اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

طرق تخفيف ألم الظهر للحامل

طرق تخفيف ألم الظهر للحامل
طرق تخفيف ألم الظهر للحامل
طرق تخفيف ألم الظهر للحامل
طرق تخفيف ألم الظهر للحامل
2 صور

آلام الظهر شائعة جداً خلال المراحل المبكرة من الحمل، وتكون أكثر انتشاراً خلال الشهر الخامس إلى السابع من الحمل. عادة ما يكون الألم موضعياً في أسفل الظهر وينتشر إلى الفخذين والساقين والأرداف. مع الأنشطة اليومية، قد يزداد الألم سوءاً، ما يتسبب في عدم نوم ليالٍ وأيام مؤلمة. وإذا كنت تعانين من آلام في الظهر حتى قبل الحمل، فمن المحتمل أن تزداد سوءًا خلال هذا الوقت.
إليك أكثر الطرق فائدة، يقترحها عيك أطباء واستشاريو "سيدتي وطفلك"، يمكنك تطبيقها في البيت. 

أسباب آلام الظهر عند الحامل

تغيرات الوزن أحد أسباب آلام الظهر
تغيرات الوزن

ما يقرب من 50-75 % من النساء الحوامل يعانين من الأوجاع، في الحقيقة هناك سبب لكل وجع في جسدك:
1 - عدم الاستقرار في الحوض والعمود الفقري القطني: وهذا يتسبب بألم أسفل الظهر، ويمكن أن يكون هذا الألم حاداً في أسفل العمود الفقري أو قد يكون من جانب واحد. قد يتفاقم أيضاً أثناء النوم نتيجة لتوسع الرحم.
2 - ألم الحوض: ويعد أمراً طبيعياً أثناء الحمل، لأنه يحدث بسبب التغيرات في عظم الحوض لاستيعاب نمو الرحم والمساعدة أثناء الولادة.
3 - ألم الفخذ: يمكن أن يحدث أثناء الحمل بسبب نقص وصول الدم إلى الفخذين. حيث تنتفخ الأنسجة الرخوة بسبب الضغط من الرحم المتنامي.

ألم الفخذ
ألم الفخذ أحد أسباب ألم الظهر

4 - تغيرات في الوزن: خلال فترة الحمل، تكتسب النساء ما يصل إلى 10-15 كجم. ومع مرور الأشهر واقتراب موعد الولادة، ينقل الجسم وزن الطفل تدريجياً إلى أربطة الحوض ما يزيد من الآلام.
5 - التغيرات الهرمونية: أثناء الحمل، يفرز الجسم هرموناً يعرف باسم ريلاكسين، وهو المسؤول عن إرخاء المفاصل والأربطة، حيث يتوسع الرحم بسهولة لإفساح المجال لنمو الطفل. يمكن أن يؤدي ريلاكسين أيضاً إلى إرخاء الحبل الشوكي ما قد يؤدي إلى عدم الاستقرار والألم.
6 - الإجهاد: يمكن أن يؤدي الإجهاد العاطفي أيضاً إلى توتر عضلي في الظهر. ويمكن أن يسبب هذا الألم أيضاً التقلصات.

العلاجات المنزلية لآلام الظهر عند الحامل

التمارين الرياضية

مارسي رياضة اليوغا
مارسي رياضة اليوغا

التمرين المنتظم يمكن أن يقوي الجسم ويحسن المرونة. إذا استطعت، جربي اليوغا قبل الولادة! يمكن أن تقلل ذلك بسهولة من الضغط الواقع على عمودك الفقري وتساعدك على الاسترخاء. تشمل التمارين الآمنة الأخرى السباحة أو المشي أو ركوب الدراجات الثابتة. يوصى دائماً باستشارة طبيبك قبل القيام بأي من هذه الأنشطة.

كيس الضغط

يمكن أن يساعد أيضًا وضع ضغط ساخن / بارد على ظهرك. ابدأي بوضع الكمادات الباردة على منطقة الألم لمدة 20 إلى 30 دقيقة عدة مرات في اليوم. بعد بضعة أيام، يمكنك التبديل إلى الكمادات الساخنة باستخدام وسادة / زجاجة تدفئة لتخفيف الألم. تأكدي من عدم وضع ضغط حراري على بطنك أثناء الحمل.

تحسين طريقة الجلوس

يمكن أن يساعد الجلوس المناسب في تقليل آلام الظهر أثناء القيام بالأنشطة اليومية. لمن ابتعدي عن الجلوس بشكل مستقيم، يمكن أن يؤدي وضع الوسائد أو دعامات الظهر أيضاً إلى تحسين وضعك.

ضعي حزام الأمومة

استخدمي أكياس الضغط
استخدمي أكياس الضغط

يمكنك العثور عليه بسهولة في الصيدلية أو حتى طلب الشراء عبر الإنترنت. يشبه حزام الأمومة الملابس الداخلية التي توفر الدعم لحزام الحوض وأسفل الظهر، لكن تأكدي من شده كثيراً.

متى أستشير الطبيب؟
إذا كان سبب ألم ظهرك ناتجاً في الغالب عن الإجهاد، ففكري في التحدث إلى الاختصاصي المناسب حول هذا الموضوع، وهو الذي يمكنه إرشادك إلى اتخاذ الإجراءات التي يمكنك من خلالها الاسترخاء.