اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

«النسبة الذهبية» معادلة رياضية تحدّد جمالك

من عروض الأزياء العالمية
من عروض الأزياء العالمية
 من عرضMax Mara
من عرضMax Mara
من عروضGenny
من عروضGenny
Max Maraمن عروض
Max Mara
Gennyمن عروض
Gennyمن عروض
من عروض الأزياء العالمية
 من عرضMax Mara
من عروضGenny
Max Maraمن عروض
Gennyمن عروض
5 صور

خلال عصر النهضة الأوروبية، استخدم فنانون ومهندسون معماريون لرسم خرائطهم، معادلة معروفة منذ آلاف السنين، تحمل تسمية «النسبة الذهبية»، أو Phi، أو رقم Fibonacci. أمّا اليوم، فيعتمد بعض الاختصاصيين هذه الصيغة الرياضية للمساعدة في تفسير مقاييس الجمال، ولماذا يُعتبر بعض الناس على قدر من الحُسن، والبعض الآخر ليسوا كذلك!. فما هي «النسبة الذهبية» التي تحمل الحاصل 1.62، وكيف يتم قياسها؟

 



ماهي النسبة الجمالية في الوجه وكيف تحدد؟

من عرضMax Mara

جذور «النسبة الذهبية»
وفق الدراسات حول النسبة الذهبية، تعود جذور استخدامها إلى عصور قديمة جداً، حيث يعتقد أنّ المصريين القدامى قد بنوا هرم خيوبس وفق هذه المعادلة. كما يعتقد أنّ أوّل من استخدمها أيضاً ربما كانوا أتباع فيثاغورس اليوناني. تُعرف هذه النسبة باسم النسبة الذهبية، أو Phi، نسبة إلى فيدياس Phidias وهو نحات يوناني وعالم رياضيات استخدمها في منحوتاته.
ومنذ عصر النهضة، استخدم فنانون، مثل بوتيتشيلي وليوناردو دافنشي، الحصص الذهبية في رسم لوحاتهم. فـ "دافنشي" مثلاً، لجأ إلى هذه النسبة، واستنتج منها أنّ كلما اقترب شيءٌ ما، أو وجه إنسان، من تحقيق هذا الرقم، كلّما علت نسبة تحقيقه للجمال. لذا يعتقد أنّه عند رسمه لوحة «موناليزا»، لا بدّ وأن يكون قد استخدم معادلة «النسبة الذهبية»؟

في العصر الحديث
في يومنا الحالي، يتم تطبيق نظرية «النسبة الذهبية» على جمال الوجه، واعتمادها كدليل إرشادي للعلاجات التجميلية. قد نكون غير مدركين لذلك، ولكننا نحكم على الجمال لا شعورياً من خلال تناسق الوجه وتناسبه. فقد أظهرت البحوث حول الثقافات، أنه بغض النظر عن عرق الإنسان، فإن تصورنا لجمال أي شخص يعتمد على النسب المئوية 1.618 في شكله. وعندما يقترب الوجه من هذه النسبة، يُنظر إليه على أنه أكثر جمالاً. كمثال، يجب أن تساوي النسبة المثالية بين أعلى الرأس والذقن، في مقابل عرض الرأس، رقماً يبلغ 1.618. وأصبحت تُستخدم هذه النسبة لتحديد النسب المثالية على وجه الشخص الذي يقدم على العلاجات التجميلية.

كيف يتم قياس الوجه حسب «النسبة الذهبية»؟
- يجب أن تكون المسافة من أعلى الأنف إلى مركز الشفاه 1.618، أي ضعف المسافة من مركز الشفاه إلى الذقن.
- يجب أن يكون خط الشعر إلى الجفن العلوي 1.618، أي ضعف طول الجزء العلوي من الحاجب العلوي إلى الجفن السفلي.
- النسبة المثالية لحجم الشفة العلوية إلى السفلية هي 1:1.6، أي يجب أن يكون للشفة السفلية حجم أكبر بقليل من الشفة العليا.
- حسب الدراسات تبين أن معظم الناس يسجّلون ما بين 4 و 6، ما يعني إنه ليس هناك أي وجه مثالي متكامل بحسب «النسبة الذهبية».

علاقة «النسبة الذهبية» والتقدم في السن
وجد علماء من الأكاديمية الصينية للعلوم، أن بعض قياسات الوجه، مثل المسافة بين الفم والأنف، وعرض الفم والأنف، تميل إلى التوسع مع تقدم العمر. هذا يعني أنه مع تقدم العمر، تميل الوجوه التي كانت تعتبر في السابق متناظرة، إلى الانحراف عن «النسبة الذهبية». بالإضافة إلى ذلك، مع تقدم العمر، تختفي الدهون حول العينين وعظام الخد والفك الداخلي وجوانب الوجه، ما يسمح لوجهنا بفقدان الحجم، وحصولنا على مظهر مجوّف وغائر.

«النسبة الذهبية» في الطب التجميلي
عندما يعمل اختصاصيو التجميل على استعادة نسبك الأقرب إلى نموذجك الشاب، هذا سيحسن جاذبيتك، ويجدد الميزات القديمة التي كنت تتمتعين بها، من خلال استخدام مواد حشو جلدية معتمدة من إدارة الغذاء والدواء الأميركية، وأيضاً توكسين البوتولينوم، مثل البوتوكس، لتعزيز وتجديد أبعاد الوجه.
إذا كان وجهك طويلاً وضيقاً، تستخدم مواد مالئة لتحسين عرض عظام الوجنتين، وإذا كان القسم السفلي من الوجه قصيراً جداً، يمكن تحسين خطّ الفك، وحتى توسيع وإضافة التناظر إلى الذقن باستخدام مواد مالئة.
إذا كانت منطقة الصدغ غارقة، تستخدم مواد حشو جلدية لاستعادة الحجم، وإضافة نسبة إلى منطقة العين.
إذا كانت الجبهة مرتفعة للغاية، فيمكن حقن سموم البوتولينوم، مثل البوتوكس، لرفع الحاجبين.
كما يمكن أن يؤدي تكبير الشفاه غير الجراحي إلى تقليل ارتفاع وجهك السفلي.

المكياج لتقريب الوجه من «النسبة الذهبية»
يعمل فنانو المكياج مع مجموعة كاملة من الظلال اللونية القادرة على تغيير الإدراك البصري للوجه، وذلك بأكثر الطرق فعالية، لتعديل هذه النسب بصرياً.
مثال على ذلك، يمكن للكونتور أن ينحت الوجه ويرسمه. بالإضافة إلى ذلك يمكن للمكياج أن يوهم بتعديل المسافات في الوجه، لتبدو متطابقة فيما بينها، مثل تقريب أو تبعيد المسافة بين الحاجبين، أو رفعهما، وتعديل مظهر العينين، وتغطية الشوائب إن وجدت. كما يمكن بالمكياج رفع الوجنتين، وتكبير الشفاه، إن لزم الأمر.

أجمل النساء حسب «النسبة الذهبية»
تاريخياً، تم اختيار 41 امرأة لجمالهن بالاعتماد على «النسبة الذهبية» لـ Golden Phi، وتجسيد الجمال الطبيعي، والحياة الصحية، والجمال من الداخل والخارج، مع بشرة رائعة وتوهج طبيعي لشخصيتهن وبشرتهن، وتضمّ هذه القائمة كلاً من الملكة كليوباترا، وإليزابيث تايلور، ومارلين مونرو.
أما حالياً، فتتمتّع العارضة بيللا حديد Bella Hadid بأكبر «نسبة ذهبية» من الجمال قدّرت بـ 94.35%، هذا علماً أنّ عارضات الأزياء يحظين بنسب عالية أيضاً على مقياس «النسبة الذهبية»، ويتمّ اختيارهنّ وفقاً لهذه النسب، إلى جانب عوامل أخرى أيضاً.
تابعي المزيد: طريقة وضع الهايلايتر القلم