اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

توقيع اتفاقية تعاون مشترك بين هيئة الصحفيين السعوديين وجمعية الصحفيين الإماراتية

تعمل الاتفاقية على إطلاق منتديات إعلامية متخصصة بين البلدين
هيئة الصحفيين السعوديين
جانب من توقيع الاتفاقية
توقيع اتفاقية تعاون مشترك بين هيئة الصحفيين السعوديين وجمعية الصحفيين الإماراتية - الصورة من واس
خلال توقيع الاتفاقية
تبادل الدروع التذكارية بين الجمعية والهيئة - الصورة من واس
تعمل الاتفاقية على تشجيع التوأمة الصحفية بين المؤسسات
اتفاقية لتبادل العمل المشترك - الصورة من واس
تعمل الاتفاقية على إطلاق منتديات إعلامية متخصصة بين البلدين
جانب من توقيع الاتفاقية
خلال توقيع الاتفاقية
تعمل الاتفاقية على تشجيع التوأمة الصحفية بين المؤسسات
4 صور

وقعت هيئة الصحفيين السعوديين، اتفاقية تعاون مشترك في المجال الصحفي والإعلامي مع جمعية الصحفيين الإماراتية، تهدف إلى توطيد أواصر العلاقة بين الجانبين.

جاء ذلك على هامش الزيارة الرسمية التي قام بها الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع لدولة الإمارات العربية المتحدة.

ووقع الاتفاقية رئيس مجلس إدارة هيئة الصحفيين السعوديين خالد المالك، فيما وقعها عن الجانب الإماراتي رئيس مجلس إدارة جمعية الصحفيين الإماراتية محمد الحمادي، وذلك في فندق الريتز كارلتون بأبوظبي.

أهداف الاتفاقية

وتهدف الاتفاقية إلى تعزيز وتطوير العلاقات بين الصحفيين في البلدين الشقيقين، وتطوير العمل الصحفي والإعلامي، واستثمار الخبرات والكفاءات المتوفرة في البلدين، والاتفاق على تنظيم زيارات متبادلة بين مجلسي إدارة الهيئة والجمعية والصحفيين والإعلاميين في البلدين للاطلاع على واقع عمل المؤسسات الإعلامية والصحفية لنقل التجارب والخبرات التي تسهم في تطوير العمل الصحفي والإعلامي.

وبحسب الاتفاقية يسعى الطرفان إلى تسهيل وتنشيط مشاركة الصحفيين في المؤتمرات والاجتماعات وورش العمل والأنشطة المختلفة في البلدين، وإتاحة الفرصة لمشاركة صحفيي البلدين في الدورات التدريبية التي تقام من قبل الجهات الموقعة على الاتفاقية أو التي تنظمها المؤسسات الصحفية والإعلامية الأخرى بالتنسيق معها.. كما اتفق الطرفان على عقد لقاءات دورية بين مجلس إدارة الهيئة ومجلس إدارة الجمعية.

وتنص الاتفاقية كذلك على تنظيم معارض وفعاليات متنوعة، تبرز أوجه التطوير ووضع الخطط اللازمة للمرحلة القادمة، بما يضمن نجاح وتميز تلك الفعاليات، والعمل على إطلاق منتديات إعلامية متخصصة بين البلدين لمناقشة هموم الصحافة والممارسة الإعلامية وسبل تطويرها وتعزيزها، وتشجيع التوأمة الصحفية بين المؤسسات الصحفية والإعلامية في كلا البلدين، على أن تتولى هذه المؤسسات تبادل الأخبار والتقارير والتحقيقات الصحفية والإعلامية المتعلقة بنشاطات وإنجازات البلدين، وتشجيع الصحفيين ومختلف المؤسسات الصحفية والإعلامية باعتماد المعايير المهنية عند التناول الصحفي والإعلامي ونشر التقارير الصحفية والإعلامية بعيداً عن المؤثرات الأخرى.

وتم خلال اللقاء استعراض آفاق وفرص التعاون الإعلامي الإماراتي السعودي، وتكامل الإعلام الخليجي، وتحديات الإعلام المستقبلية في ظل الحملات الإعلامية الخارجية، وفرص الاستفادة من التطور التكنولوجي، وكيفية مواجهة الإعلام للحملات المغلوطة المحرضة وغير الصادقة على مواقع التواصل الاجتماعي، وفي نهاية اللقاء تم تبادل الدروع التذكارية بين الجمعية والهيئة.