اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

الصحة السعودية تكشف عن معايير اختيار الحقيبة المدرسية الصحية

الحقيبة المدرسية
الصحة السعودية تكشف عن معايير اختيار الحقيبة المدرسية الصحية

تزامناً مع اقتراب بداية العام الدراسي الجديد 1444هـ، كشفت وزارة الصحة السعودية عن معايير شراء الحقيبة المدرسية الصحية.

مواصفات الحقيبة المدرسية

وبين تجمع القصيم الصحي، في انفوغراف على حسابه الرسمي على موقع التدوينات المصغر "تويتر"، أهم المواصفات التي يجب مراعاتها قبل شراء الحقيبة المدرسية.

وجاءت تلك المواصفات كما يلي:

• التأكد من كون حزام الكتف مبطناً.

• التأكد من ألا تكون الحقيبة بحزام واحد.

• أن تحتوي على جيوب متعددة لتوزيع الوزن.

• لا ينصح باستخدام الحقيبة ذات العلاج لأنها أكبر من حجم الطالب وقد تتسبب في آلام بالظهر، والكتف.

اختيار الحقيبة المدرسية

وفي ذات السياق، ذكرت وزارة الصحة، في وقت سابق إنه عند اختيار الحقيبة المدرسية يجب التأكد من أن حجم الحقيبة ليس أعلى من الكتف ولا تحت الظهر، كما يجب أن تكون بحزامين مبطنين للكتف، ولا يزيد وزن الحقيبة المدرسية على 10% من وزن الطالب.

كما يجب مراعاة أن تأخذ الحقيبة الكتب المطلوبة في الجدول الدراسي اليومي واختيارها بجيوب متعددة لتوزيع الوزن، وفي حالة حمل الحقيبة يتم ثني الركبة وحملها بظهر مستقيم.

وفي سياق متصل، فقد أعلنت وزارة التعليم مؤخراً عن إطلاقه، الهوية البصرية لبداية العام الدراسي الجديد 1444هـ تحت شعار: "العالم ينتظرك"؛ احتفاءً بعودة الطلاب والطالبات إلى الدراسة، وتحفيزهم للانتظام في صفوفهم الدراسية في أول يوم للدراسة بكل همة ونشاط وجدية.

الهوية البصرية لبداية العام الدراسي

وتحمل الهوية البصرية الجديدة معاني ورسائل تؤكد على دور التعليم في تحقيق طموحات المستقبل، حيث تمثّل عودة الطلاب والطالبات لمقاعد الدراسة احتفاءً حقيقياً ينتظره الجميع، وتسعى له الوزارة تحقيقًا لأهداف الرؤية الطموح الرامية إلى بناء مواطن ينافس عالمياً.

وتسعى الهوية لإضفاء الجدية والنشاط بين الطلبة والميدان التعليمي، وكذلك إشراكهم مع المجتمع في صناعة المستقبل، وإيجاد التفاعل على المستوى الوطني.

كما عقد وزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ اجتماعاً بقيادات إدارات وقطاع التعليم العام ومديري إدارات ومكاتب التعليم؛ للوقوف على التحديات ومدى الجاهزية والاستعداد لبدء العام الدراسي الجديد 1444هـ، واستكمال متطلبات الرحلة التعليمية لأبناء وبنات الوطن بكل كفاءة وجودة.

ووجه وزير التعليم قيادات إدارات وقطاع التعليم العام ومديري إدارات ومكاتب التعليم بمتابعة هذه العمليات وصرف الميزانيات التشغيلية للمدارس في كافة مناطق ومحافظات المملكة وفق حوكمة محددة لأوجه الصرف الصحيحة، مؤكداً على أهمية اكتمال أعمال الصيانة والنظافة قبل عودة المعلمين والمعلمات، والتأكد من استكمال ترحيل الكتب والمقررات الدراسية واستلامها.

يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر حساب سيدتي على تويتر