اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

"غرفة جدة" تعلن فتح باب الترشيح لعضوية مجلس إدارتها للدورة الـ 23

غرفة جدة
"غرفة جدة" تعلن فتح باب الترشيح لعضوية مجلس إدارتها للدورة الـ 23

نشرت لجنة الإشراف على انتخابات أعضاء مجلس إدارة غرفة جدة إعلان فتح باب الترشيح لعضوية مجلس إدارتها للدورة الـ 23 "1448-1444هـ"؛ بدءاً من الثلاثاء 27 سبتمبر حتى نهاية دوام يوم الثلاثاء 11 أكتوبر 2022م عبر الموقع الإلكتروني: ‪voting.mc.gov.sa‬؛ وفق الشروط واللوائح التي حددتها وزارة التجارة لانتخابات أعضاء مجلس إدارة الغرف السعودية، ودعت اللجنة الراغبين للترشح المنطبقة عليهم الشروط التقدم عبر الموقع الإلكتروني.

"غرفة جدة" تعلن فتح باب الترشيح لعضوية مجلس إدارتها للدورة الـ 23

حثَّ أمين غرفة جدة المكلف رامز آل غالب، ممثلي مجتمع الأعمال على التقديم بالترشيح لعضوية مجلس إدارة الغرفة للدورة المقبلة، منوهاً بما تبذله الغرفة من جهود في تطوير خدماتها، وفتح آفاق جديدة في نوعية الأنشطة الموكلة إليها لخدمة مشتركيها، والتوسع في زيادة أعدادهم، ورفع مؤشرات تطوير أدائها، والإسهام بدور فاعل في خدمة مجتمع الأعمال.

وبين أن الغرفة في الوقت ذاته حققت تطوراً على مستوى خدمة مشتركيها بما يرتقي لتطلعاتهم ويحقق رغباتهم؛ عبر حرصها على بناء جسور التواصل مع القطاع الخاص، وسوق العمل.

عن غرفة جدة

تطور دور غرفة جدة تبعاً للتطــورات الاقتصادية في المملكة بصفــة عامــة، وفي مدينة جــدة بصفــة خاصــة، فمسـيـرة العمــل والتطــور بالغرفـة ترافقـت مـع تطـور مدينـة جـدة المبنيـة علـى خطــط علميــة مدروســة نابعــة مــن آراء وتوجهـات مجالــس الإدارات وجهـاز الغرفـة التنفيـذي واللجـان والمجالس القطاعيـة التـي تمثل كل منهـا فئـة مـن الفئـات المختلفة لمجتمع الغرفـة التجـاري والصناعي والمهني وذلـك في ضـوء السياسات الاقتصادية العامة للدولة، ويتضح ذلك في العديد من الدلائل التي تؤكد على تحقيق مدينة جدة لمعدلات نمو قياسية في مختلف المجالات الاقتصادية وغير الاقتصادية.
يذكر أنه تعاقبت على غرفة جــدة 22 دورة لمجلس الإدارة في خدمــة التجــارة والصناعــة والاقتصاد، فــأدت كل واحــدة منهــا انجازاً متميزاً لتكتمل بعدها المسيرة على أسس سليمة واختصاصات واضحة وخدمات متجددة ونشاطات متطورة، وقد باتت توجهات الغرفة الاستراتيجية توفر الأساس العلمي والمنهجي لتحقيق رسالتها بأقصى قدر من الكفاءة والتأثير لتفعيل أداء أهدافها طويلة الأجل باعتبارها المدخل الصحيح لتوجيه القرارات والعمليات والمبادرات الطموحة التي يتوقعها القطاع الخاص من الغرفة، وتعتبر المحرك الرئيسي لإحداث نقلة نوعية مؤثرة في أدائها وعلاقتها بأعضائها المنتسبين إليها من أصحاب الأعمال، وفي تقديم خدمات متطورة لتلبية احتياجهم ورعاية مصالحهم وتعزيز دورهم الريادي كقوى دافعة تنافسية قادرة على التعامل والتكيف مع المستجدات والمتغيرات الاقتصادية والمجتمعية على المستوى المحلي والإقليمي والدولي.

يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر حساب سيدتي على تويتر