اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

3 شائعات مثيرة تلاحق ياسمين عبد العزيز قبل مغادرة المستشفى

ياسمين عبد العزيز - الصورة من صفحتها على موقع الفيسبوك

قبل أيام قليلة من مغادرة النجمة ياسمين عبد العزيز المستشفى والعودة إلى منزلها، تم تداول 3 شائعات مثيرة، أبرزها القاء القبض على طبيب متخصص في الجراحة العامة والتجميل وادعاء أنه المسئول عن الخطأ الطبي الي تسبب في تدهور حالة ياسمين، وحسب بيان الشرطة المصرية، تبين أن عيادته الطبية لا تحمل ترخيصا بمزاولة المهنة، وان ضحاياه من المشاهير سقطوا بسبب "سمسارة طبية".

ياسمين عبد العزيز
ياسمين عبد العزيز - الصورة من صفحتها على موقع الفيس بوك

 

البيان الرسمي بعكس الشائعات لم يذكر اسم ياسمين عبد العزيز صراحة، ولكنه أكد ان زوجة لاعب كرة قدم شهير في مصر، استغلت تواجدها وسط طبقة نجوم ونجمات المجتمع للترويج للطبيب، وقامت باستدراج ضحاياه للخضوع لجراحات تجميل مقابل الحصول على "عمولة"، ولكن تعددت الشكاوى منه مؤخرا بسبب وقوعه في أخطاء طبية فادحة، وبعد القاء القبض عليه تبين أن مركزه الطبي الشهير لا يحمل ترخيصا، وأن التجهيزات المتوفرة غير صالحة طبيا.

 

ياسمين عبد العزيز - الصورة من صفحتها على موقع الفيس بوك

 

الشائعة الثانية نسبت إلى مصدر طبي ادعى تواجده ضمن فريق علاج ياسمين عبد العزيز، وأكد أن حالتها الصحية جيدة ولكنها تعاني من "صدمة نفسية" بعد خضوعها لعدة جراحات لإنقاذ حياتها، وأكد المصدر أن ياسمين تحتاج لعلاج نفسي مكثف قبل استكمال علاجها، وإعلان تعافيها الكامل.

 

المصدر نفسه روج لشائعة ثالثة أكد فيها أن ياسمين طلبت السفر خارج مصر لاستكمال العلاج والخضوع لجراحة جديدة، وهو ما لم يذكره شقيقها وائل عبد العزيز في توضيحه الأخير، ولم يتطرق إليه زوجها الفنان أحمد العوضي، وحسب الشائعة، فإن ياسمين تريد التأكد من تعافيها الكامل وعدم وجود تداعيات صحية لأزمتها الأخيرة، بالعرض على خبراء خارج مصر، والخضوع لجراحة استكشافية للتأكد من سلامة الجهاز الهضمي والمنطقة المحيطة به من أية أخطاء طبية.

 

وسبق أن كشف الفنان وائل عبد العزيز شقيق الفنانة ياسمين عبد العزيز عن التطورات الأخيرة لحالة شقيقته، مؤكدا أنها تتحسن وباتت قادرة على تناول الأكل والمشروبات وتتعافى من مرضها بسرعة، وخلال أيام ستكون في منزلها.

 

وائل وجه رسالة قصيرة ردا على استفسارات متتالية من متابعيه حول حالة شقيقته، وكتب عبر حسابه الموثق بموقع الفيس بوك: ياسمين كويسة وبتاكل وبتشرب وبتتكلم وبتتعافى الحمد لله كلها أيام.. اطمنوا.

 

 

ورفض وائل عبد العزيز، حسم فرضية تعرض شقيقته لإهمال طبي أدي إلى الأزمة الصحية الأخيرة، مؤكدا أن جهات متخصصة تواصلت معه للتحقق من هذا الأمر، وهي وحدها المسئولة عن إبداء الرأي الفني، وقال إن ما يهمه هو استقرار حالة شقيقته وتماثلها للشفاء، وأكد مجددا أن كل الخلافات بينهما انتهت.

 

أضاف وائل في مداخلة هاتفية لبرنامج "الحكاية" مع الإعلامي عمرو أديب، على قناة MBC مصر: نقدر نقول إن ياسمين حالتها مستقرة إلى حد ما الفترة دي، والأطباء قالوا خلال أسبوع أو عشرة أيام بالكثير حتكون في بيتها، ولكنها لازم أوضح انها تعبانة ومحتاجة وقت نطمئن عليها أكثر، والزيارة لا زالت ممنوعة ولكن الحمد لله بقت أحسن كثير برعاية الأطباء ودعاء الجمهور.

 

 

وتابع توضيح الوضع الصحي لشقيقته: هي قليلة الكلام لأن الموضوع متعب ومحدش بيزورها، لأن الزيارة ممنوعة عنها، وشكرًا لدعوات الناس واهتمامهم، وإن شاء الله ياسمين تطلع قريب وأنا عارف أنها قوية، واحنا مش بنحب نتكلم عن مرضنا وكنت مانع ظهوري أو كلامي في أي قناة ولكن دي الحالة اللي اتكلمت فيها.

 

ونفى وائل صحة تسريبات بعض الأطباء حول دخول شقيقته في حالة غيبوبة قائلا: ياسمين مدخلتش في غيبوبة زي ما طلعت إشاعات بس عملت عمليتين في المعدة وده مش حاجة سهلة ودخلت بعدها العناية فضلت فترة، وبعدها انتقلت لغرفتها وكان ممنوع عنها الزيارة.

 

 

ورفض حسم تعرضها لإهمال طبي قائلا: مقدرش أقول إن ياسمين ضحية خطأ طبي، في جهات بتكلمنا ولازم نقابتي المهن التمثيلية ونقابة الأطباء يتدخلوا في الموضوع ده، والمهم عندي أن ياسمين تطلع، وده اللي يهمني فقط.

 

وأكد وائل أن الخلافات الأخيرة مع شقيقته ياسمين عبد العزيز انتهت وأنه يساندها في محنة مرضها ويزورها في المستشفى، وعلاقتهما جيدة.

 

وقال: علاقتي بياسمين كويسة أحنا أخوات ولو موقفتش جنبها في عمليتها هقف معاها امتي هي أختي وحبيبتي.

 

واختتم مداخلته الهاتفية قائلا: أنا مبسوط بكل المكالمات اللي جاتلي كلها ناس محترمة وأصدقاء، واحنا مفيش خلافات بيننا، هو الموضوع كبر زيادة عن اللزوم بس، وأي اتنين أخوات بيتخانقوا.

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"