مشاهير /مشاهير العرب

بالفيديو.. سمير غانم يتحدث عن الموت قبل رحيله ووصيته لحسن الرداد ودلال عبد العزيز

سمير غانم

عَلّق الفَنّان سمير غانم تعليقاً غريباً على ذكر الموت قبل مماته عند سؤاله عن خوفه من استقباله الموت، وذلك عند استضافته في أحد البرامج التلفزيونية، قبل 6 سنوات، حيث سكت برهة ثم ردّ على الإعلامية اليمينة أروى رداً حزيناً متعلقاً بالفقد.
وخلال استضافة سمير غانم خلاله حوار تلفزيوني في برنامج «الليلة دي» على قناة «cbc»، طلبت أروى من سمير أن يصف لها الموت، فرد قائلاً: «إن الموت يُمَثِّل له مصدر خوف كبير في حياته؛ وذلك بسبب أنّه أَخَذَ الكثير من أصدقائه، ومنهما نور الشريف وغسان مطر».


كما سألته أروى أيضاً عن أكثر شيء يخاف منه سمير غانم؟، فرد الفَنّان الراحل سمير غانم بأنه «لا يحب الموت»، و«أن جميع الناس تخشى الموت». وأضاف غانم رحمه الله: «لا أحبه.. الموت كان فظيع.. خاصة بعد ما أخد منه أكثر من فَنّان وراء بعض... وأصبحت أفكر بأننا نكبر... وفي آخر 10 سنين بدأت أفكر في الموت.. لكن الآن أصبح الموضوع صعباً».


وصية سمير غانم لحسن الرداد


وكشف الراحل سمير غانم في لقاء تليفزيوني في برنامج السيرة مع وفاء الكيلاني، عن وصيته للفنان حسن الرداد زوج إيمي سمير غانم، حيث قال: «أوصيت حسن الرداد عند زواجه من ابنته في الفرح بالغردقة، بأن يحافظ عليها»، حيث رد الرداد عليه، قائلاً: أنت هتوصيني على إيمي.. إيمي في عيني».
وكشف سمير بشكل ساخر عن وصيته لدلال عبد العزيز قائلاً: «أنا أوصيت دلال عن زواجنا بأن ترفق بي في حنان».

سمير غانم ودلال عبد العزيز وابنتها إيمي وزوجها حسن الرداد ودنيا وزوجها رامي رضوان
سمير غانم ودلال عبد العزيز وابنتها إيمي وزوجها حسن الرداد ودنيا وزوجها رامي رضوان

رحل عن عالمنا الفَنّان الكوميدي الكبير سمير غانم، الذي يعتبر واحداً من أهم وأعظم فَنّاني الكوميديا المصرية والعربية في القرنين الأخيرين العشرين والواحد والعشرين، حيث أصيب الفَنّان سمير غانم بفيروس كورونا المستجد منذ أكثر من ثلاثة أسابيع وشفي منه، ولكن دخل مستشفى لتلقي العلاج لتدهور بسبب وجود ضرر في الرئة، ليتم وضعه على أجهزة التنفس الصناعي كنوع بديل عن عدم القدرة على التنفس بشكل طبيعي بسبب ضعف في عمل الرئة، حيث أصيب الراحل سمير غانم بتلف في وظائف الكلى، ليتم عمل له غسيل كلوى، حيث منذ فترة كان يعاني الفَنّان سمير غانم في وجود بعض المشاكل في الكلى، وهذا بسبب زيادة نسبة الكرياتين في الدم، الأمر الذي أدى إلى إصابته بأزمة كلوية حادة وغسيل كلوي، حيث قضى الفَنّان سمير غانم اللحظات الأخيرة قبل وفاته في محاولة الأطباء لمعالجته وتقديم الرعاية الصحية له، إلا أن الفَنّان سمير غانم رحل إلى مثواه الأخير، ولتنتهي مسيرته الفنية عن عمر يناهز 84 عاماً.

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

X