مشاهير /مشاهير العرب

بعد تصدره للترند المغربي.. كاتبة مغربية تدعي بأنها صاحبة قصة مسلسل "بنات العساس"

أفيش بنات العساس

كشفت الكاتبة المغربية أسماء لمعلومي على أن مسلسل "بنات العساس"، الذي عرض على القناة الأولى المغربية، تمت سرقة أحداثه من قصتها "شرخ على شفاه الجسد" التي كتبتها قبل سنوات.

بطلات بنات العساس
بطلات بنات العساس
 

وأصرّت الكاتبة المغربية التي ظهرت في مقطع فيديو وعلى مدى 14 دقيقة وعشرون ثانية، على أن قصة سيناريو المسلسل شبيهة بتلك التي في روايتها، والتي حسب قولها كتبتها لمدة خمس سنوات وتمت مراجعتها طوال ثلاث سنوات، ولو أن الأحداث مختلفة في البداية لكن التقدم في قراءة صفحاتها سيبلور معطيات أهمها حسب الكاتبة تماثل وتطابق صورة الأب الذي عذب الزوجة وابنته الخادمة. 

طالبت الكاتبة بفتح تحقيق في الموضوع

في ذات السياق تساءلت الكاتبة حول ما إذا كان التداخل الأدبي ما بين الأجناس الأدبية وما بين أفكار روايتها والمسلسل  يتشابه بهذا الشكل الكبير.

وطالبت الكاتبة بفتح تحقيق في الموضوع حتى تتم معرفة الحقيقة كاملة، وإعطاء لكل ذي حق حقه.

يُذكر أن أسماء المعلومي، هي روائية وقاصة وفنانة تشكيلية حصلت على دبلوم الدراسات العليا في موضوع حول "شعرية الرواية النسوية" سنة 1999 من جامعة محمد الخامس بالرباط ، كما عملت صحفية بالقسم الثقافي بجريدة (الاتحاد) الإماراتية. وقد صدرت للمعلومي سنة 2007 مجموعة قصصية بعنوان "نساء صامتات" عن منشورات وزارة الثقافة.

وحظي مسلسل "بنات العساس" (بنات الحارس) لمخرجه إدريس الروخ بإعجاب ومتابعة الجمهور المغربي في الموسم الرمضاني الحالي، وفق ما كشفت عنه أرقام "ماروك ميتري" لقياس نسب المشاهدة في بلاغ لها، إذ حقق المسلسل الذي تعرضه القناة "الأولى" (عمومية) أكثر من ستة مليون مشاهدة، ما يمثل حصة مشاهدة بلغت 38 في المئة.

 

X