أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

زيت الخروع لعلاج الإمساك المزمن يسبب مضاعفات خطيرة

زيت الخروع من أقدم الزيوت الطبيعية التي عرفتها الحضارات القديمة، خاصة في الحضارات المصرية الفرعونية.
يقول الدكتور سعيد جودة اختصاصي التغذية العامة وعلاج السمنة والنحافة، إن زيت الخروع يحتوي على نسبة عالية من الأحماض الدهنية غير المشبعة، مضيفاً أنه يحتوي على نسبة من الأوميجا3، بالإضافة إلى أن زيت الخروع يدخل فى استخدام مواد التجميل وصناعة الصابون، مشيراً إلى أن زيت الخروع من أكثر أنواع الملينات انتشاراً في العالم.
وأكد "جودة" أنه كما لزيت الخروع فوائد علمية، هناك آثار جانبية يجب توضيحها قبل استخدامه، ومنها أن بذوره تحتوي على مواد شديدة السمية، لذا يجب الحرص على عدم تناول تلك الثمار لأنها قد تؤدي إلى الوفاة.
وتابع أن الخروع من الملينات الطبيعية إلا أنه يجب عدم استخدامه لمن يعاني من التهابات بالأعضاء الداخلية، كالتهابات الزائدة الدودية، أو إذا كان المريض يعاني من وجود ديدان بالمعدة.
وأوضح دكتور سعيد، أنه على الرغم من أن زيت الخروع يعمل على علاج الإمساك، إلا أنه لا ينصح لمن يعانون من الإمساك المزمن، لكي لا يؤدي إلى مضاعفات خطيرة مستقبلاً، فتناوله قد يؤدي إلى حدوث بعض التقلصات بالمعدة، أو الغثيان أو الإسهال والشعور بالإجهاد لأقل مجهود.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X