اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

ما هو فحص ما بعد الولادة ولماذا هو مهم؟

ما هو فحص ما بعد الولادة

فحص ما بعد الولادة هو فحص طبي تجريه بعد ولادة طفل للتأكد من أنك تتعافين جيدًا من المخاض والولادة، حيث تعتبر رعاية ما بعد الولادة مهمة، لأن الأمهات الجدد معرضات لخطر الإصابة بمضاعفات مهددة للحياة في بعض الأحيان في الأيام والأسابيع التي تلي الولادة، عن أهمية هذه الفحوصات تتحدث "سيدتي وطفلك" في هذا الموضوع بعد استشارة الاختصاصيين.  

الأمهات اللواتي يحتجن فحوصات ما بعد الولادة

موت الجنين في الرحم يستوجب الفحص
  • اللواتي تعرّضن لإجهاض بسبب موت الجنين في الرحم قبل 20 أسبوعاً من الحمل.
  • اللواتي تعرّضن لموت الجنين في الرحم بعد 20 أسبوعاً من الحمل.
  • اللواتي يموت الطفل لديهن في أول شهر من حياته بعد الولادة.

عندما تحدث هذه الأشياء، قد تساعد فحوصات ما بعد الولادة، في ​​معرفة المزيد حول ما حدث وما إذا كنت معرضة لخطر الإصابة بنفس الحالة في حمل آخر. حيث يتم  فهم الجينات والعيوب الخلقية والحالات الطبية الأخرى، التي تنتشر في العائلات وكيف يمكن أن تؤثر على صحتك وصحة طفلك.

إرشادات الرعاية ما بعد الولادة

تواصلي مع الطبيب خلال الـ 3 أسابيع من الولادة

1 - تواصلي مع الطبيب خلال الـ 3 أسابيع من الولادة.

2 - احصلي على رعاية طبية مستمرة خلال فترة ما بعد الولادة، حسب الحاجة.

3 – أخضعي نفسك لفحص كامل في موعد لا يتجاوز 12 أسبوعاً بعد الولادة.

ما هي خطة رعاية ما بعد الولادة؟

لا تنتظري حتى بعد إنجاب طفلك لوضع خطتك. بل ضعيها أثناء الحمل، وحدديها كالآتي:

1 – خذي نصيحة طبيبك بشأن متابعتك لاحقاً، مع طبيب أطفال لمساعدة مولودك الجديد، وإخضاعه للفحوصات اللازمة.

2 – تعرّفي ما إذا كان تأمينك الصحي يغطي جميع فحوصات ما بعد الولادة. اتصلي بالرقم الموجود على بطاقة التأمين الخاصة بك، للتأكد من ذلك.

3 – ضعي خطة لحياتك الإنجابية، فهي تساعدك على التفكير فيما إذا كنت تريدين إنجاب المزيد من الأطفال ومتى، بالنسبة لمعظم النساء، من الأفضل الانتظار لمدة 18 شهراً على الأقل (سنة ونصف) بين الولادة والحمل مرة أخرى. حيث يرفع الوقت القصير جداً بين فترات الحمل من خطر الولادة المبكرة (قبل 37 أسبوعًا من الحمل).

4 - تحدثي إلى طبيبك حول تحديد النسل حتى لا تحملي مرة أخرى في وقت مبكر جداً واستخدمي. اللولب أو غرسات منع الحمل، فهي أكثر أنواع تحديد النسل فعالية.

5 - قد تحتاجين إلى فحوصات إضافية بعد الولادة للتأكد من صحتك. وقد يرغب طبيبك في إحالتك إلى متخصصين في علاجات حالات معينة.

6 – اعرفي ما هي خطتك، إن كنت ستلجأين للرضاعة الطبيعية أم ستعودين إلى عملك بعد الولادة، وسترضعينه اصطناعياً.

7 -  كوني على علم بكل التغيرات الجسدية والعاطفية الشائعة بعد الحمل، وتعرفي على الأكثر خطورة منها، مثل اكتئاب ما بعد الولادة.

ماذا يحدث في فحص ما بعد الولادة؟

انتبهي إذا كنت مصابة باكتئاب ما بعد الولادة

في فحص ما بعد الولادة، يتأكد طبيبك من أنك تتعافين جيداً بعد الولادة وتتكيفين مع الحياة كأم. إليك ما يمكن توقعه:

1 – يتم فحص ضغط الدم والوزن والثدي والبطن، وإذا ولادتك قيصرية، راجعي طبيبك بعد حوالي أسبوعين من الولادة، حتى تتمكني من التحقق من سلامة الجرح. تلتئم معظم الجروح بعد الولادة القيصرية من دون أي مشاكل، لكنها يمكن أن تصاب بالعدوى.

2 - ستخضعين لفحص في الحوض، والرحم وعنق الرحم. وإذا كنت قد تعرضت إلى تمزق أثناء الولادة، فلا بد من التأكد أنك تتعافين، ويمكن للطبيب إرشادك عندما يكون من الآمن ممارسة العلاقة الزوجية.

3 - يقوم الطبيب بفحص أي حالات صحية، مثل مرض السكري وارتفاع ضغط الدم، التي عانيت منها أثناء الحمل. وإذا كنت ترضعين طفلك رضاعة طبيعية، فاطلبي من مقدم الخدمة التأكد من أن أي دواء تتناولينه هو آمن لطفلك.

4 – سيحدثك الطبيب في زيارة ما بعد الولادة عن تنظيم النسل، فحددي الخيارات التي تناسب خططك.

5 – لا بأس أن تخبري الطبيب عن مشاعر الأمومة الجديدة، في الأسابيع التالية للولادة، سواء كنت متعبة أم متوترة، أو إذا كنتِ تعانين من اكتئاب ما بعد الولادة، وقد تكون لديك أسئلة حول الرضاعة الطبيعية ورعاية طفلك.

ملاحظة من "سيدتي نت" : قبل تطبيق هذه الوصفة أو هذا العلاج استشارة طبيب مختص.