اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

مقبض باب ذاتي التعقيم يقضي على 99% من الجراثيم

مقبض باب ذاتي التعقيم يقضي على 99% من الجراثيم
مقبض باب ذاتي التعقيم - الصورة من موقع yankodesign

تمكن طالبان في هونج كونج من تصميم مقبض باب ذاتي التعقيم، يمكنه القضاء على كافة الجراثيم والبكتيريا الضارة.

بدأت الفكرة لدى الطالبين سوم مينغ وونج وكين بونج لي، بحسب ما نشره موقع يانكو ديزاين، عندما كانت الصين بؤرة لانتشار فيروس سارس، منذ العقد الأول من القرن الحادي والعشرين، وقتها فكرا بأن مقبض الباب ذاتي التعقيم سيكون أفضل حل حتى عن استخدام المواد الكيميائية.

وأفصح سوم وكين عن طريقة ابتكار المقبض، وأنه مكون من أنبوب زجاجي تم تغطيته بمادة الألومنيوم من الطرفين، وتحفيزه ضوئيًا بطبقة آخرى مصنوعة من معدن ثاني أكسيد التيتانيوم، لإجبار البكتيريا على التحلل في تفاعل كيميائي عبر الأشعة فوق البنفسجية.

وعن فكرة عمل المقبض، قال الطالبان: إن المقبض يقوم بتحويل الطاقة الحركية مع كل عملية فتح أو إغلاق للباب إلى طاقة ضوئية من أجل تنشيط الأشعة فوق البنفسجية والتي تستطيع تدمير 99.8% من البكتيريا والفيروسات وفقًا للاختبارات المعملية التى أُجريت من قبل.

ومن الممكن أن تحظي تلك الفكرة أو الاختراع باهتمام واسع، خاصة مع انتشار فيروس كورونا المستجد، الذي نشأ وخرج ايضًا من الصين في مطلع العام 2020، ولا زال يؤرق العالم حتى الآن.

وتخطت إصابات كورونا حول العالم بحسب بيان لمنظمة الصحة العالمية حاجز الـ 300 مليون إصابة، تتصدر فيها الولايات المتحدة الأمريكية، وذلك بعد أن بدأ متحور كورونا الجديد "أوميكرون" في الظهور والانتشار بسرعة عالية، في موجة رابعة للوباء تبدو الأقوى والأكثر شراسة.

ويعتبر فيروس كورونا المستجد أو "كوفيد-19" بنفس خصائص الفيروسات التى يمكن أن تقضى عليها الأشعة فوق البنفسجية، وذلك بحسب ما أفصح عنه العلماء بعد فحص الفيروس التاجي، لذا فإن هذا الاختراع سوف يكون أمثل للتعامل مع الانتشار الكبير لعدوى كورونا بالعالم.