بلس /ثقافة وفنون

أشهر الروايات العالمية لعام 2021

أشهر الروايات العالمية لعام 2021

في هذا العام، صدرت العديد من الروايات المترجمة إلى العربية من ثقافات وبلدان مختلفة شرقاً وغرباً. الروائي حسين عبد الرحيم يلقي النظر هنا على عدد من التجارب الفريدة، والتي نرى من وجهة نظرنا أنها الروايات الأكثر أهمية. سواء كان ذلك لإقبال القراء وتهافتهم عليها، كما يحدث عادة مع بعض الروايات المترجمة للكتاب المشهورين، أو لحصولها على جوائز عالمية لفتت الأنظار إليها.

 

الروايات الأكثر أهمية


10 دقائق و38 ثانية في هذا العالم الغريب – إليف شافاق

10 دقائق و38 ثانية في هذا العالم الغريب

 


«عشر دقائق و38 ثانية في هذا العالم الغريب»؛ عنوان رواية الروائية التركية أليف شافاق، التي وصلت في نسختها الإنجليزية للقائمة القصيرة للمان بوكر البريطانية العام الماضي، ترجمة محمد درويش.
اعتمدت الرواية في بنائها على فكرة علمية مفادها أن العقل البشري يبقى على قيد العمل بعد الوفاة لمدة عشر دقائق وثماني وثلاثين ثانية على وجه التحديد، وفي هذه الأثناء يدور أمامه شريط حياته كفلاشات سينمائية سريعة. وهكذا تنقلنا إليف شافاق إلى بطلة روايتها «ليلى تكيلا» التي نتعرَّف عليها وهي جثة هامدة قد فارقتها الحياة، ولكنها تسترجع في عشر دقائق وثماني وثلاثين ثانية شريط حياتها وما مرّ بها، وما أوصلها لهذه النهاية المأساوية.
لم تقتصر حكاية «ليلى»، بطلة الرواية، على ما مرّت به من مواقف وأحداث، بل استطاعت إليف شافاق أن تصوِّر من خلالها عدداً من الأحداث السياسية والتاريخية المؤثرة في بلادها، بدءاً بمذبحة إسطنبول في عيد العمال عام 1977، وكذلك ما حدث من احتجاجات شعبية عام 1990 في مواجهة الاعتداء على العاملات بالجنس. بالإضافة إلى رصدها تواريخ عدد من المواقع والأماكن التركية وما دار ويدور فيها، مثل مقبرة الغرباء في بلدة كيليوس وما تحمله من مآسٍ تتعلق بمن يدفنون فيها كل عام، وكذلك شارع المواخير وما يدور فيه من صفقات لا تزال حتى اليوم.


الحارس الأخير للقاهرة القديمة – مايكل لوكاس

الحارس الأخير للقاهرة القديمة


رواية "الحارس الأخير للقاهرة القديمة"، التي كتبها الروائي الأمريكي مايكل ديفيد لوكاس، وفازت بجائزة صوفي برودي من المكتبات الأمريكية عام 2019، وتحكي تاريخ وسيرة القاهرة القديمة من خلال شاب بسيط يصادف أن يعمل حارساً للمعبد اليهودي "معبد بن عزرا" في القاهرة من أيام الفاطميين، يتتبع الراوي المعاصر سيرته وحكايته، ويمزج فيها بين تاريخ اليهود في مصر وبين حكايات ومواقف عدد من المستشرقين في مصر في تلك الفترة.
استطاع الرواي أن يجمع بين ثلاثة أزمنة تاريخية مختلفة، وأن يصوِّر القاهرة وتغيراتها في تلك الفترات بين الماضي والحاضر، كل ذلك من خلال شخصيات الرواية المتعددة التي عبَّرت عن نفسها بشكل محايد ومن خلال تفاصيل دقيقة، هذا من جهة، ومن جهة أخرى؛ حوت الرواية عدداً من الأخبار والوثائق التاريخية التي يسعى بطل الرواية للكشف عنها والتعرف عليها، وهي التي عرفت باسم وثائق الجنيزة اليهودية، التي تم اكتشافها والتعرف عليها عام 1869. الرواية صادرة عن دار آفاق من ترجمة إيناس التركي.


مكتبة ساحة الأعشاب – إيريك دو كيرميل

مكتبة ساحة الأعشاب


تحكي الرواية، التي كتبها الروائي والصحفي الفرنسي إيريك دو كيرميل، عن صاحبة مكتبة ساحة الأعشاب "ناتالي" التي كانت مدرسة للأدب في الجامعة، ثم أحبت أن تركز نشاطها في المكتبة، وهناك تقابل عدداً من القراء، تحكي لنا علاقتها بهم وحكاياتهم مع الكتب من اختيارها مرة أو اختيارهم مرات.
البطلة "أمينة المكتبة" صاحبة الترشيحات الأولى لكل قادمٍ إليها، وأن يطلعها كل واحدٍ منهم على قصة حياته، ودور هذه الكتب وأثرها في نفسه وفي علاقاته أمرٌ جميل، ننتقل بين حكايات أبطال الرواية/رواد المكتبة وبين قرية مكتبة ساحة الأعشاب الفريدة من نوعها، وبين التاريخ والجغرافيا والبلدان المختلفة، وبين العلاقات بين الأصدقاء والغرباء، بشكل ثري وممتع.
تجدر الإشارة إلى أن إيريك دو كيرميل كاتب وصحافي وناشر مجلات عن الطبيعة. عاش شبابه بين المغرب وأمريكا الجنوبية، قبل أن يعود ويستقر في الريف الفرنسي. مهتم بالكتابة عن الطبيعة ويحلم بحياة أفضل للإنسانية.


 بريد الذكريات – إيما رييس

 بريد الذكريات


رسائل متفرقة تحكي فيها الرسامة والكاتبة الكولومبية إيما رييس أطرافاً من حكايتها وسيرة حياتها، كانت قد أرسلتها إلى صديقها الناقد خيرمان أرسينيغاس، الذي تعرفت عليه في أربعينيات القرن الماضي، ونشأت بينهما صداقة قوية، وطلب منها أن تنشر هذه الرسائل، وكان من حسن الحظ أن اطلع على بعض هذه الحكايات والرسائل الروائي الشهير غارسيا ماركيز، فأبدى إعجابه الشديد بها وحماسه لكتابتها وأسلوبها الفذ، ولكن إيما غضبت من ذلك، إذ شعرت أن صديقها لم يحتفظ بخصوصية تلك الرسائل. وتوقفت عن مراسلته لمدة عشرين عاماً. ولكن بدا أن موقفها تغيَّر مع صديقها بعد ذلك؛ إذ استطاع أن يقنعها بجدوى الكتابة وأهمية النشر، فواصلت كتابة مذكراتها، وسمحت أخيراً بأن تنشر ولكن بعد وفاتها.


حياة على باب الثلاجة – إليس كوبيرز

حياة على باب الثلاجة


"حياة على باب الثلاجة" هي الرواية الأولى للكاتبة الإنجليزية إليس كوبيرز، هي عبارة عن مجموعة رسائل متروكة على باب الثلاجة تحكي أطرافاً من حكايات ومواقف وأخبار البنت وأمها، ومن خلال تلك الرسائل نتعرف على هذه العلاقة الملتبسة، وتتكشف لنا أطراف هذه الحياة. وُلِدت عام 1979، وتقيم الآن في كندا. حصلت على بكالوريوس في علم النفس من جامعة مانشيستر، وبعدها حصلت على الماجستير في الآداب من الجامعة نفسها. تُرجمت الرواية إلى أكثر من 28 لغة، ورشحت في 4 جوائز؛ في القائمة القصيرة لجائزة "كوفينتري" للكتاب الإنجليزية، وفي القائمة القصيرة لجائزة "أوكسفوردشاير" الأدبية الإنجليزية. ترجمتها إلى العربية هدى فضل، وصادرة عن دار العربي.
 

إينولا هولمز – نانسي سبرينجر

إينولا هولمز

هذه الرواية تحولت إلى فيلم سينمائي شديد الجاذبية والتشويق بنفس الاسم. الرواية التي كتبتها نانسي سبرينجر عن أخت "شيرلوك هولمز" التي تنطلق في مغامرة شيقة وغريبة وتتورط في العديد من المشكلات لاختفاء الماركيز الذي يصادف أن يكون هارباً معها. استطاعت أن تجذب العديد من القراء إلى التعرف على هذه الحكاية وتفاصيلها الشيقة>
تأخذ الكاتبة من عالم شرلوك هولمز ومغامراته الكثير لتبني قصة موازية لأخته التي يبدو أنها تحمل نفس جينات الذكاء والمغامرة، وتتحوَّل إلى بطلة أخرى تخوض تجربة البحث عن أمها بعد حادثة اختفائها الغريب.



سفينة نيرودا – إيزابيل الليندي

سفينة نيرودا


آخر ترجمات المترجم الكبير صالح علماني، في هذه الرواية تنقلنا إيزابيل الليندي إلى أحداث مهمة في إقليم كتالونيا بإسبانيا، حيث الحرب الأهلية عام 1983، وتلتقط من ذلك الوقت وسط الحروب والدمار الذي أحاط بالناس هناك، تلتقط حادثة إنسانية مهمة، وهي تجهيز الشاعر التشيلي بابلو نيرودا سفينة جمع فيها عدداً كبيراً من المناضلين من إسبانيا فروا من بطش ديكتاتورها الجنرال فرانكو. وانطلاقاً من هذه المعلومة التاريخية، بطلة الرواية عازفة بيانو، برفقة طبيب، كانا بين الفارين بحثاً عن فرصة جديدة لحياة كريمة في تشيلي، التي يشبه موقعها الجغرافي في أمريكا الجنوبية "بتلة بحر طويلة"، بتعبير نيرودا، الذي يحضر شعره في متن الرواية، وفي مستهل كل فصل من فصولها.
قدمت رؤية بانورامية لأحوال الناس وشخصيات الرواية في أجواء مشحونة بالحرب والدمار، من خلال حكايات الشخصيات الجانبية التي تتضافر كلها لتنسج نسيج الرواية المميزة، الرواية صادرة عن دار الآداب، وفي طبعة مصرية خاصة عن مكتبة تنمية منتصف هذا العام.


أفعال بشرية – هان كانغ

أفعال بشرية – هان كانغ


ترجمت الرواية الكورية إلى العربية، ولاقت إقبالاً واسعاً من القراء، لا سيّما أنها تتناول مواضيع إنسانية عامة. وهي صادرة عن دار التنوير بترجمة محمد نجيب، "أفعال بشرية" تعود إلى أحداث انتفاضة شعبية حدثت في مدينة غوانجو بكوريا الجنوبية عام 1980، وذلك من خلال تتبع شخصيات العمل وسيرتهم وحياتهم، سواء من كانوا ضحايا لتلك الانتفاضة وعلاقتهم بمن حولهم أو من سعوا إلى الحرية والنجاة وكيف واجهوا الظلم والاضطهاد والتعذيب!
الكاتبة استطاعت أن تلتقط في حكايتها تفاصيل شديدة الخصوصية والجمال لحياة الناس وطرق مواجهتهم، وفي النهاية قدمت مرثية حزينة ولكنها واقعية ومؤثرة.


العهود – مارجريت أتود

العهود


رواية "العهود" الجزء الثاني والمكمِّل لرواية "حكاية جارية" بعد أكثر من 30 عاماً من كتابتها، وهي الرواية التي نالت بها جائزة المان بوكر البريطانية في العام الماضي. تكمل مارجريت أتود في هذه الرواية ما كانت قد بدأته في حكاية جارية، وتواصل عرض تفاصيل جديدة لثلاث شخصيات من مملكة جلعاد الخيالية التي تعرف عليها القراء من قبل.
صدرت ترجمة هذه الرواية مؤخراً عن دار روايات بترجمة إيمان أسعد.
في رسالة خاصة إلى القراء، قالت أتود: "إن الأسئلة التي لم تجب عليها روايتها الأولى هي التي ألهمتها بالعودة إلى جلعاد، وأن كل ما سألتموني عن جلعاد وعمله الداخلي هو مصدر إلهام هذا الكتاب، حسناً، كل شيء تقريباً!" وأضافت: "الإلهام الآخر هو العالم الذي نعيش فيه".


الانفصال – سيليفيا أرازي

الانفصال


علاقة حب وزواج تنتهي، دون أن نعرف ما هي الأسباب والدوافع، وبانسيابية شديدة تسحبنا الكاتبة إلى عالم بطلتها "لوثيا" التي تحدثنا عن رجل نائم بجوارها سيصبح زوجها السابق. ومن خلال فصول قصيرة متصلة نتعرف على لقطات من حياتها، ماضيها وحاضرها، علاقتها بوالديها وابنتها وأصدقائها، محاولاتها تجاوز تلك الحالة المؤلمة التي يسببها الطلاق، والأسباب التي دعتها لأخذ هذا القرار بعد 15 سنة من الزواج.
الرواية تعتبر قصة طويلة، الفقرات الموجزة مثل فلاشات ذكية ومعبرة جداً، حتى الشخصيات الثانوية تقوم بدورها ببراعة، بل تنتزع منَّا بعض الضحكات أحياناً، شخصية مثل "دودي" و"فيرا" و"فليكس". لن تنسى بسهولة علاقة الحب الجديدة التي وجدتها في طريقها ولم تستلم لها بالكامل، العديد من اللقطات الذكية في علاقتها بزوجها وبالناس من حولها.
هذه الرواية هي أولى الروايات التي تترجم لها بالعربية، من ترجمة طه زيادة، عن دار مسعى.

X