اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

الشيف المغربية زينب مصطفى: تعلم الطبخ يبدأ من البساطة

الشيف المغربية زينب مصطفى: تعلم الطبخ يبدأ من البساطة
الشيف المغربية زينب مصطفى: تعلم الطبخ يبدأ من البساطة

حكايةُ حبٍ كبيرٍ تجمعها مع المطبخ المغربي، تشبهها بحب الأم وابنتها، بدت سعيدة بأمرين، اسم «زوزو» الذي تحب أن يناديها به الناس، وكونها امرأة مغربية تحمل في نشأتها ثقافة المطبخ المغربي، هي الشيف زينب مصطفى، التي حاورناها بكثير من البوح والمرح الذي كشفته في شخصيتها.


كيف بدأ عشقك وشغفك بالطبخ؟


المعروف عن أي بيت مغربي، أنه لا بد أن يكون للبنات دورٌ أساسي في المطبخ، ومهمة الأم المغربية بالدرجة الأولى، هي تأسيس ابنتها وتعليمها كيف تكون «شيفاً» في بيت زوجها. وأذكر أنني دخلت المطبخ وحدي في عمر الـ 13 سنة، لأحضر العيش المغربي، فخبزت حجراً على شكل عيش، ومع ذلك فرحت لأنني صنعت شيئاً أحبه.


المصريون ذوّاقون


أنت تقيمين في مصر، هل حاولت تقديم طبق مصري بطريقة مختلفة، ولم يتقبله المصريون؟


بصراحة، لم أواجه هذه المشكلة، لأن الشعب المصري شعبٌ منفتحٌ على جميع الثقافات الأخرى، وهم يحبون تذوّق الأطباق المغربية المختلفة، وهذا كان واضحاً من مكالمات الناس على الهواء وطلباتهم، لكن هناك قلة من الناس لا يفضّلون التجربة!


أكثر موقف مرّبك مررت به على الهواء؟


كان اشتعال الفرن وتصاعد النار وأنا على الهواء، اضطررت يومها إلى إنهاء الحلقة من دون أي ردة فعل تظهر للمشاهد.


تظهرين بكامل أناقتك، ما الانتقادات التي تسمعينها، خصوصاً أنك تتركين شعرك مسترسلاً في المطبخ؟


دائماً أجد بعض النساء يهاجمنني، ولديهنّ للأسف مفهوم خاطئ عن المطبخ، لأنهن يربطن المطبخ برائحة البصل والثوم، وربط الشعر، ولبس غير مهندم.. لا، إنها فكرة خاطئة تماماً، لأن المطبخ من أهم الأماكن الموجودة في البيت. هو ببساطة مصدرٌ من مصادر السعادة المنزلية، وعندما أدخله حتى في منزلي لا بد أن أكون متأنقة ومهتمة بالنظافة الشخصية لأبعد الحدود، وكأنني ألاقي الحبيب فيه.. هذا ما يفسر عشقي للمطبخ، ولهؤلاء السيدات أقول: «غَيِّرْنَ آراءكن، فالمطبخ أهم ركن في البيت».

تابعي المزيد: الشيف الشرق أوسطي أولكاي:الرقص في المطبخ يخفف من توتري!

 

أدخل المطبخ كأنني في لقاء مع حبيبي

 


الزي المغربي

 

الشيف المغربية زينب مصطفى: تعلم الطبخ يبدأ من البساطة
                          الشيف المغربية زينب مصطفى

 

 

كيف تختارين ملابسك؟


بما أنني أعدّ سفيرة لبلدي الحبيب، فكان من الضروري أن ألتزم بالزي المغربي التقليدي الأصيل، وهذا ما جعلني أحاول قدر المستطاع أن تكون ملابسي صالحة لدخول المطبخ، حالي كحال أي سيدة مغربية أصيلة.


هل تذكرين قصة لطبخة فشلت في تحضيرها؟


أول مرة حاولت فيها خبز الكرواسون، بصراحة كانت تغمرني السعادة والثقة أن الوصفة سوف تنجح، لكن للأسف، فوجئت أن الوصفة بدل أن تكون كرواسون، أصبحت نوعاً من أنواع الخبز!.

تابعي المزيد: الشيف اللبنانية وداد زرزور:أحتاج إلى الهدوء لابتكار أطباق جديدة


نحب ما نعمل


ما الذي تتميز به المرأة عن الرجل في المطبخ؟


لكل طابعه الخاص، فالرجال والنساء إذا أحبوا عملاً أتقنوه، أياً كان. لهذا أرى أنّ المطبخ لا يقتصر على المرأة فقط، بل للرجل بصمته الخاصة في المطبخ، وكما تعلمون فإن أشهر الطباخين رجال، لكن أهم شيء أن تحب ما تعمله لكي تتقنه.


أنت تقيمين بين النجوم في مصر، هل هناك شخصية من المشاهير تذوقت أطباقك، هل تذكرين قصة وتعليقاً؟


لدي معارف وأصدقاء كثيرون من الوسط الفني. والحمد لله لا يوجد أحد تذوق من أكلاتي إلا وقد وقع في غرام المطبخ المغربي. فمثلاً، الفنان القدير محمد فؤاد والفنان محمد رجب، وغيرهما الكثير من الفنانين، لهم تعليقاتهم الجميلة على أطباقي.


لو تمكنت من تقديم برنامج طبخ عالمي، مع أي شيف تفضلين تقديمه؟


في الحقيقة، توجد أسماء كثيرة أحلم بالوقوف معها في المطبخ، وخصوصاً الشيف العالمي غوردون رامزي؛ لأنه صريح في إبداء رأيه في الطبق الذي أمامه.


ما مشاكل الجيل الجديد مع الطبخ؟


غالبيتهم يرون أنّ المطبخ شيءٌ يقلل منهم، وهذا على العكس تماماً، فالمطبخُ عشقٌ لا ينتهي، لذلك أنصح الفتيات والشبان عند دخولهم المطبخ بالآتي:
أولاً: حددوا الوصفة التي ستقومون بطبخها، واختاروها بسيطة في البداية.
ثانياً: تأكّدوا من أن المكونات كلها موجودة، حتى لا تشعروا بالإحباط.
ثالثاً: تقيّدوا بالكميات المحددة لنجاح الوصفة، واستعينوا بوصفة من الشيف المفضل لديكم.


كيف تجدين نفسك في المطبخ السعودي؟ وما الأكلة التي قمت بإعدادها بطريقتك الخاصة؟


المطبخ السعودي عبارة عن مجموعة من النكهات العربية المميزة المليئة بالمنكهات العربية.. شهادتي مجروحة في هذا المطبخ العتيق والرائع. ومن الأكلات القريبة إلى قلبي الفريك السعودي، والكبسة، وأيضاً المضغوط.

تابعي المزيد: الشيف اللبنانية مريم الرز: الطبخ وسيلة لاستحضار الطفولة والوطن


طاجن الدجاج المغربي بالليمون

طاجن الدجاج المغربي بالليمون
                          طاجن الدجاج المغربي بالليمون

 

 



المقادير:

  • دجاجة واحدة مقطعة إلى 4 أجزاء
  • 3 بصلات مبشورة
  • فصّا ثوم مهروسان
  • 3 أكواب من الماء
  • ملعقتان كبيرتان من الكزبرة الخضراء المفرومة
  • ملعقتان كبيرتان بقدونس مفروم
  • حبتا ليمون مخلل
  • ملعقة صغيرة زنجبيل بودرة
  • ملعقة صغيرة فلفل أسود بودرة
  • ملعقة صغيرة ملح
  • ملعقة صغيرة قرفة
  • ملعقة صغيرة زعفران
  • كوب زيتون أخضر
  • 1/4 كوب زيت زيتون


طريقة التحضير:

  1. في قدر على النار، سخني زيت الزيتون، ثم ضعي الدجاج، وحمريه قليلاً، ثم أضيفي البصل، والزنجبيل، والبقدونس، والكزبرة، والكركم، والملح، وجميع البهارات، والزيتون الأخضر، مع التقليب المستمر.
  2. أضيفي الماء، واتركي الخليط حتى يغلي.
  3. أضيفي المخلل والملح، ثم غطي القدر حتى تمام النضج.
  4. اسكبيه في طاجن، ثم زينيه بالزيتون الأخضر وشرائح الليمون.

تكفي لـ شخصين - مدة التحضير 45 دقيقة

تابعي المزيد: الشيف الأردنية يارا عبيدات: أفضل الإتقان على الابتكار