اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

أبرز مشاكل نظام التبريد في السيارة

أبرز مشاكل نظام التبريد في السيارة
أبرز مشاكل نظام التبريد في السيارة
أبرز مشاكل نظام التبريد في السيارة
نظام التبريد في السيارة
أبرز مشاكل نظام التبريد في السيارة
نظام التبريد في السيارة
أبرز مشاكل نظام التبريد في السيارة
نظام التبريد في السيارة
أبرز مشاكل نظام التبريد في السيارة
نظام التبريد في السيارة
أبرز مشاكل نظام التبريد في السيارة
أبرز مشاكل نظام التبريد في السيارة
أبرز مشاكل نظام التبريد في السيارة
أبرز مشاكل نظام التبريد في السيارة
أبرز مشاكل نظام التبريد في السيارة
5 صور

يعاني العديد من قائدي السيارات خلال فصل الصيف من مشاكل في نظام التبريد بالسيارات، وبالتحديد ارتفاع درجة حرارة المحرك، والذي له أضرار عديدة قد تؤدي إلى تلف المحرك بشكل كلي وتوقفه عن العمل نهائياً.

يقول أحمد عبد الرازق، مهندس صيانة السيارات: إذا لاحظت خروج البخار من تحت غطاء محرك السيارة، أو بدأت لمبة التحذير من ارتفاع درجة الحرارة تتوهج باللون الأحمر على لوحة العدادات، أو لاحظت أن مؤشر قياس الحرارة قد وصل إلى العلامة القصوى، فلا مفر من التوقف على جانب الطريق وإيقاف المحرك قبل أن يحترق.

أعطال رئيسية لهذه المشكلة

نظام التبريد في السيارة

- ارتفاع ضغط خراطيم الردياتير

- تلف التيرموستات، فهو عبارة عن صمام يتحكم في مرور المياه من المحرك إلى الردياتير عند درجة حرارة معينة، ويتلف بسبب استخدام مياه العادية من "الصنبور" بدلاً من المياه الملونة الخاصة بالردياتير.

- انسداد الردياتير يؤدى إلى ارتفاع الضغط داخله، وبالتالي ينتج عنه ارتفاع ضغط أنابيب المياه في السيارة وارتفاع درجة الحرارة.

- جوان المحرك، عند تلفه يتسرب الضغط من غرف الاحتراق إلى قنوات المياه الموجودة في رأس المحرك.

-اختلاط الزيت مع الماء

- رأس المحرك: عند تلف أو وجود خلل في رأس المحرك قد يؤدي الى اندفاع الماء إلى داخل خزان الزيت، وفي حالات أخرى قد يؤدي إلى اندفاع الزيت لداخل جيوب الماء في المحرك حتى يصل إلى الردياتير.

- مبرد الزيت: عند تلفه أو وجود خلل به، يؤدي إلى اختلاط الزيت مع الماء أو العكس.

- خروج ماء الردياتير

وأهم الأسباب التي قد تسبب هذا العطل هي خلل في غطاء الردياتير، و خلل أو انسداد في الثيرموستات، وانسداد الردياتير .

الأسباب التي تؤدي إلى ارتفاع درجة حرارة المحرك :

نظام التبريد في السيارة
• مستوى سائل التبريد قد يكون منخفضاً للغاية؛ بسبب إهمال فحصه لفترة طويلة، أو وجود تسريب في دورة التبريد أو خراطيم الردياتير.

• وجود خلل في الترموستات المسؤول عن توقيت ضخ سائل التبريد أو وجود انسداد في خراطيم الردياتير، ربما بسبب وجود بعض الشظايا المتناثرة.

توقف مروحة تبريد المحرك عن العمل أو انسداد زعانف تبريد الردياتير بسبب بعض الشظايا التي تؤدي إلى تقييد تدفق الهواء اللازم لتقليل درجة حرارة سائل التبريد.
• تلف غطاء الردياتير وعدم القيام بدوره في الحفاظ على ضغط كافٍ داخل نظام التبريد، الأمر الذي يؤدي إلى غليان سائل التبريد، ويعمل محرك السيارة عادةً في درجة حرارة 100 درجة مئوية.

• تلف حشوة الرأس التي تغلق الفجوة بين رأس الأسطوانة (السلندر) وجسم المحرك، الأمر الذي يؤدي إلى تسرب سائل التبريد إلى غرف الاحتراق. في هذه الحالة سترى بخاراً يخرج من ماسورة العادم (الشكمان).

• توقف مضخة المياه عن العمل، أو انكسار الحزام الذي يحركها أو انزلاقها أو ضعف قدرتها على ضخ سائل التبريد.

• سحب أشياء ثقيلة تتجاوز طاقة سيارتك، مثل قطر سيارة وزنها 2500 كجم بسيارة مجهزة لسحب 2000 كجم كحد أقصى، الأمر الذي يضع ضغوطاً قوية تتجاوز قدرة نظام التبريد داخل السيارة. (في هذه الحالة ستضع أيضاً عبئاً ثقيلاً على ناقل الحركة).