سيدتي وطفلك /الحمل والولادة

ما هو الحمل المتعدد؟

هل مررت بتجربة إنجاب أكثر من طفل واحد، إذا كان الأمر كذلك فهذه التجربة تعرف بالحمل المتعدد، فالمعتاد والطبيعي أن غالبية النساء ينجبن طفلاً واحداً يقضي عمره كجنين لمدة تسعة أشهر في رحم أمه، أما وجود أكثر من جنين، اثنين أو ثلاثة أو أربعة وربما أكثر، فيطلق على هذه الحالة اسم الحمل المتعدد، والذي يشرح لك بشيء من التفاصيل ما يهمك معرفته عنه الدكتور وصفي السعيد، استشاري النساء والولادة كالآتي.

ما هو الحمل المتعدد؟

وجود أكثر من جنين في الرحم في نفس الوقت

الحمل المتعدد هو حالة وجود أكثر من جنين في الرحم في الوقت نفسه، وقد يكون هناك اثنان أو ثلاثة أو أربعة أجنة، ويطلق عليهم اسم التوائم، وتنتج هذه الحالة نتيجة لانقسام البويضة بعد الإخصاب، أو  تلقيح أكثر من بويضة في الوقت نفسه.

أسباب الحمل المتعدد

تقدم عمر الحامل يؤدي للحمل المتعدد
  • يلعب العامل الوراثي دوراً كبيراً في حدوث ظاهرة الحمل المتعدد، فمن الممكن أن تنجب الابنة أكثر من جنين مرة واحدة إذا كان هذا الحدث قد تكرر مع أمها أو جدتها أو عماتها أو خالتها، وهناك عائلات مشهورة بإنجاب التوائم حول العالم.
  • بعد حصول الأم على أدوية لتنشيط التبويض مثل أن يكون لديها ضعف في التبويض أو تأخر في حدوث الحمل.
  • وفي حالة التوقف عن تناول حبوب منع الحمل لمدة طويلة.
  • وفي سن متقدمة من عمر المرأة حيث يحدث ارتباك في التبويض، فتغيب الدورة الشهرية لفترة طويلة ثم تعود وهكذا.
  • وجدت الدراسات أن العرق يلعب دوراً في ولادة التوائم، حيث إن العرق الأفريقي لديه استعداد للحمل المتعدد بين نسائه.
  • الحمل عن طريق أطفال الأنابيب يرفع معدل احتمالية الحمل المتعدد لدى المرأة التي اتبعت هذه التقنية لحدوث الحمل.

طرق الحفاظ على الحمل المتعدد

يجب الحرص على الراحة
  • أن تحرص الحامل على التغذية السليمة والمتوازنة كيفاً وليس كماً، فيجب أن تحصل على حصتها اليومية من الخضار والفواكه والبروتين الصحي والكربوهيدرات.
  • تناول الحصة اليومية من حمض الفوليك، وكذلك أقراص الحديد؛ لأن الحمل المتعدد يزيد من حجم الدورة الدموية أكثر من الحمل بجنين واحد.
  • الراحة وعدم التعرض للتعب الجسماني للحفاظ على الأجنة.
  • المحافظة على الوزن الطبيعي خلال الحمل بحيث لا يزيد خلال الحمل المتعدد على 25 كيلوجراماً خلال تسعة الأشهر.
  • زيارة الطبيب المستمرة للحصول على قراءات دائمة لضغط الدم وكذلك ضربات قلب الجنين، ونسبة السكر لدى الأم.
  • الحرص على زيارة الطبيب في الشهر الأخير؛ لكي لا ترتفع احتمالية الولادة المبكرة.
  • الذهاب للطبيب فوراً بمجرد حدوث نزول السائل الأمينوسي أو النزف المهبلي، فالحمل المتعدد يرفع احتمالية ولادة أحد الأجنة أو إجهاضه واستمرار الحمل بباقي الأجنة.

 

 

X