اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

سيدتي تلتقي بالفائزين بجائزة العلا للتصميم ولجنة التحكيم

الدكتورة سمية الناصر
الرئيس التنفيذي لهيئة فنون العمارة والتصميم في وزارة الثقافة الدكتورة سمية الناصر
الفائزة بجائزة العلا
نور الشورباجي
عمرو مدني
الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية لمحافظة العلا عمرو المدني
جناح العلا في المهرجان السعودي للتصميم
جانب من جناح جائزه العلا للتصميم
ريم شاوري احدى الفائزات بالجائزة
ريم شاوري
من لجنة التحكيم يارا النملة
يارا النملة
فريق طيب احدى الفائزين بالجائزة
محمد بعلبكي والجوهرة الرشيدي
الدكتورة سمية الناصر
الفائزة بجائزة العلا
عمرو مدني
جناح العلا في المهرجان السعودي للتصميم
ريم شاوري احدى الفائزات بالجائزة
من لجنة التحكيم يارا النملة
فريق طيب احدى الفائزين بالجائزة
7 صور
بعد مشاركة أكثر من 700 مصمم ومصممة في "جائزة العلا للتصميم" في نسختها الأولى المخصصة للمصممين والحرفيين المُبدعين، فاز ليلة أمس 6 من المبدعين في مجال التصميم، (سيدتي) التقت بـ 3 فائزين للتحدث عن تفاصيل تصاميمهم وطبيعة مشاركتهم في المسابقة، إلى جانب شعورهم بالفوز، ومن بين الحوارات الثلاثة التقينا بإحدى المشاركات في لجنة التحكيم لتوضح لنا رؤيتها في المسابقة وما تقدمه للمتسابقين من إضافة في مجال التصميم والإبداع.

نور الشورباجي: شاركت بالصدفة

نور الشورباجي

بداية التقينا بالمصممة نور الشورباجي التي قدمت مجموعة من الحقائب المخصصة لليد والسفر المستوحاة من جماليات وزخارف العلا، والتي أعربت عن سعادتها بوجودها في الرياض وفخرها بجائزة العلا للتصميم، لا سيما أنها تعتبر العلا من أكثر الأماكن جمالاً بين زياراتها المختلفة لدول العالم، كما شعرت فيها براحة مختلفة، واستوحت تصميمها في هذه المسابقة من فكرة السفر، وكيف تكون الرحلة التي يعيشها كل شخص مع نفسه، ويكتشف من خلالها مناطق وأشياء جديدة من طبيعة وروح الأماكن.
وأوضحت أن فكرة المشاركة في المسابقة جاءت بالصدفة؛ فأثناء ذهابها لقضاء إجازة في العلا رأت الإعلان عن المسابقة، وشاركت فيها بسهولة، والتصميم الذي شاركت به كان عبارة عن حقيبة للسفر بأحجام وأشكال متعددة، ليمثل طبيعة العلا وتراثها وروحها، كما يعبر عن الإحساس الذي يسكن كل شخص يزور المنطقة، وترى نور الشورباجي السفر أنه بوابة اكتشاف لروح المكان وطبيعته وتراثه وثقافاته، وهذا ما جسدته خلال المشاركة، كما بينت أنها لم تتوقع فوزها بالجائزة من بين المئات من المشاركين.

ريم بشاوري: مجهود كبير

ريم شاوري

ومن بين الفائزين بالمسابقة المصممة السعودية ريم بشاوري التي قدمت مجموعة من الأوشحة الفاخرة التي تعكس جمال العلا، وأكدت بدورها لـ (سيدتي) سعادتها بالفوز، حيث شاركت بثلاثة تصاميم للأوشحة التي تعبر عن الأزمان والحضارات التي استوطنت العلا، وأول وشاح هو "حكمت"، وقامت هي وفريقها بتصميمه ليعبر عن أقدم حقبة زمنية، بينما يعبر الوشاح الآخر عن جبل أثرب الذي يمثل رمز هذا التصميم، وجاء الوشاح الثالث بمسمى "العلا"، ويُستلهَم من مدينة العلا، ويشكل متاهة، حيث يحكي التصميم الحقبة الزمنية الحالية بأسلوب مودرن في العصر الحديث، وجاءت مراحل التصميم مستوحاة من أفكار تعود جذورها لمنطقة العلا، الأمر الذي استلزم مجهوداً كبيراً من البحث والعمل والقراءة عن العلا وتفاصيلها، وبعدها جاء التصميم بسهولة؛ كونها جمعت مخزوناً مميزاً من المعلومات عن العلا وثقافاتها.

فريق طيب: نفتخر ببلدنا عالمياً

محمد بعلبكي والجوهرة الرشيدي

كما التقينا بأصحاب العلامة التجارية "طيب"، وهم: الجوهرة الرشيدي ومحمد بعلبكي وشريكان آخران جسدا منتجات تثير الحواس الخمس بالتفاعل بين اللعب والذاكرة، وفي بداية حوارهما عرفتنا الجوهرة الرشيدي بتصاميم علامتهم بقولها: من عامين اكتشفنا أن العلامات التجارية تُظهر القصص الموجودة في المناطق على الأرض، وتجعلنا نفتخر عالمياً بتفاصيلها، ومن هنا بدأنا نصنع قطعاً بقصص مستوحاة من المناطق كتاريخ، وجائزة العلا هي من محض اهتمامنا، وقدمنا من خلالها قصة بقطع تجسد التاريخ، إذ جاءت فكرة التصميم من قوة البيبان وحركتها على مر العصور، فالعلا تتحرك من سنة إلى أخرى، وسعداء جداً بالمشاركة والفوز بقطعة تجسد جمال العلا التي تعز علينا بتراثها، وكوننا الفائزين من بين 700 مصمم.
وأكد محمد بعلبكي أن المسابقة كانت تحدياً لإنتاج الأفكار، وخلال سنة طورت العلامة "طيب" الأفكار المنفذة بشكل كبير لتعبر عن المملكة بحرفية تعكس الطراز السعودي الخاص بالتصميم، مبيناً أن العلامة تعكس الثقافة الإسلامية والسعودية، ومع مرور الوقت وفي آخر عامين انتشرت العلامة بشكل كبير لتصل للعالمية، وهناك عدة نقلات نوعية للعلامة، إلى جانب جائزة العلا للتصميم، منها مشاركتنا في "الفورملا 1"، وصنع هدايا لشركات في لندن تعبر عن ثقافة السعودية. وفي ختام الحوار أشادت الجوهرة الرشيدي بالمواهب السعودية، وأكدت أن براند "طيب" يدعمها بشكل كبير.

يارا النملة: هذه البداية

يارا النملة

كما شاركتنا إحدى أعضاء لجنة التحكيم لجائزة العلا، وهي المدونة يارا النملة، لتشكر أعضاء التصميم في العلا لتسهيل وصول المشاركين للجنة، وأكدت أنه مع كثرة المصممين استلهمت منهم أفكاراً مميزة ومتعددة، وما أثار إعجابها في التصميم الاطلاع على وجهات النظر المختلفة للمصممين عن العلا، كما أن المصممين يستوحون العديد من الأفكار من أبسط تفاصيل العلا كالورد والحجر وغيرها، وهنأت المشاركين بفوزهم، وكانت رسالتها لمن لم يحالفهم الحظ "أن هذه هي البداية للانطلاق بعد تحديد الأهداف وتنمية المهارات".