اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

الصحة السعودية تصدر النسخة الثانية من كتاب "جرعة وعي"

الصحة السعودية تصدر النسخة الثانية من كتاب جرعة وعي
وزارة الصحة
 الكتاب يحمل في ثناياه أكثر من 1000 معلومة صحية
كتاب جرعة وعي - من حساب عش بصحة على تويتر
 يهدف الكتاب للإسهام في نشر المعلومة الصحيحة وتحقيق نمط حياة صحي للمجتمع
انفوغراف وزارة الصحة - من حسابها على تويتر
الصحة السعودية تصدر النسخة الثانية من كتاب جرعة وعي
 الكتاب يحمل في ثناياه أكثر من 1000 معلومة صحية
 يهدف الكتاب للإسهام في نشر المعلومة الصحيحة وتحقيق نمط حياة صحي للمجتمع
3 صور

أعلنت وزارة الصحة صدور النسخة الثانية من كتاب “جرعة وعي”، الذي يُعنى بتصحيح المعلومات الصحية المغلوطة، وإيصالها إلى القارئ بطريقة مبسطة مدعومة بالصور.

ويمكّن الكتاب الصادر حديثًا، الباحثين من الوصول إلى المعلومات الصحية المبنية على موثوقية المصادر والأبحاث العلمية؛ بهدف الإسهام في نشر المعلومة الصحيحة وتحقيق نمط حياة صحي للمجتمع.

وبينت الصحة، عبر حسابها "عش بصحة" بموقع التدوينات المصغر "تويتر"، أن الكتاب يحمل في ثناياه أكثر من 1000 معلومة صحية، مسلطة الضوء على العديد من المفاهيم التي تساعد على ممارسة الحياة بوعي.

وتأتي هذه الأنشطة التوعوية استمرارًا للجهود التي تقوم بها الصحة للحفاظ على صحة وسلامة أفراد المجتمع كافة، وتعزيز الوعي الصحي، والحث على اتباع السلوكيات السليمة.

تجدر الإشارة إلى أن وزارة الصحة تعمل في تنفيذ مبادراتها ومشاريعها الصحية وفق خطة استراتيجية واضحة تمثل رؤيتها للمستقبل، وقد راعت هذه الخطة توزيع المشاريع الطبية على كافة مناطق المملكة بطريقة عادلة ووفق معايير موحدة ومعروفة تشمل توزيع المستشفيات والمراكز الصحية والمراكز التخصصية للوصول إلى الهدف الذي تنشده الوزارة بأن يكون في كل منطقة من مناطق المملكة كافة التخصصات الطبية.

ومن هذه المبادرات التي أطلقتها في وقت سابق، "مبادرة (طمني)، و مبادرة تقليص قوائم الانتظار بالمستشفيات، مبادرة (كلنا التمريض)، مبادرة الشراكة المجتمعية لتدريب كوادر المؤسسات والجمعيات الأهلية الصحية، مبادرة الحملة الوطنية للتطعيم ضد الحصبة، مبادرة الحملة التعريفية بالنظام الإلكتروني للترصد الوبائي "حصن"، مبادرة المستشفيات صديقة الطفل، مبادرة التمكين المجتمعي في الصحة، ﻣﺒﺎدرات اﻟﺼﺤة ﻓي ﺑﺮﻧﺎﻣﺞ ﺗﺤﻔﻴﺰ ﻣﻨﺸﺂت اﻟﻘﻄﺎع اﻟﺨﺎص ﻟﻠﺘﺤﻮل ﻟﺸﺮﻛﺎت ﻣﺴﺎﻫﻤﺔ ﻋﺎﻣﺔ.

كما أطلقت الوزارة مبادرة "التمكين المجتمعي"، والتي يأتي دورها لتمكين أفراد المجتمع في عملية تعزيز الصحة، وذلك من خلال منحهم دورًا قياديًّا لصياغة المشاكل الصحية التي يواجهونها داخل الحي، وتحديد الأولويات، واتخاذ القرارات، والعمل على تنفيذها جنبًا إلى جنب مع المركز الصحي داخل الحي، وذلك تحقيقًا لعمق الدور الريادي للرعاية الصحية الأولية، والتي تهدف بشكل رئيس إلى تعزيز مفهوم الرعاية الذاتية لدى أفراد المجتمع، وتماشيًا مع مبادرات التحول الوطني لرؤية المملكة 2030.

ويمكن الاطلاع على الكتاب والاستفادة من محتوياته من خلال الرابط التالي:

https://www.moh.gov.sa/Ministry/MediaCenter/Publications/Pages/Dose-fo-Awareness-2.aspx.