بلس /أخبار

الملكة رانيا تشارك في اجتماع مجلس أمناء الجمعية الملكية للتوعية الصحية

الملكة رانيا خلال مشاركتها اجتماع مجلس أمناء الجمعية الملكية للتوعية الصحية عبر تقنية الاتصال المرئي

شاركت الملكة رانيا العبدالله عبر تقنية الاتصال المرئي في الاجتماع السنوي لمجلس أمناء الجمعية الملكية للتوعية الصحية، والذي جرى خلاله استعراض أبرز إنجازات الجمعية خلال العام الماضي، والبرامج التي قامت بتنفيذها بمجالات التثقيف الصحي والتوعية بطرق الوقاية من الأمراض خاصة وسط جائحة كورونا غير المسبوقة التي يمر بها الأردن والعالم.

وقدمت المدير العام للجمعية الملكية للتوعية الصحية السيدة حنين عودة عرضاً تقديمياً حول كيفية الاستمرار في تنفيذ البرامج وتطويرها وتعديل آلية تطبيقها لتلائم الوضع الوبائي.

وقالت إن الجمعية استفادت من التجارب العالمية وأخذت بعين الاعتبار كافة شروط السلامة العامة، مع العمل على الوصول إلى أكبر عدد من المستفيدين من برامجها باستخدام وسائل التواصل التكنولوجية المختلفة، وعملت على تعزيز الشراكات مع الجهات ذات العلاقة والاختصاص. 

وتحدثت رئيسة الجمعية عن الحملة الوطنية للتوعية بفيروس كورونا، والتي اطلقت العام الماضي بالتعاون مع وزارة الصحة واليونيسف ومنظمة الصحة العالمية وما زالت مستمرة في نشر الرسائل التوعوية عبر مواقع التواصل الاجتماعي وإعلانات الراديو والتلفزيون حول إجراءات السلامة وأهمية المطعوم في الوقاية من المرض، إلى جانب نشر كتيبات إرشادية عديدة، وعقد التدريبات المختلفة لعدد من القطاعات والمتطوعين لتنفيذ أنشطة مجتمعية. هذا بالإضافة إلى عقد ملتقى "حلي من محلي" مع وزارة الشباب لتقديم حلول إبداعية من الشباب للتحديات التي تواجه مجتمعاتهم خلال جائحة كورونا وبدعم من صندوق الأمم المتحدة للسكان.

واستفسرت الملكة عن نتائج تلك الحملات التثقيفية في تعزيز السلوكيات الصحية لدى فئات المجتمع، وشكرت أعضاء المجلس وداعمي الجمعية وشركائها على جهودهم في إيصال رسالة الجمعية الصحية لكل أسرة أردنية.

وتستمر الجمعية خلال العام الحالي بتنفيذ برامج تعنى بالصحة المدرسية والوقاية من الأمراض المزمنة، وتركز حالياً على عدد من المواضيع الصحية وخاصة التي تعنى باليافعين والشباب ومنها الصحية النفسية، والصحة الإنجابية، وأيضا على صحة الأم والأطفال تحت عمر الخمس سنوات بالتركيز على أساليب الوالدية الإيجابية، والتغذية السليمة لتحفيز نمو الأطفال البدني والعقلي.

وكان قد حضر الاجتماع من أعضاء المجلس (وجاهياً وعبر المنصة) كل من الدكتور رامي فراج، الدكتور محمد الطراونة، الدكتور علي الوزني، الدكتور فوزي الحموري، معالي فارس القطارنة، السيدة زينة صهيون، الدكتور سند الكيلاني، المهندس فارس الصايغ، المهندس فراس أبو وشاح، السيد زياد شطارة، المهندس جليل اللبدي، السيدة دينا السعودي،
السيد بشر بكر والسيدة رزان شويحات.

X