بلس /أخبار

نيودلهي أكثر عواصم العالم تلوثًا للمرة الثالثة

كانت نيودلهي العاصمة الأكثر تلوثاً في العالم للعام الثالث على التوالي في عام 2020؛ وفقاً لـ IQAir، وهي مجموعة سويسرية تقيس مستويات جودة الهواء بناءً على تركيز الجسيمات المحمولة جواً الضارة بالرئة، والمعروفة باسم PM2. 5. وبحسب موقع «رويترز» كانت الهند موطناً لـ35 من أكثر 50 مدينة تلوثاً في العالم؛ وفقاً لتقرير جودة الهواء لعام 2020، الصادر عن IQAir، والذي جمع بيانات لـ106 دول.


استندت النتائج إلى المتوسط السنوي للبلاد من الجسيمات PM2. 5، الجسيمات المحمولة جواً التى يقل قطرها عن 2.5 ميكرون، يمكن أن يؤدي التعرض المطول لـPM2. 5 إلى أمراض مميتة، بما في ذلك السرطان ومشاكل القلب.


في عام 2020، بلغ متوسط تركيز نيودلهي السنوي البالغ 2.5 ميكرومتر في المتر المكعب من الهواء 84.1، حسبما ذكرت الدراسة؛ أي أكثر من ضعف مستوى بكين، التي بلغ متوسطها 37.5 خلال العام؛ مما يجعلها المدينة الرابعة عشرة الأكثر تلوثاً في العالم.


وقد تسبب تلوث الهواء في وفاة ما يقدر بنحو 54000 حالة وفاة مبكرة في نيودلهى في عام 2020؛ وفقاً لدراسة حديثة أجرتها منظمة Greenpeace Southeast Asia Analysis وIQAir.


وعلى الرغم من الانخفاض بنسبة 11٪ في المتوسط السنوي لمستويات PM2. 5 بسبب القيود المفروضة على فيروس كورونا على مستوى البلاد العام الماضي، برزت الهند كثالث أكثر دول العالم تلوثاً بعد بنجلاديش وباكستان، وذكر التقرير أن تلوث الهواء في الهند لايزال مرتفعاً بشكل خطير، وقالت إن جنوب آسيا عانت في عام 2020 من أسوأ جودة هواء في العالم على الإطلاق.


في العام الماضي، واجه سكان دلهي البالغ عددهم 20 مليون نسمة، الذين استنشقوا بعضاً من أنظف الهواء المسجل في أشهر الصيف بسبب قيود الإغلاق، الهواء السام في الشتاء، بعد الزيادة الحادة في حوادث حرائق المزارع في ولاية البنجاب المجاورة.
ومع وصول حرق بقايا المحاصيل إلى ذروته، بلغ متوسط مستويات PM2. 5 في دلهي 144 ميكروجراماً لكل متر مكعب في نوفمبر، و157 ميكروجراماً لكل متر مكعب في ديسمبر؛ متجاوزاً إرشادات التعرض السنوية لمنظمة الصحة العالمية بأكثر من 14 مرة.

X