أسرة ومجتمع /تحقيقات الساعة

ماذا تعرفون عن الأبراج الصينية؟

يوافق عامنا الحالي 2014 عام الحصان الخشبي "The Wood Horse"، والذي يبدأ من 31 يناير 2014 إلى 18 فبراير 2015 وفقاً للتقويم القمري الصيني.

ربما تكون الجملة السالفة غير واضحة المعنى، فالكثيرون لا يعرفون الأبراج الصينية، وماهيتها، ولماذا ابتدعها الصينيون، وكيفية حسابها والاستفادة منها في تحديد الصفات الشخصية للأفراد.

"سيِّدتي نت" في هذا الموضوع يرصد مدى معرفة السعوديين بهذه الأبراج واهتمامهم بها، ويطلعكم على بعض المعلومات العامة عن هذه الأبراج، وأسمائها الغريبة، وعن عام الحصان.

• فكرة الأبراج الصينية
ترجع فكرة هذه الأبراج إلى معرفة الصينيين القدماء باثنتي عشرة طاقة تسري في الكون، وفي اعتقادهم تسري إحدى هذه الطاقات لمدة سنة في الأجواء، وعلى هذا فكل من يولد في هذه السنة يتمتع بقوى هذه الطاقة، ويتميز بطبائعها وأخلاقها، وقد سميت كل سنة باسم حيوان صفاته تشبه طبائع المواليد في البرج، وتشبه العام الذي ولد به، ومن خلال معرفة سنة ميلاد كل شخص يمكن الكشف عن السمات الشخصية الخاصة به، وكذلك أفضل نمط لحياته، وتوقعاته الصحية، والتوجيه المهني له، وتوافقه مع الآخرين.
ويبلغ عدد الأبراج الصينية اثني عشر برجاً، وهي: الفأرة، الثور، النمر، الأرنب، التنين، الثعبان، الحصان، العنزة، القرد، الديك، الكلب، الخنزير.

وقد عرفت الأبراج الصينية بأنها خطة منهجية لرسم المستقبل في دورة مدتها 12 عاماً، وكل عام له اسم حيوان محدد، حيث ترتبط صفات هذا الحيوان وخصائصه بالعام الذي سيحل ضيفاً عليه، ورغم اتفاق الأبراج الصينية والأبراج الغربية في بعض الخصائص كعدد 12 الذي يمثل الأبراج، إلا أنهم اختلفوا في كون الأبراج الصينية يمثل كل برج منها عاماً، بينما يمثل كل برج من الأبراج الغربية شهراً واحداً، كما أن الأبراج الغربية تشمل رموزاً لحيوانات وأشياء أخرى، على عكس الصينية التي تسمى بأسماء حيوانات فقط مع صفاتها كالقلق والمتسلط والحذق، وتحظى الأبراج الصينية بالشعبية في الصين وفيتنام وكوريا وتايوان واليابان.

• عام الحصان
ترجع تسمية هذا البرج بالحصان كون الحصان حيواناً يستخدم حدسه، وإحساسه، لذلك فمواليد هذا العام يتبعون حدسهم، ويساعدهم حكمهم الحريص وحدسهم الطبيعي على اتخاذ القرارات الصحيحة في حياتهم، ولا يحتاجون عادة للكفاح من أجل تحقيق النجاح، والحصول على الأشياء الجميلة التي تقدمها الحياة، فالأطفال القادمون في العام المقبل، والذين سيحملون في خانة البرج الصيني أنهم مواليد برج الحصان، هم في علم التنجيم الصيني يتمتعون بالحظ الحسن والأمور الجيدة، فالحصان في الأساطير الصينية يعدّ كائناً سحرياً لديه قوى خارقة للطبيعة، كما أنه بطولي وقوي، وبإمكانه الطيران!!

ووفقاً لعلم الفلك الصيني، فإن مواليد الأعوام التالية ينتمون لبرج الحصان ويتمتعون بصفاته:
- من 25 يناير 1906 إلى 12 فبراير 1907.
- من 11 فبراير 1918 إلى 31 يناير 1919.
- من 30 يناير 1930 إلى 16 فبراير 1931.

- من 15 فبراير 1942 إلى 4 فبراير 1943.
- من 3 فبراير 1954 إلى 23 فبراير 1955.
- من 21 يناير 1966 إلى 8 فبراير 1967.

- من 7 فبراير 1978 إلى 27 يناير 1979.
- من 27 يناير 1990 إلى 14 فبراير 1991.
- من 12 فبراير 2002 إلى 31 يناير 2003.

- من 31 يناير 2014 إلى 18 فبراير 2015.
- من 17 فبراير 2026 إلى 5 فبراير 2027.
- من 4 فبراير 2038 إلى 23 يناير 2039.

• سمات أصحاب برج الحصان
مولود الحصان إنسان متعدد المواهب، اجتماعي، عامل مثابر، يترك بصماته أينما حل، ويتميز بلباقة بالغة وبحسن تصرف يسهلان عليه اكتساب الأصدقاء، كما أنه سريع البديهة ومتيقظ الذهن، ولا يخشى المجازفة ومواجهة الأخطار واختبار أفكار جديدة، علاوة على أنه يملك شخصية قوية ومحببة، لكن لها نقاط ضعفها أيضاً، فمع مروحة اهتماماته الكبيرة يميل غالباً إلى عدم إنهاء ما بدأه، لذا من المستحسن أن يتعلم المزيد من المثابرة، ولديه ما يكفي من المؤهلات حتى ينجح، لكن عليه أن يتغلب على فوضته الدائمة، وأن يضع مخططات ويجبر نفسه على الالتزام بها، إضافة إلى أنه يحب الصحبة، ويسعد برفقة الأهل والأصدقاء، لكنه أحياناً يكون جلفاً يفقد أعصابه، ويتكلم بقسوة، ويندم في ما بعد على أقواله، لذا يجب أن يضبط طباعه، وأن يكن دبلوماسياً في المواقف الضاغطة المتوترة، وإلا فإنه معرض لاهتزاز الاحترام والمودة اللذين يكنهما له الآخرون، وهو أمر ليس لمصلحته أبداً، فهو الإنسان الاجتماعي المحب للصداقة، وبمواهبه المتعددة وشخصيته المنفتحة الاجتماعية يستطيع أن يعيش حياة مثيرة وغنية، بشرط أن يتغلب على طبيعته الكثيرة الحركة وطبعه المتقلب.

• ماذا يعرف السعوديون عن الأبراج الصينية؟
" سيِّدتي نت" استطلع بعض الآراء السريعة حول مدى معرفة السعوديين بهذه الأبراج، وهل يحرصون على الاطلاع عليها، ومعرفة صفاتهم بناء عليها، ويأخذون بالنصائح المرتبة عليها؟ فتابعوا معنا الآراء الآتية..

بداية أخبرنا المرشد الطلابي محمد الربعي: "سمعنا جميعاً بالأبراج الفلكية المعروفة، وهي أبراج تقسم مسار الشمس لاثني عشر قسماً متساوياً تدوم غالباً لثلاثين يوماً، وقد قيل أن الأبراج الفلكية نشأت في عهد الإغريق أو الرومان، والأصح أنها ترجع إلى عهد بابل، ولكل برج خصائصه التي تميزه عن الأبراج الأخرى، وكل واحد من مواليد ذلك البرج لديه صفات تختلف عن الآخر، وهي الأبراج الشهيرة التي تبتدئ بالحمل وتنتهي بالحوت، والكثير من الناس لديهم ميول لقراءة الحظ والأبراج، والبعض منهم يؤمن فيها إيماناً عميقاً، خصوصاً فئة النساء".

ويضيف: "في البيئة العربية والسعودية على وجه الخصوص يقوم الكثير من الناس بدافع الفضول أو لزيادة المعرفة بقراءة هذه الأبراج، وفي غالب الأمر لا يؤمنون بها وبخلفياتها التنجيمية، ولكن قد تكون قراءتهم لها للتسلية والمتعة فقط، لكن لا يعرف الكثيرون في السعودية وقد يكونوا لم يسمعوا بتاتاً بالأبراج الصينية، فمن منا يعرف الأبراج الصينية وماهيتها والفرق بينها وبين الأبراج المعروفة لدينا؟!"

وتقول المستشارة النفسية والأسرية الدكتورة نادية نصير: "بالطبع لا يهتم السعوديون بأسماء هذه السنين؛ لأنها بالنسبة للصينيين شيء يدخل في معتقدات وأعراف مرتبطة بديانات معينة، وأنا شخصياً لا أعرف الملة التي يعتنقها الصيني، ولكن لديهم معابد، ولديهم حكم كثيرة تخص العقل والجسم، ولا أعتقد أن السعوديين سيقتنعون بذلك؛ لأن عقيدتنا ثابتة، ونعرف الأشهر القمرية والسنة الهجرية الميلادية، فما لنا بسنة القرد والفأر والحصان، وكل ما نعرفه عنها هو مجرد معلومة عامة، وأتوقع أن من يعرف عن هذه الأبراج في السعودية لن تتعدى نسبتهم الـ2%".

ويقول الكاتب عماد اليماني: "ما أعرفه هو أن الأبراج الصينية لا تعتمد على مواليدك في اليوم والشهر والسنة معاً، بل تكون على أساس السنة التي ولد فيها الشخص، وربما يكون هذا أحد الفروق الرئيسية عن الأبراج الفلكية المعروفة لدينا، وفي الواقع السعوديون لا يهتمون أبداً بهذه الأبراج بل يكتفون بمعرفة الأبراج العادية التي تصنف وفقاً لأشهر السنة، فيكون حسابها أكثر سهولة ويسراً، كما أن السعوديين قد يرونها تافهة، هذا فضلاً عن أسمائها الغريبة كبرج التنين المتسلّط، والجرذ الاجتماعي، والأفعى المتحفظ، والحصان الكثير الحركة، والكلب القلق".

تابعوا تحقيقاً متكاملاً عن الأبراج الصينية وأسرارها في عدد "سيدتي" المقبل 1719.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

مواضيع متعلقة

X