اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

"ناسا" توقف إطلاق صاروخها إلى القمر للمرة الثانية خلال أسبوع

وكالة ناسا
وكالة ناسا

اكتشفت وكالة "ناسا" للفضاء تسريب وقود لحظة تزويد الصاروخ الجديد الذي ستطلقه إلى القمر في رحلة تجريبية، الأمر الذي دفعها إلى إيقاف عملية إطلاق الصاروخ وذلك للمرة الثانية خلال أسبوع.

إلغاء العملية

وكانت وكالة "ناسا" قد بينت أنّ إنذار الضغط الزائد انطلق صباح يوم أمس السبت الموافق 3 سبتمبر، لتتوقف عملية ملئ الخزان لفترة وجيزة دون حدوث أي ضرر، لتستأنف العملية بعد دقائق، وتتم ملاحظة تسريب وقود الهيدروجين من قسم المحرك في الجزء السفلي، لتوقف "ناسا" العملية.

وأوضحت "ناسا" أنها كانت قد ألغت عملية إطلاق الصاروخ الاثنين الماضي بسبب خلل في المحرك وتسريب وقود أيضًا.

رواد الفضاء إلى القمر

يذكر أنّ "ناسا" تهدف إلى إرسال رواد فضاء إلى القمر بعد اختبار الصاروخ في رحلة تجريبية، حيث من المقرر إذا نجح العرض التوضيحي لمدة خمسة أسابيع مع دمى اختبار، يمكن لرواد الفضاء التحليق حول القمر في عام 2024 والهبوط عليه في عام 2025.
وكان آخر مرة سار فيها رواد الفضاء على القمر منذ 50 عامًا. حيث إنّ 12 رائد فضاء قد ساروا على القمر خلال برنامج أبولو التابع لوكالة ناسا، وكانت آخر مرة في عام 1972.

4.1 مليار دولار

تجدر الإشارة إلى أنّ الرحلة التجريبية التي تبلغ تكلفتها 4.1 مليار دولار تعد هي الخطوة الأولى في برنامج "ارتميس" التابع لوكالة ناسا لاستكشاف القمر.

برنامج "ارتميس"

برنامج أرتيمس Artemis هو برنامج رحلات فضائية تابع لوكالة ناسا، وشركات الطيران الفضائي التجارية الأمريكية، والشركاء الدوليين مثل وكالة الفضاء الأوروبية ESA، يهدف إلى الهبوط بـ"أول امرأةٍ والرجل التالي" على منطقة القطب الجنوبي للقمر بحلول عام 2024. سيكون برنامج أرتميس بمثابة الخطوة الأولى نحو الهدف طويل الأمد المتمثل في إقامة وجود مستدام على سطح القمر، ووضع الأساس للشركات الخاصة لبناء اقتصاد على القمر، وإرسال البشر في النهاية إلى المريخ.

وفي عام 2017 تم اعتماد هذه الحملة القمرية عن طريق قرار توجيه سياسة الفضاء رقم 1، وذلك لاستفادة من برامج فضائية مختلفة مثل برنامج أوريون، وبوابة المنصة المدارية القمرية، وخدمات الحمولات التجارية القمرية، بالإضافة إلى مركبة هبوط قمرية لم يتم تطويرها بعد. سيكون نظام الإطلاق الفضائي SLS بمثابة صاروخ الإطلاق الأساسي لكبسولة أوريون، بينما من المخطط استخدام مركبات إطلاق تجارية لإطلاق عناصر أخرى مختلفة من الحملة. طلبت ناسا 1.6 مليار دولار كتمويل إضافي لأرتميس للعام المالي 2020.

ويهدف برنامج "ارتميس" إلى إقامة وجود بشري مستدام على سطح القمر، بقضاء أطقم رواد الفضاء أسابيع في نهاية المطاف هناك وبذلك تعتبر ساحة تدريب للسفر للمريخ.




يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر حساب سيدتي على تويتر