أسرة ومجتمع /ثقافة وعلوم

عرض أهوتي.. من الهند وسريلانكا إلى جامعة نيويورك أبوظبي

فرقة نريتيجرام وفرقة شيتراسينا

يستعد مركز الفنون في جامعة نيويورك أبوظبي العام لاستضافة عرض أهوتي بالتعاون بين فرقة نريتيجرام وفرقة شيتراسينا للعروض الراقصة في 17 فبراير عند الساعة 7:30 مساءً، ويعكس العرض، الذي ستسبقه جلسة نقاش مباشرة عبر الإنترنت، حواراً تفاعلياً فريداً بين تقاليد الرقص المميزة في جنوب الهند وسريلانكا في التعاون الثقافي الثاني الذي يجمع الفرقتين، عدا عن ذلك، سيتم عقد ورشة عمل افتراضية في الساعة الـ6 من مساء اليوم لتعليم أسس الرقص التجريدي.

 

عرض راقص لفرقتي نريتيجرام وشيتراسينا

نريتيجرام وشيتراسينا

سيقام العرض بإشراف المخرجة الفنية سوروبا سين، أولى خريجي مدرسة نريتيجرام، التي تعد إحدى فرق الرقص الرائدة على مستوى العالم، حيث ستتم تأدية رقصة أوديسي بحركاتها الانسيابية والدقيقة على وقع أنغام خمسة عازفين لموسيقى الراجا، لتروي قصص الملاحم الهندوسية العريقة. فيما تركز فرقة شيتراسينا في رقصة كانديان على قوة العضلات والحركات العمودية والأداء الرياضي. وتستعين كلا الفرقتين بموسيقى إيقاعية مستوحاة من التقاليد الدينية القديمة لتقديم عرض يختزل نمطين مختلفين يتناوبان بتناغم ساحر.

وقد تم تصوير العرض في قاعة شوديا التذكارية مدينة بنغالور الهندية، وسيتوفر بشكل حصري على الموقع الإلكتروني الرسمي لمركز الفنون، حيث يمكن للحضور حجز التذاكر المجانية عبر الإنترنت لمشاهدته في الموعد المحدد حصراً، إذ يتمحور حول موضوع الموسم المبني على مد جسور التواصل، حيث يسلط الضوء على الدور المهم الذي يلعبه مركز الفنون في جمع الثقافات والتقاليد وتقديم أهم المواهب الغنية، بالإضافة إلى توفير مجموعة متنوعة من البرامج لتلبية مختلف أذواق الجماهير.

 

محاكاة عصرية للرقص الكلاسيكي والتقليدي

عروض مبتكرة

وتعليقاً على هذا الموضوع، قال بيل براغين، المدير الفني التنفيذي في مركز الفنون بجامعة نيويورك أبوظبي: " يسعدنا أن تتاح لنا فرصة تقديم عروض مبتكرة تخترق حدود المألوف، مثل أهوتي، لمجتمعنا المتنامي على الإنترنت، حيث يهدف مركز الفنون إلى اتباع نهجٍ طموح ومبتكر لتقديم برامج موسيقية وفنية متميزة، ليرسخ مكانته كمنصة هامة للحوار والتفاهم الثقافي. ويمثل عرض أهوتي محاكاة عصرية لأشكال الرقص الكلاسيكي والتقليدي، ويعكس أيضاً تعاوناً عميقاً بين أقطاب الشرق لجمع الفنون الغنية للهند وسريلانكا في بوتقة واحدة، وتقديمها بطريقة ستنال إعجاب الجماهير المعاصرة من كافة الخلفيات."

ويُحسب للفرقة التي تأسست عام 1943 دورها في حفظ الرقصات التقليدية من الاندثار بعد أن كانت محصورة في بيئات قروية، وتقديمها على خشبة المسارح في سريلانكا ومختلف أنحاء العالم، حيث أحيت الفرقة مجموعة غنية من عروض الرقص والعزف على الطبول ووصولاً إلى إنتاجات الباليه الأصلية، والمستوحاة من التقاليد القديمة والثقافة المعاصرة، لاسكتشاف آفاق جديدة من الرقص مع الحفاظ على مفردات لغة الرقص التقليدية.

 

ورشة حول تقنيات رقصة الأوديسي

تقنيات رقصة الأوديسي

ويمكن مشاهدة العرض الكامل حصراً في الموعد المحدد له، ويجب على الحضور تسجيل الدخول لمتابعة الفعالية، كما سيتواجد الفنانون قبل العرض للإجابة على الأسئلة في جلسة حوارية يستضيفها تيشاني دوشي، المؤلف والراقص وعضو هيئة التدريس بجامعة نيويورك أبوظبي، ويمكن للجماهير أيضاً حضور فعاليتين لفرقتي الرقص في إطار برنامج أوف ذا ستيج، حيث ستشرف بافيثرا ريدي من فرقة نريتيجرام على ورشة حول تقنيات رقصة الأوديسي يوم الثلاثاء 16 فبراير عند الساعة 6 مساءً، لتعليم المشاركين حركات الرقص التجريدي الأساسية وتمارين الجسم الخاصّة برقصة أوديسي الكلاسيكية الهندية.

 

حوار فني في 22 فبراير

بينما ستستضيف ساندي غارسيا، وكيلة فرقة نريتيجرام والتي تعمل في مؤسسة بنتاكل حواراً فنياً بعنوان إنتاج أعمال إبداعية خلال الأزمات، وسينضم إليها براينت هنت من فرقة أوكتوبوس ثياتريكال (التي تتولى الإنتاج الإبداعي لفعالية مسرح لشخص واحد وهاديس تاون والإلياذة) وصوفي بلومبرغ من برديوسر هاب، وأدي فاجننيشت، الفنانة المؤسسة لمنصة ديب لاب، يوم الإثنين 22 فبراير عند الساعة 6:30 مساءً. وستشارك اللجنة خبراتها حول حل المشاكل بطريقة مبتكرة خلال أزمة كوفيد-19، وتقدم لمحة عن استراتيجياتها الخاصة بالحفاظ على المسيرة المهنية للفنانين وأعمالهم.

X