اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

"السبحونة" إرث تاريخي اشتهر به الرواة في الدولة السعودية الأولى

السبحونة كلمة السر لدى الرواة في الدولة السعودية الأولى - الصورة من حساب يوم التأسيس على تويتر
السبحونة كلمة السر لدى الرواة في الدولة السعودية الأولى - الصورة من حساب يوم التأسيس على تويتر

اشتهرت الدولة السعودية الأولى بتاريخ ثري تتفاخر به الأجيال، لذلك يحرص الحساب الرسمي ليوم التأسيس عبر موقع التواصل الاجتماعي تويتر على رصد أهم العادات والتقاليد التي اشتهرت بها السعودية منذ ميلادها وحتى وقتنا الحالي، ومن ضمن المصطلحات التي اشتهرت في عهد الدولة السعودية الأولى "السبحونة"، والتي سنتعرف عليها تفصيليا خلال السطور الآتية.

مفهوم السبحونة

هو مصطلح جرى اعتماده في عهد الدولة السعودية الأولى، حيث تعتمد بشكل رئيسي على الخيال الذي يستطيع الراوي توظيفه بفضل عبقريته في القصة، كما يستفيد منها في تعديل سلوكيات سلبية في المجتكع أو إضافة سلوكيات حسنة.


ظهور "السبحونة"

كان الرواة قديما في الدولة السعودية الأولى يستخدمون حركات الأيدي وتعابير الوجه لإضفاء عنصر التشويق على قصصهم، بجانب إدخال الشعر بشكل يزيد من جاذبية القصص، واشتهرت طريقة "السبحونة" في سرد القصص التي تظهر عبقرية الراوي واستخدامه لعنصر الخيال عند الحديث عن القصص الأسطورية تحديدا.

سبب تسمية "السبحونة" بهذا الاسم

تشبه السبحونة القصص المصرية وتبدأ بتسبيح المولى "هنا هاك الواحد، والواحد الله سبحانه، المعتلي بمكانه"، ولذلك سميت بهذا الاسم، واشتهرت السبحونة بأنها قصص كانت تحكي بوصت الجدات ممزوجة بالخيال.

ومن ضمن الأسماء التي كرمت من قبل الجمعية العربية السعودية للثقافة والفنون، الأديب الراحل عبدالكريم الجهيمان، الذي تحمل على كاهله عبء تجميع التراث الفني والثقافي وتاريخ الأجداد بشكل يوثق ملامح هوية وثقافة السعودية.

يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر «تويتر» «سيدتي»