جمال /أخبار جمال

الأزهار في قلب مجموعة أحمر الشفاه من "ديور" Dior

نجده على الشفاه ويرسم الابتسامات على الوجوه في كلّ مكان. أبصر Rouge Dior النور من شغف "كريستيان ديور" Christian Dior، من رغبته في تصميم الملابس للنساء ورسم البسمة على وجوهنّ. تمّ ابتكار أحمر الشفاه سنة 1953 بأسلوب"ديور" Dior المتميّز وخبرته، وشكّل لمسة لونية متّقدة ورمزاً للأزياء والموضة. على مر السنين، تمت إعادة ابتكار أحمر الشفاه هذا بأكثر من ألف لون ورسم ابتسامات غير محدودة على شفاه النساء في جميع أنحاء العالم.

ويكشف Peter Philips، المدير الفني للإبداع والصورة لدى Dior Makeup، عن جانب جديد لأحمر الشفاه الأيقونيّ يتميّز بأسلوب التصاميم الراقية أكثر من أيّ وقت مضى. عبوة جديدة قابلة لإعادة التعبئة مع تصميم عصريّ جريء. تركيبة متميّزة تعزّز اللون غنيّة بمكونات الأزهار للعناية بالبشرة. مجموعة متوازنة من الألوان واللمسات النهائية لتلائم كلّ الأساليب وتناسب كلّ ألوان البشرة.

"Rouge Dior هو أحمر الشفاه المثالي الذي حظي بصورة وسمعة قوية حول العالم. وأصبح اليوم أيقونة خالدة لا تكفّ عن إدهاشنا." Peter Philips.

Rouge Dior، إعادة ابتكار أيقونة معاصرة

"كريستيان ديور" Christian Dior، الذي كان يحلم بأن يكون مهندساً معمارياً، تصوّر أول أحمر شفاه Rouge كقطعة فنية، مسلة من الذهب والزجاج تكريماً لساحة الكونكورد في باريس. من أجل مواكبة الأوقات المتغيرة، تمت إعادة ابتكار أحمر الشفاه باستمرار، متجاوزاً الأعراف والتقاليد، مزيّناً باللون الذهبي والبيج ثم الأزرق السماوي، قبل أن يتمّ في العام 2005 اعتماد مظهر جديد أكثر أناقة في علبة باللون الأزرق الداكن، مزينة بنمط "كاناج" المضرّب الأيقوني من "ديور" Dior.

بعد أن أصبح يتميّز بطابع عصريّ أكثر وأيقونيّ أكثر من أيّ وقت مضى، يحافظ Rouge Dior الجديد على هذه الأسطورة تنبض بالحياة. يزدان بحلقة جديدة تتميّز بأحرف "ديور" Dior، ويعيد إلى الأذهان الخصر الضيّق للتصاميم التي تتمّ إعادة ابتكارها في كلّ موسم. هذه العلبة الجديدة، المزيّنة بكسوة فضية وبأحرف CD الأولى الخاصة بمبتكرها، تجمع ما بين التصميم الأنيق ورقيّ أكسسوارات التصاميم الراقية الخالدة.

اليوم، يعتمد Rouge Dior النهج المستدام لدار "ديور" Dior وأصبح قابلاً لإعادة التعبئة مرة أخرى، على خطى الرؤية الأولية لـ"كريستيان ديور" Christian Dior، الذي ابتكر أحمر شفاهه الأول ليكون قابلاً لإعادة التعبئة.

 

قوّة الألوان مستوحاة من أزهار "ديور" Dior

بتوازن مثالي بين مكونات العناصر الملوّنة والعناية بالشفاه، يعزز Rouge Dior ابتسامة كل امرأة بلونه الخالي من الشوائب بتمريرة واحدة. تمّت إعادة ابتكار التركيبة المحبوبة مع التركيز على علم الأزهار لدى Dior. على مدار الخمسين سنة الماضية، كانت مختبرات الدار تستمدّ الإلهام من هذا العلم لتخيل أقوى المواد الخام. فهو يُشبع Rouge Dior الجديد بخصائص العناية بالشفاه المستخرجة من الأزهار مع مكونات طبيعية المنشأ التي تكشف عن لون أكثر حدّة وشفاه أكثر جمالاً، يوماً بعد يوم.

- تساعد الخصائص الوقائية للفاوانيا الحمراء، وهي واحدة من أكثر الأزهار المحبوبة لدى "كريستيان ديور" Christian Dior، في الحفاظ على ترطيب الشفاه الطبيعي لإبراز إشراقها وتعزيز لمعان ألوان أحمر الشفاه.

- يعمل مستخلص زهر الرمان بعمق ويساعد على تحسين الجودة الإجمالية للشفاه ويوفر المرونة والراحة. بدت الخطوط الرفيعة خفيفة أكثر والتركيبة لا تسيل بعد وضعها، ما يؤدّي إلى الحصول على اللون الأكثر حدّة على الإطلاق.

- تتكامل زبدة الشيا مع المفعول الوقائي وتؤمّن التغذية الفائقة. تصبح الشفاه ملساء ناعمة، ما يضمن وضع المستحضر بأسلوب جميل ومتجانس.

 

75 لوناً مخصّصاً مستوحى من التصاميم الراقية لتزيين كلّ الابتسامات

الأحمر هو لون "ديور" Dior. "الأحمر هو لون الحياة."، "كريستيان ديور" Christian Dior.

سنة 1947، زيّن اللون الأحمر، رمز الرغبة النابضة بالحياة والأنوثة، تصاميم "ديور" Dior وتألّق في عروض الأزياء مع فستان "كو دو ترافلغار" Coup de Trafalgar الشهير. بالإضافة إلى "زينيا" Zinnia و"ساتان" Satan و"سورير" Sourire، بعض الفساتين التي استمرّت في إلهام مصمّمي الدار الذين أتوا من بعده واستمرّت في إخبار قصّة هذا اللون.

بما يعكس هذا الشغف، استكشف Peter Philips كلّ جوانب أحمر الشفاه الأيقونيّ هذا وأعاد ابتكار اللون بحدّ ذاته. 75 لونًا، يتميز كل منها بتباينات لونية دقيقة لتلائم ابتسامات النساء: إما بإطلالة طليعية تتجاوز الحدود أو بأسلوب جريء خالد، إطلالة بعيدة كلّ البعد عن كلّ ما هو اعتياديّ وشائع.

وفي قلب مجموعة الألوان الكبيرة، نجد أنّ اللون المحايد "نود" هو ضيف الشرف. قام Peter Philips بتعديل كلّ لون بأسلوب مرهف ومتوازن، ويقول في هذا الصدد: "اللون الأحمر يلفت الأنظار، بينما اللون المحايد أصبح اللون الملائم لكلّ يوم". ويضيف Peter Philips: "يختلف اللون المحايد بالنسبة إلى كلّ امرأة. إذ تختلف اللمسة النهائية تبعاً للون الشفاه، لذا من المهم تقديم عدد من الألوان، من البيج الفاتح إلى الورديّ الداكن، لضمان أنّ كلّ امرأة تجد اللون الذي يلائمها".

4 تأثيرات مستوحاة من التصاميم الراقية، مجموعة جديدة من اللمسات النهائية.

مجموعة الألوان، المتوفرة الآن باللمسات النهائية الساتينية الأسطورية النابضة بالحياة والغنيّة بالعناصر الملوّنة غير اللمّاعة، تتميز بلمستين نهائيتين جديدتين: "مخملية" غير لمّاعة مع راحة طويلة الأمد و"معدنية" لمّاعة وجريئة. يتميّز كلّ أحمر شفاه ببنية مخصّصة تبعاً لواحدة من اللمسات النهائية الـ 4 المستوحاة من الأقمشة الموروثة من تاريخ "ديور" Dior.

"مخملية" هي اللمسة النهائية الأكثر تأثيراً. إذ تتجاوز حدود عدم اللمعان، وتجمع بين الشغف بالألوان والابتكار التجميلي لتقديم لمسة نهائية غير لمّاعة من دون التغاضي عن العناية بالشفاه مع 16 ساعة من الراحة1، من دون تجفيف الشفاه أو سيلان المستحضر. وحده "ديور" Dior يعرف سر هذا التوازن المثالي.

 

4 ألوان من Rouge Dior أصبحت أيقونية الآن:

  • 999 Velvet: أحمر قرمزيّ خالد وحسّي يستمدّ رقم 9 الثلاثيّ من أول مستحضرين لأحمر الشفاه أطلقهما "كريستيان ديور" Christian Dior، أحمر الشفاه 9 و99. وأصبح يتوفّر الآن بـ 4 لمسات نهائية من Rouge Dior.
  • 100 Nude Look: إعادة ابتكار للون الرمادي المائل إلى البيج الجديد في سنة 1947، اللون الذي ابتكره "كريستيان ديور" Christian Dior كمزيج مثاليّ بين الرمادي والبيج. وهو يشكّل اللون المحايد المعاصر المثاليّ الجديد، لون يحدّد الشفاه بأسلوب مرهف.
  • 080 Red Smile: اللون الأحمر المتألّق النابض بالحياة، إعادة ابتكار لأحد ألوان الأحمر الأولى الذي ابتكرها "ديور" Dior سنة 1950، اللون الأحمر الذي يضفي التألّق على الابتسامة. 
  • 525 Chérie: اللون الورديّ الداكن المحايد الذي يعكس اسمه حبّ "كريستيان ديور" Christian Dior للنساء ولمُلهماته.

منهج Rouge Dior

Dior Contour: اللمسات النهائية للتصاميم الراقية

للحصول على النتيجة الرائعة الأكثر دقّة، عمد Peter Philips إلى تطوير 24 لوناً جديداً من محدّد الشفاه بما يتلاءم بشكلٍ مثاليّ مع كلّ لون من ألوان أحمر الشفاه. ينساب الطرف الفائق النعومة من دون أيّ جهد فوق الشفاه، ويؤمّن فعالية تدوم طويلاً ولونًا حاداً للغاية. تؤمّن التركيبة الغنيّة بمستخلصات الفاوانيا وزهر الرمان الراحة المثالية. حين يترافق مع أحمر الشفاه، يؤمّن Dior Contour مفعولاً يدوم لساعتين2 إضافيتين.

Dior Vernis: طلاء الأظافر المتميّز

تزيّني بالألوان المستوحاة من التصاميم الراقية من رأسك حتى أطراف اصابعك، مع تركيبة تزخر بالألوان المشبعة الحادّة مع لمعان الجل الفائق ومفعول يدوم طويلاً. للمرّة الأولى، يشتمل Dior Vernis على مستخلصات الفاوانيا والفستق ويعزّز قوة سطح الأظافر.

Rouge Dior… ويبتسم العالم بأسره!

غامض وجريء وساحر، نجد Rouge Dior على كلّ شفة ولسان! احتراماً لرغبة "كريستيان ديور" Christian Dior بـ"إضفاء لمسةٍ جمالية على ابتسامات النساء"، عمد Peter Philips سنة 2021 إلى كتابة فصل جديد يتميّز بطابع التصاميم الراقية أكثر من أيّ وقت مضى.

في العودة إلى جذوره، تمّ كشف النقاب عن أحمر الشفاه الأيقونيّ في المدينة الأبرز التي تجسّد روح "ديور" Dior: باريس.

متجسّداً من خلال الأيقونة Natalie Portman، يُعيد أحمر الشفاه الأسطوريّ الجديد ابتكار أناقة "ديور" Dior بجرأة وتألّق. مزيّنةً بأكسسوارات التصاميم الراقية3 ومع لمسة من أحمر الشفاه Rouge Dior، تجسّد Natalie Portman معنى جديداً للأناقة الباريسية، كما نراها من خلال عدسة Inez & Vinoodh.

متألّقة وجذابة وساحرة، نراها أمام كاميرا Gordon Von Steiner، مع ابتسامة تجعل الحياة تدبّ في كلّ لون من ألوان "ديور" Dior.

 

 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

المزيد من أخبار جمال

X