بلس /ثقافة وفنون

بعد لوحة دافنشي بيع ثاني أغلى لوحة قديمة في العالم

بيعت صورة لرسام عصر النهضة الإيطالي ساندرو بوتيتشيلي مقابل 67 مليون جنيه إسترليني، في مزاد دار سوذبيز في نيويورك على الإنترنت الخميس الماضي، وقالت "سوذبيز" إنها كانت واحدة من أهم اللوحات وأعلاها قيمة تظهر في مزاد على الإطلاق، علماً أن المبلغ الذي بيعت به يعد رقماً قياسياً عالمياً بالنسبة لأعمال الفنان الإيطالي وفقاً لصحيفة الديلي ميل البريطانية. والآن وعن تفاصيل لوحة " الشاب الذي يحمل الميدالية"، والتي تمثل أرقي لوحات عصر النهضة في فلورنسا، والمنافسة الشرسة التي حدثت في المزاد وتم بثه عبر الإنترنت..إضافة إلى تناقل اللوحة عبر عدة أجيال...يحكي هذا التقرير


 "الشاب الذي يحمل الميدالية"

لوحة الشاب الذي يحمل الميدالية

تعتبر لوحة Young Man Holding a Roundel أو "الشاب الذي يحمل الميدالية"، تم رسمها بين 1470 و1480 مقاس 23 بوصة في 15.5 بوصة، واحدة من أرقى لوحات الفنان بوتيتشيلي؛ هي واحدة من حوالي اثنتي عشرة لوحة من لوحات بوتيتشيلي المعروفة الباقية إلى اليوم.
ولوحتا بوتيتشيلي الكبيرتان "مولد فينوس" و"بريمافيرا" معروضتان في معرض أوفيتسي في فلورنسا.
قال جورج واتشتر، الرئيس المشارك للوحات الرئيسية القديمة في Sotheby's: "هذا عمل يتجاوز الوقت والفئات. الآن نحن نعرف سعر الجمال حقاً"

 

صورة تجسد عصر النهضة في فلورنسا

" الشاب الذي يحمل الميدالية"


تُظهر اللوحة شاباً في أواخر سن المراهقة بشعر ذهبي طويل جالساً يحمل قرصاً يظهر عليه قديس ملتح.
القرص الذي بيد الشاب اليمني هو عمل فني أصلي من القرن الرابع عشر يُنسب إلى الرسام السيني بارتولوميو بولجاريني.
يعتقد مؤرخو الفن أن بوتيتشيلي رسم أحد النبلاء الذي يعرض بدوره لوحه القديس، قال كريستوفر أبسوتل، نائب رئيس سوذبيز الأول: "هذه الصورة ترمز وتجسد عصر النهضة في فلورنسا".
وأضاف: "لم أرَ شيئاً كهذا في حياتي"، واصفاً إياه بأنه "تحفة فنية".

 


 ثاني اغلى لوحة فنية بعد "ليوناردو دافنشي"

أشهر فناني عصر النهضة.... ساندرو بوتيتششيلي

 

شهد المزاد، الذي أقيم فعلياً وتم بثه مباشرة عبر الإنترنت بسبب الوباء، مزايدة شرسة بين ممثلي Sotheby في نيويورك ولندن، وقالت Sotheby's إن السعر النهائي، بما في ذلك الرسوم والعمولات، كان 67 مليون جنيه إسترليني، ولم تعلن دار سوذبيز للمزادات هوية المشتري.
وبذلك أصبحت لوحة بوتيتشيلي ثاني أعلى لوحة فنية قديمة قيمة على الإطلاق في مزاد علني بعد بيع ليوناردو دافنشي سالفاتور موندي بمبلغ 327 مليون جنيه إسترليني في مزاد كريستي في عام 2017.
بينما صورة أديل بلوخ باور الثانية لجوستاف كليمت، والتي بيعت مقابل 64 مليون جنيه إسترليني في عام 2006 وPortrait of Dr Gachet لفنسنت فان جوخ، والتي بيعت بـ59 مليون جنيه إسترليني في عام 1990.
وهو أيضاً أعلى بيع في المزاد لعمل فني منذ عامين تقريباً منذ بيع كلود مونيه Grainstacks مقابل 80 مليون جنيه إسترليني في مايو 2019.

 

ظهرت في متحف متروبوليتان بنيويورك

متحف متروبوليتان للفنون بنيويورك


تم تناقل لوحة بوتيتشيلي عبر عدة أجيال لعائلة أرستقراطية في ويلز لمدة 200 عام تقريباً لم يكن علماء الفن على دراية بوجود اللوحة حتى ظهرت لأول مرة في السوق في أوائل القرن العشرين.
لقد أمضت معظم السنوات الأربعين الماضية في العرض العام منذ أن استحوذ عليها قطب العقارات في نيويورك شيلدون سولو في عام 1982، مقابل 810 آلاف جنيه إسترليني فقط.
ظهرت في متحف متروبوليتان للفنون في نيويورك والمعرض الوطني في لندن وأماكن أخرى.
يعتبر بوتيتشيلي، الذي عاش من أربعينيات القرن الخامس عشر إلى عام 1510، أحد أشهر الرسامين في أوائل عصر النهضة، ولكن لم يبق منه سوى عشرات اللوحات فقط من أعماله.

X