اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

الأمير هاري سيشارك بجنازة جده الأمير فيليب من دون ميغان وكرّمه بهذه الكلمات

الحداد العام ومشاعر الحزن هي السائدة الآن في معظم أرجاء المملكة المتحدة لرحيل الأمير فيليب، ظل الملكة ورفيقها الأول منذ 73 عاماً هي مدة زواجه منها،رجل اكتسب بعطائه للبلاد ونكرانه لذاته وقبوله طوال حياته أن يكون ظل الملكة،ويسير حسب البروتوكول وراءها بخطوتين دون تذمر أو شكوى،واستمرار دعمه لها ولسياساتها بقوة احترام الشعب البريطاني بأكمله.

 

سيعود الأمير هاري من دون ميغان

تحدث هاري مع والده والأميرة بياتريس والأميرة يوجيني حول عودته للمشاركة بجنازة جده-الصورة من أنستغرام
تحدث هاري مع والده والأميرة بياتريس والأميرة يوجيني حول عودته للمشاركة بجنازة جده-الصورة من أنستغرام

بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية،تحدث الأمير هاري "36 عاماً" مع كبار أفراد العائلة المالكة وهم:والده الأمير تشارلز والأميرة بياتريس والأميرة يوجيني،وهو يخطط للعودة إلى بلده بريطانيا للمشاركة في جنازة جده الراحل الأمير فيليب "99 عاماً" لكنه سيعود بمفرده من دون زوجته ميغان ماركل "39 عاماً" التي ستبقى في كاليفورنيا مع إبنهما آرتشي "22 شهراً" لأنها حامل بطفلهما الثاني اللذين كشفا بمقابلتهما مع أوبرا وينفري أنهما ينتظران أنثى.

وقال مصدر مطلع لموقع "ديلي ميل" ،إن الأمير هاري يريد أن يكون مع جميع أفراد عائلته،ويقوم الآن بالفعل بترتيبات عودته.

 

كرّم هاري وميغان الأمير فيليب بكلمات دافئة

 

وفي الساعات الأخيرة من مساء يوم وفاة الأمير فيليب الجمعة،كرم الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل جده الراحل الأمير فيليب "99 عاماً" بكلمات دافئة أشادا فيها بخدماته الوطنية للبلاد ولعائلته في حسابهما الإلكتروني الجديد بإسم "آرتشويل": " شكراً لك على خدماتك.. سنفتقدك كثيراً" .

ولكن للآن لم يشر الأمير هاري بوضوح إن كان سيأتي بالفعل بمفرده أو مع زوجته ميغان ماركل التي إن أتت ستكهرب الأجواء بين الأمير هاري وأفراد عائلته،وقد تعكر صفو المصالحة المرتقبة بين الأمير هاري وشقيقه الأكبر الأمير ويليام.

 

لن يحضر سوى 30 شخصاً مراسم جنازته الرسمية..فمن هم؟

 

بحسب "ديلي ميل" البريطانية،تواجه الملكة إليزابيث الثانية بسبب فيروس كورونا مشكلة القيود الصحية المفروضة في بريطانيا التي تمنع دعوة أكثر من 30 شخصاً لمراسم الجنازة الدينية في الكنيسة ،لهذا لن تستطيع الملكة دعوة أكثر من 30 شخص للحضور والمشاركة في مراسم جنازة ودفن زوجها الأمير فيليب في كنيسة القديس جورج الكائنة في ملكية قلعة وندسور ،وكان هناك منذ بداية إعلان الوفاة أكثر من 800 من المعزين من جميع الوحدات العسكرية والبحرية والجمعيات الخيرية والمعاونين والمستشارين للأمير فيليب من كافة أنحاء دول الكومنولث.

 

القائمة النهائية

 

المؤكد،أن معظم كبار أفراد العائلة المالكة ذوي الصلة الأولى بالعرش مثل: الأمير تشارلز وزوجته كاميلا،والأمير ويليام وزوجته كيت ميدلتون،والأمير أندرو،والأمير إدوارد وزوجته دوقة ويسيكس صوفي،والأميرة آن،والأميرة بياتريس وزوجها،والأميرة يوجيني وزوجها،والأمير هاري،ورئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون الذي سيمثل الحكومة البريطانية،وقائد البحرية الملكية الأدميرال توني راداكين،وأفراد آخرين لم يكشف عن أسمائهم بعد.

ومحتمل جداً حضور دوقة يورك سارة فيرغسون التي تحسنت علاقتها في السنوات الأخيرة مع الأمير فيليب بسبب حبهما المشترك لقيادة عربات الخيل وحب الخيول.

 

جنازة ملكية 

 

بالرغم من أن الأمير فيليب طلب أن تقام له جنازة عسكرية بحدود ضيقة،إلا أن مكانته الرفيعة لدى زوجته الملكة إليزابيث الثانية والبلاد كرفيق درب كان مصدر قوة الملكة طوال زواجهما لن يجعل الملكة تقصر في تكريمه،وإقامة جنازة ملكية على غرار جنازة الملكة الأم بدلا من جنازة رسمية كبيرة بسبب قيود جائحة فيروس كورونا.

وقيل أن الملكة إليزابيث كانت تجري محادثات مع المسؤولين حتى ساعات متأخرة من الليلة الماضية حول ترتيبات الجنازة الملكية للأمير فيليب المقرر إقامتها يوم السبت القادم.