اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

رئاسة شؤون الحرمين تضع خطة مطورة لتنظيم الصلاة في الحِجر وتقبيل الحجر الأسود في أجواء روحانية وصحية آمنة

الرئاسة العامة لشؤون الحرمين
الرئاسة العامة لشؤون الحرمين

من خلال خطة تنظيمية مطورة تُقدم العديد من الخدمات في مختلف المجالات التي تُعنى بتمكين القاصدين، وتيسير مناسكهم، وبتوجيه ومتابعة من الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس وضعت الرئاسة خطة مطورة لتنظيم الصلاة في الحِجر وتقبيل الحجر الأسود في أجواء روحانية وصحية آمنة.

وتعمل الرئاسة بمشاركة الجهات المعنية لتقديم أفضل الخدمات للحرمين الشريفين والقاصدين بهدف الزيارة أو أداء مناسك العبادة، وذلك يأتي ذلك تحقيقاً لتطلعات ولاة الأمر –حفظهم الله- وما يصبون إليه في تقديم أجود الخدمات وأرقاها لقاصدي المسجد الحرام.

مذكرة تعاون

من جهة أخرى وقعت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي مذكرة التعاون مع هيئة الإذاعة والتلفزيون وبالتعاون مع هيئة الملكية الفكرية ستمكن الرئاسة من استحداث التقنيات الحديثة الإعلامية في إيصال رسالة الحرمين الشريفين للعالم أجمع، حيث إن هذا التعاون سيساهم في التطور وفق منظور الرئاسة المتماشي مع خطتها 2024م.

وبين أن هذه الخطوة ستحقق النطاق المقصود في نشر رسالة الحرمين الشريفين المباركة للعالمين، وفق أسس مهنية واحترافية عالية في شتى المجالات منها الكفاءات البشرية والتقنيات الحديثة والشراكات الفاعلة في المستوى الإعلامي لإيصال الرسالة السامية لهذا الدين الحنيف وتحقيقاً لتطلعات القيادة الرشيدة حفظها الله.

وأوضح الدكتور السديس أنه رُوعي في هذا التعاون تنمية القيم المستمدة من الشريعة الإسلامية السمحاء، المتعمقة اخلاقياً والمسيرة للوحدة الوطنية والتنمية الاقتصادية والاجتماعية، وحفظاً لحقوق الملكية الفكرية لكل الاطراف الموقعة على مذكرة التفاهم، سائلاً معاليه الله أن يجزي القائمين على هذا التعاون والتفاهم المشترك خير الجزاء وأن يديم على المملكة نعمة الأمن والأمان والاستقرار.

أبرز أهداف الرئاسة

تطوير التنظيم الإداري والعمل المؤسسي.

تطوير منظومة لتنمية الموارد البشرية ترتكز على استقطاب الكفاءات وتطويرها وتحفيزها.

تحقيق الاستدامة من خلال رفع الكفاءة المالية وتنويع مصادر الدخل وتنميته.

التوظيف الأمثل لتقنية المعلومات والاتصالات.

بناء نموذج فعال وتكاملي للاستفادة المثلى من الشراكات والعمل التطوعي.

إيصال رسالة الحرمين الشريفين للعالم وتعزيز أثرهما الدعوي.

يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر حساب سيدتي على تويتر