اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

هل يمكن للمرأة الحامل ارتداء الكعب؟ هذا ما يقوله الخبراء

هل يمكن للمرأة الحامل ارتداء الكعب؟ هذا ما يقوله الخبراء
هل يمكن للمرأة الحامل ارتداء الكعب؟ هذا ما يقوله الخبراء

حالة الحمل، التي تستغرق تسعة أشهر، لا تقل معاناة عن ركوب الإفعوانية. 
فخلال فترة الحمل، يمر جسم المرأة بالعديد من التغييرات، ويفترض أن تكون الحامل حريصة جداً على ما تأكله ونمط الحياة التي تعيشها. حيث يُنصح النساء بالبقاء نشيطات بدنياً ما لم يكن الحمل شديد الخطورة. فمن المهم أن تهتم الحامل بصحتها الجسدية والنفسية. 

في حين أن هناك قائمة لا تنتهي من الاستفسارات المحتملة للأمهات. أحد الأسئلة الأكثر شيوعاً التي يطرحها الأطباء، والاختصاصيون، هو ما إذا كان بإمكان المرأة الحامل ارتداء الكعب.

حتى العمود الفقري!

يضر بالعمود الفقري
يضر بالعمود الفقري

وفقًا للخبراء، على الرغم من أن المرأة يمكن أن ترتدي الكعب العالي في الأشهر الثلاثة الأولى، ولكن لفترة قصيرة فقط. وذلك لأن مستويات البروجسترون تزداد أثناء الحمل ويمكن أن يكون هناك بعض الارتخاء في الأربطة والمفاصل، وزيادة في الوزن مع بعض التورم. حتى أن مركز جاذبية العمود الفقري سيكون منحنياً في ذلك الوقت وهناك عدم استقرار في المفاصل. وبالتالي، فإن ارتداء الكعب قد يجعل من الصعب على المرأة الحامل المشي.

نصائح للحامل

نصائح للحامل
نصائح للحامل

1 - يُنصح بأن ترتدي المرأة الكعب الصغير الذي لا يخل بالتوازن أثناء المشي. فخلال أواخر الحمل، يتغير وضع البطن وتحدث إمالة في الحوض. وعندما يتغير مركز الثقل، فإنه يؤدي إلى آلام في الساق وآلام في الظهر، ويمكن أن يحفز آلام الولادة المبكرة في بعض الأحيان.
2 - يجب أن يكون الكعب دائماً صغيراً ومريحاً بحيث يكون محك القبض حول القدمين. 
3 - أثناء الحمل، يجب أن تكون سلامة الأم والطفل هي الأولوية. لذلك يُنصح باختيار الأحذية التي تشعرك براحة أكبر فيها.