بلس /أخبار

في الخبر إشارات ذكية لمعبر المشاة

استطاعت المملكة أن تستفيد من التطور الإلكتروني، والتقدم التكنولوجي في معظم الخدمات والإنجازات، والتي كانت محط إعجاب وإشادة من قبل المواطن والمقيم، ولعل من ذلك قيام أمانة المنطقة الشرقية بإنشاء معابر حديثة وذكية للمشاة، والتي تواكب أحدث تقنيات وأساليب الضبط والهندسة المرورية، آخذة بعين الاعتبار سلامة المشاة، في كافة مدن ومحافظات المنطقة الشرقية، حيث استحدثت بلدية محافظة الخبر إشارات ذكية لمعبر المشاة بشارع الأمير تركي؛ لتعزيز ثقافة المشي الآمن، والذي يأتي ضمن خططها الرامية إلى تحقيق برنامج التحول الوطني وتعزيز معايير جودة الحياة في الخبر.

 

وبحسب صحيفة اليوم فإنّ إشارة المشاة الذكية التي تم اعتمادها في أحد شوارع المدينة تتضمن بوابة لرذاذ الماء المصممة بشكل جمالي، ومعزز لتنبيه المشاة ضمن المعبر المخصص.

 

من جهته قال رئيس بلدية محافظة الخبر المهندس سلطان بن حامد الزايدي: إنّ البلدية قامت بمتابعة أعمالها في تحقيق أهداف محاور الخطة الاستراتيجية لأمانة المنطقة الشرقية من خلال تنفيذ معابر المشاة الذكية في شارع الأمير تركي بن عبدالعزيز.

مبينًا أنّ هذه المعابر تعتمد على معايير الهندسة المرورية والتقنيات الحديثة للحفاظ على سلامة المشاة، وإيجاد الربط الآمن في المواقع الحيوية بالمدينة، وتم التنفيذ بإضافة بوابة من طرفي المعبر من خلال وضع حاجز مائي لتنبيه المشاة بعدم العبور عندما تكون إشارة المشاة حمراء، ويتوقف الحاجز المائي بعد الضغط على زر طلب العبور بتحول إشارة المشاة إلى خضراء، محققة بذلك المشهد الجمالي وتعزيز ثقافة المشي الآمن لدى سكان وزوار المدينة.

 

وأكد الزايدي بأنّ هذه الخطوة تأتي ضمن مواصلة أعمال الأمانة وأهدافها التي تنفذها بلدية الخبر لتحقيق برنامج التحول الوطني لتعزيز السلامة المرورية بإنشاء معابر المشاة الحديثة والذكية، والتي تواكب أحدث تقنيات وأساليب الضبط، بالإضافة إلى الهندسة المرورية آخذة بالاعتبار سلامة المشاة.

X