سيدتي وطفلك /مولودك

التسنين لا يتسبب بالسخونة!!

التسنين هي المرحلة التي تبدأ فيها أسنان الطفل في الظهور عبر اللثة وظهور الأسنان الأولى في فم رضيعك من الأمور التي تنتظرينها بشغف وتفرحين بها كثيراً، ولكن قد تكون هذه المرحلة مزعجة جدًا للطفل والأم معاً، فعلى عكس ما تعتقد معظم الأمهات أن التسنين يسبب ارتفاع درجة حرارة الطفل، التي عادة ما تكون 38 درجة، فارتفاعها بسبب التسنين غير شائع، لذا إذا تجاوزت درجة حرارة الطفل 38 فيجب عدم تجاهل هذا الأمر، ونعتبره عرضاً من أعراض التسنين.
معلومات عن سخونة التسنين، يكشفها الدكتور وائل عبدالعال، اختصاصي طب الأطفال في مستشفى «إن إم سي».

د. وائل عبدالعال

الاختلاف بين الأطفال

اختلاف التسنين

كل طفل يختلف عن الآخر في بداية عمر، التسنين ولكن في المتوسط يبدأ التسنين عند عمر 6 أشهر، وهي تقريباً نفس السن التي تتلاشى فيها الأجسام المضادة والمناعة الطبيعية المكتسبة من الأم أثناء الحمل، ويبدأ الطفل في التعرض للعدوى والمرض بنفس المعدل الطبيعي للأطفال، ولذلك يجب التفرقة بين التغيير الطفيف في حرارة جسم الطفل التي تصحب التسنين والتهاب اللثة وزيادة درجة حرارته؛ لأنها ربما تكون مصحوبة بإصابته بأي مرض.

أي الأسنان تظهر أولاً؟

أيّ الأسنان تظهر أولاً

الأسنان الأمامية السفلية (القواطع المركزية ) أول الأسنان التي تظهر، ثم تُتبع بعد 4 إلى 8 أسابيع بظهور الأسنان العلوية الأربعة الأمامية ثم بعد حوالي شهر تظهر القواطع الجانبية السفلية، وبعد ذلك تظهر الأضراس التي تساعد في طحن الطعام، ثم أخيرًا الأسنان المدببة في الفك ومعظم الأطفال يملكون 20 سنًا من أسنانهم الأساسية بحلول عيد ميلادهم الثالث، وفي بعض الحالات النادرة يولد الأطفال بسن وعادة لا تكون مصدر قلق ما لم تكن غير قابلة للوقوع والبلع وتعرضه لخطر الاختناق.

أعراض مصاحبة للتسنين

البكاء المستمر

ورغم بهجة هذا الحدث فإنك ربما تعانين من بعض الأعراض المصاحبة للتسنين، وهي:
1 - التهاب اللثة وتورمها وسيلان اللعاب والأنف، ويضع الطفل يده باستمرار في فمه للضغط على اللثة.
2 - البكاء المستمر ورفض الطعام والرضاعة.
3 - اضطرابات النوم، كما يفقد شهيته. ويعاني من السعال أو القيء أو الإسهال أو طفح جلدي أو صعوبة بالتنفس أو تغيير في الوعي؛
حيث تصل هذه الأعراض إلى ذروتها في فترة ظهور القواطع والأسنان الأمامية، وتقل حدة الأعراض مع تقدم الطفل في العمر، وعادة ما يستغرق الأمر نحو أربعة أيام قبل بروز أي من الأسنان وحتى ثلاثة أيام بعد خروجها. ولا تعد الأعراض الخطيرة.

ليس من الأعراض

السخونة ليست من عوارضه

إن ارتفاع الحرارة لا يعدّ من أعراض التسنين، هناك بعض الأعراض التي إذا ظهرت بالطفل فإنه من المحتمل أن يكون مريضًا أو يعاني من الالتهاب، ولا ترتبط بالتسنين، وهي أن يكون عمره أقل من 3 أشهر أو كان منزعجاً للغاية لدرجة أنك لا تستطيعين تهدئته؛ لأن ألم التسنين خفيف جدًا، حيث لا يوجد دليل على أن التسنين يسبب أيًا من هذه المشكلات، وربما كان الطفل يعاني من نزلة معوية أو التهاب الجزء التنفسي العلوي.

كيف تهدئين الطفل في فترة التسنين؟

تدليك اللثة

حافظي على برودة اللثة وامنحي الطفل الشعور بالراحة مثل تدليك لثة الطفل باستخدام شاش رطب أو قطعة قماش باردة أو فرشاة أسنان ناعمة مخصصة للأطفال الصغار، أو استخدام حلقة التسنين المبردة على لثة الطفل، ومن الممكن أيضاً استخدام الكريمات الموضعية التي تهدئ من تهيج اللثة وتورمها، كما توصي الأكاديمية الأمريكية لطب الأسنان بأن تكون أول زيارة لطبيب الأسنان قبل أن يتجاوز الطفل عامه الأول.

X