سيدتي وطفلك /صحة الطفل

أعراض الإصابة بمتلازمة فايفر عند الرضع

اكتشف عالم الوراثة الألماني رودولف آرثر فايفر، حالة عائلة تعرض أطرافها لتشوهات في اليدين والقدمين والرأس، ومن بين ما اكتشفه هو متلازمة تصيب الرضع تعرف باسمه، ولذلك قررت "سيدتي" أن تلتقي بالدكتور سمير جرادة، اختصاصي طب الأطفال؛ حيث أشار للآتي بخصوص متلازمة فايفر عند الرضع.

ما هي متلازمة فايفر عند الرضع؟

مرض وراثي نادر يصيب الأجنة

هي مرض وراثي نادر لا زال مجهول الأسباب،  ينتج عنه التحام الدروز في الجمجمة، أي تشوهات في شكل رأس المولود، ويتميز بأن إصبع الإبهام يكون عريضاً وأصابع القدم تكون كبيرة وملتصقة ببعضها، إضافة لأعراض تنفسية أخرى، وقد يكون السبب حدوث تشوهات في مورث مستقبلات عوامل النمو للخلية الليفية، وهو يؤدي دوراً في انقسام الخلية واكتمال نموها. 

أعراض الإصابة بمتلازمة فايفر عند الرضع

لدى الرضيع تشوهات في الجمجمة

·      أصابع قصيرة وعريضة.

·      إعاقات عقلية لدى الطفل حين يكبر.

·      انغلاق التحام الدروز المبكر للمفاصل الليفية في عظام جمجمة الطفل.

·      كبر حجم الرأس بالنسبة للجسم.

·      .الرأس غير متناسق وارتفاع الجبين.

·      تكون المنطقة من وسط محجر العين إلى أعلى الفك غائرة.

·      صغر حجم الأنف وضيق مجراه.

·      ضعف السمع لدى الطفل.

·      تبدو العينان متباعدتين وجاحظتين بسبب صغر عمق تجويف العينين.

·      يعاني الطفل من مشاكل في الرؤية.

·      ويعاني من تشوهات في الأسنان.

كيف يمكن تشخيص متلازمة فايفر عند الرضع؟

تتشابه أعراض متلازمة فايفر بأعراض متلازمات أخرى تؤدي لتشوهات لدى الرضع، ولذلك يصعب التشخيص السريري، ولا تأتي صور الموجات فوق الصوتية بنتائج في هذا الخصوص.

علاج متلازمة فايفر عند الأطفال

تركيب سماعات للسمع

لا يوجد علاج قطعي ونهائي للمتلازمة، ولكن يجب الحرص على الرضيع والعناية به، ويكون العلاج على المدى الطويل بإجراء عدة عمليات معقدة له، وذلك لتسهيل حياته بعض الشيء، وليس تحقيق العلاج التام له، فمثلاً يمكن القيام بجراحة لليد لفصل الأصابع، وينصح بجراحة مبكرة لإزالة الدروز الملتحمة خلال العام الأول من عمر الطفل، كما يمكن تكبير تجويف العينين خلال الجراحة نفسها للمساعدة في الحفاظ على النظر، ويمكن أن يستخدم الطفل سماعة للأذن لتحسين السمع.

.

 

X