بلس /أخبار

فايزر تتوصل لعقار جديد من المتوقع طرحة نهاية العام الحالي

يعد لقاح فايزر المضاد لفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) من إحدى أهم اللقاحات التي تم اعتمادها بشكل كبير في عدد من دول العالم، وذلك بعد أن أثبت فعالية بأكثر من 95%، ولا تزال شركة "فايزر" تواصل جهودها للتوصل إلى علاج نهائي للفيروس الجديد.


وفي هذا الصدد فقد كشف ألبرت بورلا، الرئيس التنفيذي لـشركة "فايزر" المنتجة للقاح المضاد لفيروس كورونا عن التوصل لعقار جديد لعلاج المصابين بالفيروس المستجد.


وأكد، أن العقار التجريبي الذي تنتجه الشركة لعلاج (كوفيد 19) يتم تناوله عن طريق الفم، واعداً بطرحه بحلول نهاية العام الحالي.


ويمكن وصف الأقراص في وقت مبكر من الإصابة لمنع تكاثر الفيروس المستجد قبل أن يمرض المرضى بشدة، حيث يرتبط الدواء بإنزيم يسمى "البروتييز" لمنع فيروس كورونا من التكاثر.


وأضاف ألبرت بورلا، وفقاً لـ "سي إن بي سي"، أنه إذا سارت التجارب السريرية بشكل جيد ووافقت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية على العقار فيمكن توزيعه في جميع أنحاء الولايات المتحدة بحلول نهاية العام.


وبحسب خبراء الصحة فإن الدواء الجديد يؤخذ عن طريق الفم مع بداية ظهور أعراض فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، ويمكن أن يغير قواعد اللعبة، لأن المصابين بالفيروس الجديد حديثا يمكنهم استخدامه خارج المستشفيات.


وكانت شركة "فايزر"، التي طورت مع شركة الأدوية الألمانية بيونتك، أول لقاح ضد فيروس "كورزنا" المستجد تم ترخيص استخدامه في الولايات المتحدة، قد أعلنت عن البدء في مارس مرحلة مبكرة من التجارب السريرية لاختبار علاج جديد مضاد للفيروسات لمواجهة (كوفيد 19).


جدير بالذكر أن شركة "فايزر" كانت قد نجحت من قبل فى التوصل للقاح لفيروس "كورونا" يحمى من الإصابة بالفيروس بنسب نجاح مرتفعة وبدون مضاعفات.

X