أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

مسن يرمي زوجته من شرفة المنزل بسبب طلبها زيادة مصروف البيت

مسن يرمي زوجته من شرفة المنزل بسبب طلبها زيادة مصروف البيت

في تصرف جنوني لم يتردد مسن ستيني في إلقاء زوجته من الطابق الأول في منزل الزوجية بقرية كفر الشاويش في محافظة الشرقية، حيث إن المشاجرة التي نشبت بين الزوجين سببها 300 جنيه طلبتها الزوجة زيادة على مصروف البيت، لكن الزوج استشاط غضباً وطلب من زوجته أن تكف عن الاستمرار في طلباتها الزائدة، وأن تضع أمامها سوء الأحوال الاقتصادية خاصة أن دخله هو المعاش فقط.

مصادر أمنية شرحت تفاصيل الحادث بقولها إنه في الساعات الأولى من نهار يوم الحادث الذي بدأ فيه احتدام النقاش بين سيدة خمسينية وزوجها الستيني بسبب طلبها زيادة مصروف البيت من زوجها الذي تحدث معها وطلب منها أن تضع في الاعتبار أن كل دخله هو المعاش فقط، لكن إصرار الزوجة على طلبها خلال جلسة النقاش التي دارت بينهما في شرفة منزل الزوجية تسبب في خروج الزوج عن توازنه وأمسك بزوجته وألقى بها من شرفة المنزل وسقطت على الأرض مصابة بكدمات متفرقة وكسور نقلت على إثرها إلى المستشفى لإسعافها، وترقد فيها بعد أن تلقت الإسعافات الأولية، وأثبت التقرير الطبي أن حالتها مستقرة.

وأضافت المصادر أن الزوج أمام النيابة العامة بعد القبض عليه نسبت إليه تهمة الإصابة العمد والشروع في القتل، واعترف الزوج بتفاصيل جريمته خلال جلسة التحقيق أن زوجته لا تتوقف عن استفزازه من خلال طلباتها المستمرة، وأنها لا تقدر ظروفه المادية، ومن المفترض أن تكون ملمة بكل ظروف الأسرة، خاصة أنها سيدة كبيرة وعمرها 50 سنة، ويجب أن تكون تصرفاتها بحكمة لا بتهور.

كانت أجهزة الأمن ألقت القبض على المتهم بعد الجريمة بساعة بعد أن أخطرت المستشفى المباحث بقيام زوج بإلقاء زوجته من شرفة منزلهما خلال مشاجرة جمعتهما، وتبين أن حالة الزوجة مستقرة وبسؤالها اتهمت زوجها بتنفيذ الجريمة وإلقائها عمداً من شرفة المنزل، قاصداً قتلها، وقررت النيابة حبس المتهم على ذمة التحقيقات.

مواضيع ممكن أن تعجبك

X