اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

بالفيديو: العثور على طفلة فيلم "حياة أو موت" بعد اختفاء 68 عاماً.. الدواء فيه سم قاتل

ضحى أميري من فيلم حياة أو موت - الصورة من أرشيف المركز القومي للسينما
ضحى أميري من فيلم حياة أو موت - الصورة من أرشيف المركز القومي للسينما

تشهد سلسلة محاضرات "أرواح في المدينة"، مفاجأة مساء اليوم الاثنين، حيث تعرض مقطع فيديو حديث مع السيدة ضحى أميري، في أول ظهور لها بعد 68 عاما من الاختفاء عقب تقديمها بطولة فيلم "حياة أو موت" أمام عماد حمدي ومديحة يسري، حيث قامت بدور فتاة صغيرة تخوض مغامرة من أجل شراء دواء لإنقاذ حياة والدها، دون أن تدري أن تركيبة الدواء فيها "سم قاتل".

احتفالية أرواح في المدينة - الصورة من حساب القاهرة مكاني على الفيس بوك

المحاضرة سيتم تقديمها ضمن برنامج، "صالون العمارة والسينما"، بالتعاون مع مشروع "القاهرة عنواني"، في السادسة مساء اليوم الإثنين 8 أغسطس بسينما الهناجر، ويستعرض الإعلامي محمود التميمي من خلال فيلم "حياة أو موت" إنتاج عام 1954، شوارع مدينة القاهرة التي تدور فيها أحداث الفيلم، من منطقة العتبة وحتى منطقة دير النحاس، ورحلة الطفلة بطلة الفيلم في شوارع القاهرة وعمارتها في تلك الفترة، فيبدأ مع الطفلة رحلتها من دير النحاس بمصر القديمة ويحكي عن الأحياء والأرواح من قصص الصحافة والكتابات التاريخية.

ومن خلال الترام رقم 30 يحكي لنا التميمي قصة الترام في مصر، شوارع قصر العيني وجاردن سيتي والمنيل والعودة إلى دير النحاس، كما يحكي مقتطفات من سيرة العملاقين حسين رياض ويوسف وهبي.

احتفالية أرواح في المدينة - الصورة من حساب القاهرة مكاني على الفيس بوك

وحكى محمود التميمي، عبر حسابه بموقع الفيس بوك كيف نجح في مقابلة بطلة الفيلم ضحى أميري، بعد سنوات طويلة من الغياب، وقال: "بعد بحث طويل لشهور، وجدت بطلة الفيلم العظيم (حياة أو موت) الطفلة التي تعلقت بها قلوب الملايين لأجيال طويلة على مدى 68 سنة بينما تبحث عن الدواء لأبيها في رحلة تشبه سعي إيزيس حبا في أوزيريس، ولكن في التاسعة من عمرها، والحبيب هنا أبيها ورحلتها من دير النحاس إلى العتبة، وبالعكس صاغها علي الزرقاني وكمال الشيخ في أسطورة سينمائية خالدة نتذكرها بالنداء الشهير من حكمدار العاصمة إلى أحمد إبراهيم القاطن بدير النحاس".

ضحى أميري من فيلم حياة أو موت - الصورة من أرشيف المركز القومي للسينما

وتابع: منذ أن شرعت في تحضير اللقاء الثالث من (أرواح في المدينة) وموضوعه الحكي عن شوارع القاهرة من خلال فيلم حياة أو موت، الوثيقة البصرية الأشهر لشوارع القاهرة، منذ بدأت التحضير للفكرة وأنا انتظر أن أجدها على قيد الحياة بعد أن انتشرت لها صورة نادرة في 2014 بلا أي معلومات عن مكانها أو ماذا فعلت خلال 68 سنة".

واستطرد: "اليوم قابلتها واصطحبت معي ابنتي التي أهدتها الورود وتكريم خاص من "أرواح في المدينة" أفاض الدموع من عينيها الجميلتين، سجلنا على مدى ساعتين قصتها مع الفن والحياة ويوسف وهبي وعماد حمدي ومديحة يسري وحسين رياض وجمال عبد الناصر، وكلام ستسمعه لأول مرة في ظهورها الخاص والنادر والعزيز جدا إلى قلبي، معي ومع محبي تراث المدينة في اللقاء الثالث من أرواح في المدينة".

ضحى أميري تتصدر بوستر فيلم حياة أو موت - الصورة من أرشيف المركز القومي للسينما

يذكر أن ضحى أمير كانت من أشهر أطفال السينما المصرية رغم قلة عدد أعمالها الفنية، ومن اشهر أدوارها دور ابنة عماد حمدي ومديحة يسري في فيلم (حياة أو موت) الذي يحتل المرتبة ال 38 ضمن قائمة أفضل 100 فيلم مصري.

وقدمت أيضا شخصية الأميرة انجى في طفولتها بفيلم "رد قلبي" و شخصية فاطمه وهي صغيرة في (ثورة المدينة) و كانت آخر أعمالها فيلم (جمعية قتل الزوجات) واعتزلت العمل الفني عام 1962.

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا «إنستغرام سيدتي».

وللاطلاع على فيديوغراف المشاهير زوروا «تيك توك سيدتي».

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر «تويتر» «سيدتي فن».