها خبر إصابة والدتها بفيروس كورونا الذي أثر سلباً على صحتها ونتج عن نقلها للعناية المركزة.

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

X