اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

أسباب تدفعك إلى تجربة أشياء جديدة في الحياة

اسباب تدفعك إلى تجربة أشياء جديدة في الحياة

 يولَد البشر فضوليين بطبيعتهم، وبمرور الوقت، نفقد هذه السمة بطريقةٍ ما نظراً للمسؤوليات التي تثقل كاهلنا، ولكنَّ تجربة أشياء جديدة أمر هام للغاية إذا أردتَ أن تصبح شخصاً ناجحاً يُفتخَر به، فقد تدفعك تجربة أشياء جديدة إلى إحداث بعض الفوضى، وعلى الرغم من عدم وجود أحد يريد الفوضى، إلَّا أنَّها تكون ممتعة أحياناً، وفي بعض الأحيان، تكون الفوضى مفيدة فقط لمعرفة ما إذا كنتَ قادراً على إصلاح الوضع مرَّة أخرى. وبحسب الدكتورة سناء الجمل خبيرة التنمية البشرية هناك عدد لا يُحصَى من المهارات يمكنك تعلمها في وقت فراغك، وهو ما سيحسن حياتك بشكل كبير:

المهارات الجديدة التي تحسن حياتك

تفهم نفسك 

- أن تفهم نفسك: إذا كنت لا تفهم نفسك، ابدأ اليوم، وابحث عن مرآة تحدث إليها، واعرف ما الذي تريده، سترى ما يراه شخص آخر فيك، وانطلاقاً من هذه النقطة، ستتمكن من فهم سلوكياتك والسيطرة عليها، وستبدأ ببناء شخصيتك بشكل آخر كفرد من المجتمع.

- أن تتحلى بالإصرار والصبر: لا شيء يحدث بين ليلة وضحاها، فجميع المهارات تبدأ صغيرة، وعليك أن ترعاها مع مرور الوقت، فمن المستحيل أن تتعلم جميع المهارات -التي سوف تحتاجها- في أسبوع واحد، أو شهر، أو حتى في سنة؛ فتعلم مهارات جديدة هي عملية تتم مدى الحياة! ويجب عليك أن تفهم ذلك.

- اطرح الأسئلة الصحيحة: أول مهارة يتعلمها أي إنسان: هي أن يطرح الأسئلة الصحيحة. يسعى العديد من الناس للحصول على إجابات عن الأسئلة التي لم يسألوها أبداً، عندما نسأل الأسئلة الصحيحة سنوفر على أنفسنا تضييع الوقت، وسوء الفهم، أو السعي خلف إجابة لا نحتاجها فعلاً. وهناك طريقة رائعة لتطوير هذه المهارة، وهي أن تسأل نفسك باستمرار ما يأتي:

-ما هو أفضل سؤال يمكنني أن أسأله لنفسي؟

-كيف يمكنني الحصول على ما أريد؟

-اعمل بذكاء: بدل تحقيق أقصى درجات النجاح في العمل الشاق، ينبغي أن تستثمر قوتك في التفكير بالقيام بالأشياء بطريقة أذكى، إذا كنت تجني المال من العمل الشاق، فإن العمل بذكاء يرفع نسبة المبلغ المدفوع. أن تعمل بذكاء ومهارة تستحق التطوير.

-عش ببساطة: يجب أن تنشد البساطة مع كل الأشياء، ويجب أن تتخلى عن كل ما هو غير ضروري، وأن تتمسك بما هو ضروري فقط، هكذا ببساطة.

-كن منظماً: التنظيم: هو أن تضع الأمور في مكانها، أن تنظم وقتك يعني: أن تضع نفسك في الأوقات المناسبة، مثل تنظيم غرفتك، ووضع الأشياء في أماكن معينة، وإذا لم تكن منظماً ستكون فوضوياً، إما أن تكون هذا أو ذاك، لا يوجد وسطية في هذا الموضوع.

- تخلّ عن التسويف: التسويف يحدث عندما تفتقر للرغبة، تذكر ما ترغب به بشدة، ضعه نصب عينيك، وابدأ العمل، لا تدع التردد والخوف يقفان بينك وبين أحلامك في تحقيق النجاح.

- اعتنِ بنفسك: يجب أن تحب نفسك أفضل مما يمكن أن تحب شخصاً آخر، كن لطيفاً مع نفسك كما تكون مع الآخرين، ستحصل على أفضل صديق يقف معك في الأوقات العصيبة، ويمضي معك في طريق النجاح.

-كن مستعداً للعمل: مهارة الاستعداد للعمل لا تقدر بثمن، إذا استمررت في الشكوى، يعني أنك غير مستعد للعمل، بل تجبر نفسك عليه فقط، ولتعمل بأقصى ما لديك ينبغي أن تكون مستعداً لتعمل، وأن تواجه كل الصعوبات التي تعترض طريقك، أغلب الناس يرفضون أو يقاومون العمل، ولكن تقبل بذل مزيد من الجهد هو الأداة المثلى لإنجاز المزيد.

-كن متفرداً: واحدة من المهارات المحددة للفنانين والحرفيين في كل ثقافة، هو أنهم يؤمنون أن أعلى مستويات النجاح تنطوي على أسلوب التفرد، الذي من المستحيل أو الصعب تكراره، لذلك تعلم كيف تقوم بالأشياء بطريقتك الخاصة.

التعلم يدفعك الى تجربة الأشياء الجديدة

كيف تتقدم بشكل صحيح 

- تعلم كيف تتقدم بالشكل الصحيح: عندما تركض في سباق الماراثون ينبغي ألا تنطلق بكامل قوتك؛ لأنك ستتعب وتصاب بالإجهاد، كل الأشخاص الذين يركضون على مهل سوف يجتازونك فيما بعد، أن تسير بوتيرة معتدلة في حياتك سيؤثر بك على المدى الطويل، وستكتشف أنها مهارة تستحق التعلم مائة مرة !

- تعلم التركيز: التركيز: هو واحد من المهارات الأكثر قيمة في العالم، ويتم تحقيق التركيز الصريح والكامل على موضوع واحد، لا عن طريق إجبار نفسك على شيء ما، ولكن فرض ذلك الشيء على نفسك. افتح عقلك على المهمة التي في متناول اليد، وأغلقه على كل شيء آخر، وسوف تحصل على التركيز.

- تعلم التنوع الثقافي: أن تكون محدوداً بتعلم ثقافة واحدة سيجعلك تفوت على نفسك اكتشاف كيف يعيش الآخرون، كلما فهمت ثقافات أكثر، أمكنك الاستفادة منها أكثر.

-تعلم كيف تُجدوِل: إذا لم تتعلم: كيف تجدول مهامك، فلن تعرف كيف تستغل القيمة الحقيقة للوقت، والجدولة: هي أن تكون قادراً على القول: (غداً في الساعة الثانية سأقوم بكذا)، وأن تتخذ كل الأسباب؛ لكي تحقق ذلك.

-تعلم كيف تدّخر، تُنفق، تستثمر: إنفاق المال: هو فن استخدام أموالك كما تراه مناسباً؛ لتحسين الوضع الحالي، توفير المال: هو فن التقليل ومقاومة الرغبة في الإنفاق؛ من أجل وضعك في المستقبل، استثمار الأموال: هو فن إنفاق المال؛ لأجل وضعك المستقبلي.