اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

كيف أعرف الوظيفة المناسبة لي؟

التساؤل عن الوظيفة المناسبة
التساؤل عن الوظيفة المناسبة يحيّر شابات وشبّان كثيرين ينتمون إلى فئة الخرّيجين الجدد
الوظيفة المناسبة
كيف أعرف الوظيفة المناسبة لي؟
العثور على الوظيفة المناسبة
خطوات مساعدة في العثور على الوظيفة المناسبة
التساؤل عن الوظيفة المناسبة
الوظيفة المناسبة
العثور على الوظيفة المناسبة
3 صور

هل تتساءلين عن الوظيفة المناسبة لكِ؟
يتسبّب هذا التساؤل الحيرة والقلق في صفوف شابات وشبّان كثيرين ينتمون إلى فئة الخرّيجين الجدد أو حتّى في صفوف أولئك الذين لا يمتلكون الشغف بـالمهن التي يقومون بها راهنًا. حسب مجلّة "فوربس" الأميركيّة، فإن 75% من الأميركيين غيّروا مهنهم مرّة واحدة على الأقل، و33% منهم يفكرون في ذلك بشكل جدّي بين حين وآخر.
بالطبع، لن يتحقّق الوقوع على المهنة المثاليّة لكِ بين عشيّة وضحاها، فقد يستغرق الأمر بعض الوقت لإيجاد المسار الصحيح. لكن، إذا كنتِ تشعرين بأنّك عالقة أو مرتبكة ولا تستطيعين اتخاذ القرار المناسب في هذا الشأن، في الآتي خمس خطوات مُساعدة في اكتشاف الوظيفة المناسبة لك وفق "فوربس".

تابعوا المزيد: أفضل الطرق للبحث عن وظيفة

5 خطوات مساعدة في العثور على الوظيفة المناسبة

التساؤل عن الوظيفة المناسبة يحيّر شابات وشبّان كثيرين ينتمون إلى فئة الخرّيجين الجدد
  • هل تتذكّرين الاختبارات التي خضعتِ لها، بعد المرحلة الثانويّة، وذلك من أجل تحديد التخصّص المناسب لك؟ يمكنك تكرار تجربة الاختبارات، لكن على صعيد الوظيفة هذه المرّة، إذ تتوافر اختبارات مهنيّة بالجملة عبر الشبكة العنكبوتيّة. وفي هذا الإطار، يمكنك اختيار المواقع الموثوقة، أو الكتب المؤلّفة من متخصّصين في المجال، وينبغي أن تكون المخرجات عبارة عن قائمة بالمهن التي قد تتلائم مع شخصيتك.

تابعوا المزيد: خطوات للحصول على الوظيفة المرغوبة

  • من أجل العثور على المهنة المناسبة لك، عليكِ كتابة كل الخيارات المهنيّة المهنيّة، سواء كانت عبارة عن فرص عمل ملموسة أو مسارات مهنيّة. تسمح الطريقة المذكورة لك بتضييق الخيارات. وبذا، تستطيعين ترتيب خياراتك من الأفضل إلى الأسوأ، وحتى دمج المتشابهه منها ببعضها البعض.
خطوات مساعدة في العثور على الوظيفة المناسبة
  • ثمّة فروق بين ما تجيدين القيام به، وما تحبّين القيام به، وما تحتاج الشركات إليه... وبالتالي، تبدو محاولة العثور على نقاط مشتركة بين المسائل الثلاث هو الأهم لإيجاد الوظيفة الأمثل لكِ.
  • يفيد وضع اهتماماتك ومهاراتك في الاعتبار، والبحث عن السبل التي تترجم الاهتمامات والمهارات في سوق العمل، مع أهمّية النظر إلى التجارب السابقة، من خلال طرح الأسئلة الآتية: ما الذي استمتعت به في الوظائف السابقة؟ في الخلاصة، ستساعدك معرفة قيمك وشغفك ومهاراتك في فهم المهنة المناسبة لك.
  • كلّما ازداد عدد الأشخاص الذين تقابلينهم، وسعت رؤيتك عن بيئة العمل، وعن المهام التي يتطلّبها بعض الوظائف.
  • لا تقلّلي من قيمة المرشد الجيّد، الذي سيعطيك مجموعة من التوجيهات في هذا المجال، وسيساعدك في تعزيز حياتك المهنية. الجدير بالذكر أن نجاح 80% من المدراء التنفيذين يرجع إلى الموجِّهين.


تابعوا المزيد: كيف تبدع في مجالك الوظيفي؟