اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

الفرق بين يوم التأسيس واليوم الوطني للمملكة

خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان
خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان- الصورة من واس
  السعودية- الصورة من موقع إندبندنت عربية
السعودية- الصورة من موقع إندبندنت عربية
خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان
  السعودية- الصورة من موقع إندبندنت عربية
2 صور

أصدر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، أمس الخميس، أمراً ملكياً باعتماد يوم 22 فبراير من كل عام إجازة رسمية، للاحتفاء بتأسيس الدولة السعودية، باسم "يوم التأسيس".

ونوضح الفرق بين يوم التأسيس وسبب اختياره والفرق بينه وبين اليوم الوطني.

اختيار 22 فبراير ليكون يوماً للتأسيس

بدأ عهد الإمام محمد بن سعود، في منتصف عام 1139هـ ويوافق ذلك 22 من شهر فبراير من عام 1727 وهو اليوم الذي أعلن فيه الإمام محمد تأسيس الدولة السعودية الأولى، والتي استمرت إلى عام 1233هـ (1818)، واتخذ من الدرعية عاصمة لها، دستورها القرآن الكريم وسنة رسوله، صلى الله عليه وسلم.

اليوم الوطني السعودي

تحتفل المملكة العربية السعودية باليوم الوطني لتوحيد المملكة في 23 سبتمبر من كل عام. وهذا التاريخ يعود إلى المرسوم الملكي الذي أصدره الملك المؤسس عبد العزيز برقم 2716، وتاريخ 17 جمادى الأولى عام 1351هـ، الذي قضى بتحويل اسم الدولة من مملكة الحجاز ونجد وملحقاتها إلى المملكة العربية السعودية، وذلك ابتداءً من يوم الخميس 21 جمادى الأولى 1351 هـ الموافق فيه للأول من الميزان، والموافق يوم 23 سبتمبر من عام 1932م

وتبقى إجازة اليوم الوطني السعودي كما هي في كل عام، ويضاف عليها إجازة يوم التأسيس السنوية في 22 من شهر فبراير.

توحيد المملكة

كما نستعرض هنا توحيد المملكة وكان ذلك في 5 شوال 1319هـ الموافق 15 يناير 1902م تمكن الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن بن فيصل آل سعود مؤسس المملكة العربية السعودية من استعادة الرياض عاصمة أسلافه مؤسسي الدولة السعودية الثانية، والعودة بأسرته إليها. بعد استرداد الرياض واصل الملك عبد العزيز كفاح مسلح لمدة زادت عن 30 عام من أجل توحيد مملكته، وتمكن من توحيد العديد من المناطق من أهمها: جنوب نجد وسدير والوشم سنة 1320هـ / 1902م، من ثم القصيم سنة 1322هـ/1904م، ثم الأحساء سنة 1331هـ/ 1913م، وصولاً إلى عسير سنة 1338هـ / 1919م، وحائل سنة 1340هـ/ 1921م. إلى أن تمكّن الملك المؤسس عبد العزيز من ضم منطقة الحجاز بين عامي 1343 هـ و1344 هـ الموافقة لسنة 1925م، وفي عام 1349 هـ / 1930م أكتمل توحيد منطقة جازان.

وفي السابع عشر من شهر جمادى الأولى عام 1351 هـ الموافق التاسع عشر من شهر سبتمبر عام 1932م صدر أمر ملكي للإعلان عن توحيد البلاد وتسميتها باسم المملكة العربية السعودية اعتباراً من الخميس 21 جمادى الأولى عام 1351 هـ، الموافق 23 سبتمبر 1932م (الأول من الميزان).